أرشيف الوسم : داعش

“الدب السوري”.. أبرز قادة تنظيم “داعش” أسيرا لدى ميليشيا قسد

الحسكة: ألقت “قوات سورية الديمقراطية” المدعومة من أمريكا القبض على القيادي البارز في تنظيم “داعش” المدعو “محمد حيدر زمار” الملقب بـ “الدب السوري”، ذلك بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية.
وذكرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) “أن قسد ألقت القبض منذ أكثر من شهر على زمار، المرتبط بهجمات 11 أيلول 2001 على الولايات المتحدة الأمريكية، وهو مواطن ألماني من مواليد سورية”، مضيفة لوكالة رويترز القول “نعمل مع شركائنا في قوات سورية الديمقراطية للحصول على تفاصيل أخرى”.
وينحدر زمار الملقب بـ “الدب السوري”، من مدينة حلب وهو من مواليد 1961، لكنه هاجر إلى ألمانيا وحصل على جنسيتها، وكان يدرس ويعمل في الميكانيك.
تولى وظيفة كسائق شاحنة في هامبورغ، لكن في عام 1991 قرر التفرغ للجهاد وذلك بمساندة من السوري المدعو “محمد مأمون دركزنلي”، الذي سهل عليه الوصول إلى الأردن في بداية الثمانينات والاتصال بزعيم “الطليعة” آنذاك بهدف الدخول إلى سورية، ولصعوبة الدخول لسورية عاد إلى ألمانيا.
حيث جرى تواصل بين “الطليعة” و”القاعدة”، وركز حينها على “الجهاد” في أفغانستان، وشارك في القتال هناك في عام 1991 ثم في الشيشان وكوسوفو والبوسنة والهرسك بين عامي 1992 و1995.
في 1997 عاد “زمار” من أفغانستان إلى ألمانيا ما لفت انتباه الألمان، وبدأت السلطات الألمانية بمراقبة نشاطاته في مسجد القدس في هامبورغ، حيث كان يقوم بعمليات الدعوة إلى “الجهاد”، وأخذ يركز جهده على الشباب العرب الذين يترددون على مساجد هامبورغ.
كما استطاع تجنيد عدد من الشبان الذين أرسلهم إلى أفغانستان في 1998 استعداداً للانتقال إلى أميركا للتدرب على الطيران.

العملية العسكرية مستمرة برا وجوا.. والدواعش يفرون من الحجر الأسود

دمشق: يستمر الجيش العربي السوري بعملياته العسكرية ضد التنظيمات المسلحة “داعش وجبهة النصرة” جنوب دمشق براً وجواً لحين البدء بتنفيذ الاتفاق الذي تم التوصل إليه الذي يقضي بخروج المسلحين من أحياء جنوب دمشق.
وأفادت عدة مصادر عسكرية بأن “المسلحين استسلموا بعد انهيارات في صفوفهم، ولكن العمليات تستمر لحين تنفيذ الشروط التي فرضها الجيش السوري على المسلحين”.
وينص الاتفاق على وقف إطلاق النار في حي الحجر الأسود بعد استسلام المجموعات المسلحة فيه، كما ينص على مغادرة مسلحي “داعش” إلى البادية الشرقية ومسلحي “جبهة النصرة” إلى إدلب، فيما باقي المجموعات المسلحة ستدخل في عملية تسوية أوضاعهم.
وعرض الاتفاق أيضاً على المسلحين في يلدا ببيلا وبيت سحم بالغوطة الغربية خيارين، إما البقاء وتسوية أوضاعهم أو المغادرة النهائية.
ويواصل الجيش السوري استهداف مقرات ومراكز الاتصالات للتنظيمات المسلحة، حيث تم مساء تدمير غرفة استطلاع ومراقبة من قبل سلاح الجو السوري، وتمكن الجيش السوري من التشويش على غرفة اتصال للمسلحين تحوي على أجهزة اتصال فضائية، وكذلك تم تدمير غرفة الاستطلاع والمراقبة في أطراف الحجر الأسود وكان بداخلها عدد من قيادات المسلحين.
فيما هرب بعض المسلحين من اليرموك إلى الحجر الأسود وهناك خسائر كبيرة بينهم كما رفع قسم من “داعش” في الحجر الأسود الأعلام البيضاء وطلب الاستسلام.

