أرشيف الوسم : عماد خميس

رئيس الحكومة يقيل مديري المؤسسة العامة للثروة المعدنية وفرع دمشق للمطاحن

دمشق|

أصدر رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس، أمس، قراراً أعفى بموجبه مدير عام المؤسسة العامة للجيولوجيا والثروة المعدنية عادل قسيم الزعبي من مهامه.

وكان رئيس مجلس الوزراء أصدر نهاية آب الماضي قراراً أعفى بموجبه يوسف نجار من مهامه كمدير الشركة العامة للصرف الصحي في محافظة حلب.

كما أعفى وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي كل من مدير فرع دمشق للمطاحن ورئيس قسم الإنتاج بالفرع ومدير مطحنة تشرين بريف دمشق وأمين مستودع المطحنة من مهامهم لتقصيرهم بمتابعة توزيع الدقيق التمويني المدعوم وبعد أن تمّ ضبط مئة طن من الطحين التمويني مهرّب خلال 4 أيام.

كما تمّ إعفاء المشرف على مخبز الضمير الاحتياطي من عمله لمشاركته مخالفة الاتجار بالدقيق التمويني بطريقة غير مشروعة.

وطلب الدكتور الغربي من مديري التجارة الداخلية بالمحافظات في تعميم له التشدد في مراقبة المخابز الآلية والاحتياطية والخاصة، وضبط أي مخالفة تتعلق بالدقيق وعلى مسؤوليتهم الشخصية.

خميس: سنكون حكومة ابتكار الحلول.. الغربي: ستجدون وزارة جديدة كلياً بعد 3 أشهر

دمشق|

أكد رئيس مجلس الوزراء عماد خميس أن حكومته لن تشتكي وتبكي الواقع بل ستكون حكومة ابتكار الحلول، مشيراً إلى أنها حكومة حرب بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، وستعمل على تحسين الواردات التي سيتم توظيفها وفق الأولويات التالية وهي: الجيش السوري وتوفير مقومات صموده، وتوفير احتياجات الشهداء والجرحى، ودعم متطلبات الحياة المعيشية.

وخلال كلمة له في مؤتمر العمال أمس قال خميس: سنحافظ على لقمة المواطن أولاً وإن أربح تجارة اليوم هي مكافحة الفساد، كاشفاً عن بدء الحكومة بالسماح باستيراد الأعلاف.

وأضاف: ليس لدينا سياسة أن نسرح عاملاً هنا ونعفي مديراً هناك، بل يجب أن نعمل على مكافحة الفساد بشكل متكامل.

من جهته قال وزير التجارة الداخلية عبد اللـه الغربي في كلمة له: انسوا وزارة التجارة الداخلية التي كنتم تعرفونها لأنكم بعد ثلاثة أشهر ستجدونها جديدة كلياً.

وطالب رئيس اتحاد العمال جمال القادري بإعادة هيكلة مؤسسة رئاسة مجلس الوزراء معتبراً أن الفاسدين لم يعودوا يخشون أحداً وهم يعملون في وضح النهار.

رئيس الوزراء: تثبيت المياومين والمؤقتين والموسميين وإعفاء مؤسسات التدخل الايجابي من رسوم الاستيراد

دمشق|

أكد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس المهندس خميس أن الحكومة عازمة على تثبيت العمال المياومين والمؤقتين والموسميين عند انتهاء الدراسات اللازمة.

وكشف خميس أمام الدورة السادسة للمجلس العام للاتحاد العام لنقابات العمال إنه توجد دراسات لإعادة هيكلة العديد من المؤسسات العامة لتحقيق الجدوى الاقتصادية وبما يخدم المصلحة الوطنية وتقديم افضل الخدمات للمواطنين”.

وبين المهندس خميس أن “القطاع الزراعي يشكل اولوية في عمل الحكومة وفق رؤية لاستثمار وزراعة كل متر في المناطق الآمنة بشكل كامل ابتداء بالزراعات المنزلية وانتهاء بالزراعات الاستراتيجية” إضافة إلى دعم الصناعة الوطنية وإعادة هيكلة مؤسساتها وتشغيل المعامل المتوقفة والاستخدام الامثل لمواردها البشرية مشيرا إلى تشكيل مجموعات عمل في القطاع الصناعي بدءا من الورشة الصغيرة إلى الورشات المتوسطة والصناعات اليدوية إضافة إلى وضع اليات لدعم الصناعات الزراعية بهدف تحقيق التنمية المحلية في الأرياف.

ولفت رئيس مجلس الوزراء إلى أهمية التشاركية مع القطاع الخاص في مختلف المجالات مشيرا إلى وجود “خطط نوعية” لاستنهاض أموال هذا القطاع ومشاركته في العملية التنموية ودعم القطاع الانتاجي في جميع المجالات وخاصة الزراعة والصناعة للوصول الى التصدير.

وبخصوص الاستيراد أكد خميس أنه “سيتم العمل على توزيع الفرص لأكبر عدد من المستوردين في مختلف المواد من أجل تحقيق تنافسية في الجودة والسعر ومنع الاحتكار” مع وجود “دراسة لإعفاء مؤسسات التدخل الايجابي من رسوم الاستيراد والسماح لها بالاستيراد بشكل مباشر دون وسيط”.