الجيش يتقدم في حي التضامن ويحرر عددا من الأبنية في السليخة

دمشق: حقق الجيش السوري أمس تقدماً خلال عمليته العسكرية ضد التنظيمات المسلحة “داعش والنصرة” في مناطق الحجر الأسود ومخيم اليرموك ومحيطها وفي حي التضامن جنوب العاصمة دمشق.
مصدر عسكري أكد سيطرة الجيش السوري على عدة كتل في حي السليخة بحي التضامن، وتوسيع تقدمه مسيطراً على “جامع الإمام علي” إثر مواجهات مع المسحلين.

الجيش يتقدم في مخيم اليرموك ويطرد “الدواعش” من جامع الإمام علي

دمشق: تداول ناشطون صورا قالوا أنها من داخل جامع الامام علي بمخيم اليرموك بعد السيطرة عليه من قبل مقاتلي الجيش العربي السوري وفصائل التحالف الفلسطيني.

“داعش” يرفع العلم الأبيض في معركة اليرموك.. وأنباء عن وقف إطلاق نار

أكدت مصادر ميدانية أن تنظيم “داعش” طلب وقف القصف على مراكزه في مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود جنوب دمشق، وأنه قد يعود للالتزام بالاتفاق، بينما يسمع في العاصمة بوضوح أصوات استمرار العمل العسكري حتى ساعة إعداد هذا الخبر.
وأضافت المصادر أن تنظيم “داعش” رفع الأعلام البيضاء فوق مباني مخيم اليرموك والحجر الأسود صباح اليوم الجمعة بعد ضربات الجيش السوري.
فيما يواصل الجيش السوري حتى الآن استهداف مراكز مسلحي “داعش” و “النصرة” ومجموعات أخرى من بينها “أحرار الشام” و”أبابيل حوران” و”شام الرسول” في الحجر الأسود.
إلى ذلك تحدثت وكالة سانا عن اتفاق على وقف اطلاق النار في الغوطة الغربية بين الدولة السورية والمجموعات الإرهابية بعد استسلامهم نتيجة خسائرهم الكبيرة في الأفراد والعتاد وتدمير تحصينات لهم خلال استهداف سلاحي الجو والمدفعية لأوكارهم وتجمعاتهم خلال الساعات الماضية.
وأفادت الوكالة بأن الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ حين التأكد من التزام المجموعات الإرهابية بكل تفاصيله مبينا أنه بموجب بنود الاتفاق سيتم إخراج معظم المجموعات الإرهابية بعضها إلى إدلب والآخر إلى البادية الشرقية فيما ستتم تسوية أوضاع المجموعات الأخرى وسيتم تخيير إرهابيين من جماعات اخرى بين المغادرة النهائية وبين البقاء في يلدا ببيلا وبيت سحم وتسوية اوضاعهم.
ولفتتت الوكالة إلى استمرار العملية العسكرية الى حين الانتهاء من تفاصيل بنود الاتفاق كاملا وذلك انطلاقا من إدراك الدولة السورية بان بعض المجموعات الإرهابية قد تراوغ وتعرقل بعض البنود.
وكانت مصادر ميدانية أفادت لأمس بانهيار الاتفاق مع تنظيم “داعش” في الحجر الأسود واليرموك، بسبب أن الأخير أراد وضع شروط جديدة بعد رفض مجموعة “ولاية الخير” في جنوب السخنة استقبال عوائل مسلحي التنظيم، بعد أن تمّ الاتفاق على وقف إطلاق النار في الغوطة الغربية لدمشق بين الحكومة السورية والجماعات المسلحة.

الجيش يبدأ عملية عسكرية لتحرير مخيم اليرموك والحجر الأسود من الإرهاب

دمشق: بدأ الجيش العربي السوري بعد ظهر اليوم عملية عسكرية محدودة على أوكار إرهابيي داعش وجبهة النصرة في الحجر الأسود ومخيم اليرموك جنوب مدينة دمشق.
وسمعت أصوات انفجارات وقصف جوي على مواقع الإرهابيين وشوهد الطيران الحربي يحلق في سماء مدينة دمشق قبل أن يستهدف بغارات مكثفة منطقتي الحجر الأسود ومخيم اليرموك.
وفشلت جولات التفاوض مع الإرهابيين المنتشرين في القدم والعسالي ومخيم اليرموك والحجر الأسود حيث كان التفاوض يتركز على ترحيل الدواعش إلى البادية الشرقية وإجلاء جبهة النصرة إلى إدلب.

الجيش المصري يعلن مقتل أمير تنظيم “داعش” في وسط سيناء

القاهرة: أعلن الجيش المصري في بيان الأربعاء عن مقتل أحد قياديي الجهاديين في سيناء حيث يتمركز الفرع المصري لتنظيم “داعش” الإرهابي.
وقال الجيش في بيان على الصفحة الرسمية لمتحدثه تامر الرفاعي على فيسبوك إن “قوات الجيش الثالث الميدانى قامت بمداهمة عدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء”.
واضاف أن “عملية المداهمة أسفرت عن القضاء على ناصر أبو زقول أمير التنظيم الإرهابى بوسط سيناء وذلك بعد تبادل كثيف لإطلاق النيران”.
وينفذ الجيش المصري عملية عسكرية واسعة في سيناء لمكافحة الارهاب بدأها في شباط الماضي وأسفرت حتى الآن عن مقتل أكثر من مئة من المسلحين و22 جنديا على الأقل.
ومنذ أطاح الجيش بالرئيس محمد مرسي في 2013 بعد احتجاجات شعبية ضده، تخوض قوات الأمن المصرية وخصوصا في شمال ووسط سيناء مواجهات عنيفة ضد مجموعات جهادية متطرفة، بينها الفرع المصري لتنظيم داعش (ولاية سيناء) المسؤول عن شن عدد كبير من الاعتداءات الدامية في البلاد.
وكان التنظيم المسلح تبنى الأحد هجوما استهدف الجيش المصري في وسط سيناء وأسفر عن مقتل ثمانية من جنوده.
وكان الجيش المصري أعلن السبت أن متطرفين يرتدون أحزمة ناسفة حاولوا اقتحام معسكر للجيش في وسط سيناء في هجوم اسفر عن مقتل ثمانية جنود وجميع المهاجمين البالغ عددهم 14 اسلاميا.

من مخيم اليرموك.. قذائف “داعش” تستهدف الزاهرة وبستان الدور

دمشق: خلفت قذيفة صاروخية سقطت صباح اليوم بالقرب من حديقة الثلاث عنزات في حي الميدان بدمشق، أضرار مادية دون أنباء عن إصابات تذكر.
حيث أفادت مصادر محلية أيضاً بسقوط قذيفتين صاروخيتين على حيي الزاهرة الجديدة وبستان الدور بمدينة دمشق، مصدرهما إرهابيو تنظيم “داعش” في مخيم اليرموك جنوب مشق.
يأتي ذلك في وقت أكمل فيه الجيش السوري استعداده لمعركة مخيم اليرموك والحجر الأسود والجزء الجنوبي من حي التضامن لتحريره من تنظيم “داعش” و”جبهة النصرة”، إذ عمد الجيش أمس لاستهداف مقرات وتجمعات للتنظيم بضربات مدفعية وصواريخ أرض- أرض.