واستعرض رئيس مجلس الوزراء الأضرار التي سببتها الحرب الارهابية على سورية لناحية التدمير الممنهج للبنى التحتية للقطاعات التنموية والخدمية والاقتصادية مؤكدا “عزم الحكومة على تجاوز تداعيات الحرب على جميع الاصعدة تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس بشار الأسد للحكومة” معربا عن تقدير الحكومة لعمال الوطن في مختلف الميادين وثباتهم في مواقعهم وتقديم الخدمات لكل ابناء الوطن.

خميس يفوض الوزراء بإعادة المستقيل والمعتبر بحكم المستقيل وتمديد خدمة العامل

دمشق-خاص-اخبار سوريا والعالم

أصدر رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس قرارا حمل الرقم 2252 فوض بموجبه الوزراء بإعادة المستقيلين والمعتبرين بحكم المستقيلين وتمديد خدمة العاملين وفقا للحاجة ووفق لضوابط وشروط محددة.

وجاء في القرار الذي تلقى موقع “أخبار سوريا والعالم” نسخة منه  يعهد للوزير المختص وضمن نطاق الوزارة والجهات التابعة لها والمرتبطة بها أو بالوزير الصلاحيات والمهام التالية:

– إعادة المستقيل والمعتبر بحكم المستقيل وفق ضوابط وفقا للحاجة والضرورة على أن لا يكون قد مضى على الاستقالة أو ما في حكمها مدة خمس سنوات وذلك وفق أحكام المادة /139/ من القانون الأساسي للعاملين في الدولة رقم /50/ لعام 2004 وشريطة عدم تجاوز طالب الإعادة سن الخامسة والأربعين بتاريخ تقديم الطلب.

– تمديد خدمة العامل تبعا للحاجة والضرورة علىتعميم أن يقتصر التمديد بالنسبة للعاملين شاغلي الوظائف الإدارية والتقنية والمهمة والمهنية ولمدة لا تتجاوز السنة وذلك وفق أحكام المادة /132/ من القانون الأساسي للعاملين في الدولة رقم /50/ للعام 2004 ويكون التمديد ستة أشهر قابلة للتمديد مدة مماثلة أخيرة ويطبق حكم هذا البند على من تم التمديد له سابقا بحيث لا يستفيد من التمديد إذا مدد له لمدة سنة قبل نفاذ هذا القرار.

– منح علاوة الترفيع الاستثنائي للعاملين طبقاً للأحكام المقررة في المادة /24/ من القانون الأساسي للعاملين في الدولة رقم /50/ لعام /2004/ ووفق الضوابط المقررة بهذا الشأن .

– التعيين لإشغال الوظائف والتعاقد تبعا للحاجة الماسة للعدد، والاختصاص، ووفق القوانين والأحكام النافذة.

– منح المكافآت الدورية للأطباء والصيادلة وفق ما هو مقرر بموجب الأنظمة والنافذة.

المادة /2/ : نوافى بمذكرة كل شهرين تتضمن الحالات المشمولة بأحكام هذا القرار والناتجة عن تطبيقه.

المادة /3/ : يبقى قرارنا رقم /1637/ تاريخ 12/4/2016 نافذاً.

المادة /4/ : ينشر هذا القرار ويبلغ من يلزم لتنفيذه.

1437 هـ  الموافق ل 30/7/2016 م

 

رئيس الحكومة يعفي مدير شركة تعبئة المياه بطرطوس من مهامه

دمشق|

أصدر رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس قرارا أنهى بموجبه تكليف لؤي احمد مدير الشركة العامة لتعبئة المياه في طرطوس من مهامه.

وزير الكهرباء يعد السوريين: وضع الشبكة الكهربائية جيد وقوي وسيعود أفضل مما كان

دمشق|

أكد وزير الكهرباء المهندس عماد خميس أن وضع الشبكة الكهربائية “جيد وقوي” وسيعود أفضل مما كان عليه مع زوال الأزمة في سورية، مبينا أنه تم “اتخاذ جملة من الإجراءات لضمان استمرارية عمل قطاع الطاقة في ظل الظروف الراهنة”.

وفي محاضرة له بمبنى نقابة المهندسين قدم المهندس خميس شرحاً مفصلاً حول واقع الكهرباء في سورية والتحديات التي تعترض هذا القطاع منذ بدء الأزمة بما فيها اعتداءات الإرهابيين على محطات توليد وتحويل وشبكات نقل وتوزيع الكهرباء مشيرا إلى الدور المحوري والمهم لقطاع الكهرباء باعتباره أساس التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

عماد خميسوأكد خميس في المحاضرة التي حملت عنوان “التحديات التنموية لقطاع الكهرباء والرؤية الاستراتيجية للوزارة” أن الاعتداءات الإرهابية المتكررة على مكونات المنظومة الكهربائية في سورية بما فيها من بنية تحتية وخطوط نقل ومعامل تكرير وتصفية وسكك حديدية أدت لحرمان محطات التوليد من نحو 60 بالمئة من حاجتها التشغيلية كما تسببت بعجز كبير اضطر الوزارة لتطبيق برامج تقنين قسرية لم تكن في الحسبان.

وأوضح خميس أن الوزارة وضعت رؤية استراتيجية لعملها في مرحلة التعافي وإعادة الإعمار تضمنت ستة محاور هي “إعادة هيكلة قطاع الكهرباء وتأهيل المنظومة الكهربائية وإصلاح الأضرار التي طالتها وتوسيع وتطوير قدرتها في مجالات التوليد والنقل والتوزيع بما يلبي الطلب المتوقع على الكهرباء خلال فترة إعادة الإعمار وما بعدها ورفع أداء ووثوقية عمل المنظومة الكهربائية والاستفادة من تطبيقات الطاقات المتجددة”.