المستشارة شعبان تعلق على خطة ترامب لنشر قوات عربية في سوريا

دمشق: علّقت سوريا على خطة الإدارة الأمريكية حول نشر قوات عربية في المنطقة الشرقية لسوريا، واعتبرتها “ظاهرة غريبة في العلاقات الدولية”.
وقالت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية، بثينة شعبان، اليوم الأربعاء 18 من نيسان، إن التسريبات الإعلامية عن أن ترامب دعا لاستبدال القوات الأمريكية في سوريا بتحالف عربي “أمر غاية في الغرابة”.
وأضافت في مقابلة مع تلفزيون “RT”، “في حال صحة التسريبات فإنه أمر غريب جدًا أن تقوم دولة احتلال غير شرعي بتوجيه دعوات لأطراف أخرى كي تأتي وتحتل البلد أيضًا”، مؤكدةً “الأمر سيكون سابقة في العلاقات الدولية”.
ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال”، أمس الثلاثاء، عن مسؤولين أمريكيين أن إدارة ترامب تسعى إلى تجميع قوة عربية لتحل محل القوة العسكرية الأمريكية في سوريا، بعد الانتهاء من تنظيم “داعش”.
وأضاف المسؤولون أن مستشار الأمن القومي الجديد لترامب، جون بولتون، اتصل مؤخرًا برئيس المخابرات المصرية بالوكالة، عباس كامل، لمعرفة ما إذا كانت القاهرة ستسهم في هذا الجهد.
وعقب ساعات من الحديث عن خطة ترامب، أبدت المملكة العربية السعودية استعدادها لإرسال قوات عسكرية إلى سوريا.
وقال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، في مؤتمر صحفي له، “عرضنا إرسال قوات من التحالف الإسلامي ضد الإرهاب إلى سوريا”، مضيفًا أن “السعودية مستعدة لإرسال القوات‬⁩ في إطار ائتلاف أوسع إذا تم اقتراح ذلك”.
وتأتي مبادرة نشر القوات العربية عقب طلب إدارة ترامب من السعودية وقطر والإمارات العربية المتحدة الإسهام بمليارات الدولارات للمساعدة في إعادة إعمار الشمال السوري، ليطلب منها حاليًا نشر قواتها.

تحركات مريبة لـ”داعش” تتزامن مع تهديد أمريكا بضرب سوريا

دمشق: تشهد الأراضي السورية تحركات مفاجئة لتنظيم “داعش” تتزامن مع تهديدات الولايات المتحدة ودول غربية توجيه ضربات لسورية وسط أنباء عن عمليات نقل لعناصر التنظيم تقوم بها واشنطن.
وذكرت مصادر موثوقة أن تنظيم “داعش” قام بتحصين مواقعه، وأعاد ترتيب صفوفه، في المناطق الجنوبية للعاصمة دمشق.
وأشارت إلى أن التنظيم شن هجمات فاشلة على مواقع للجيش السوري في بادية الميادين، في غرب نهر الفرات، بالريف الشرقي لدير الزور.
وأكدت أن معارك شديدة بين الجيش السوري وعناصر التنظيم تدور في بادية البوكمال وريف دير الزور وجنوب العاصمة دمشق،
من جهتها، كشفت وكالة سانا، الثلاثاء، أن واشنطن وتحالفها ضد تنظيم “داعش” واصلا تجميع ما تبقى من “فلوله” في المنطقة الشرقية من سورية بغية إعادة تشكيل مجموعات مسلحة تحت مسميات جديدة تابعة لها لتنفيذ أجنداتها وأطماعها في سرقة ونهب الثروات السورية.
ونقلت الوكالة عن أهالي ريف الحسكة الجنوبي أن ليلة الاثنين شهدت إنزالاً جوياً قامت خلاله عدة مروحيات قالوا إنها أمريكية بإخلاء عدد من المتزعمين الأجانب في تنظيم “داعش” من منطقة تل الشاير جنوب شرق مدينة الشدادي بنحو 20 كم.
وأشارت المصادر إلى أن عملية الإخلاء تمت بمحطة محروقات الشيخ بمنطقة تل الشاير، مبينة أنه قد تم حبك مسرحية لإيهام العالم بأنها تنفذ عملية خاصة ضد التنظيم، حيث افتعل منفذو عملية الإخلاء معركة وهمية تم خلالها تبادل إطلاق النار قبل أن تقوم المروحيات بالمغادرة وبرفقتها 3 قياديين عراقيين مع عائلاتهم من تنظيم “داعش” إلى جهة مجهولة.
عملية الإخلاء هذه ليست الأولى وإنما سبق وأن نفذت واشنطن خلال الأشهر الماضية عشرات الإنزالات الجوية نقلت خلالها قياديين أجانب، ففي 28 ديسمبر 2017 قامت مروحيات تابعة للجيش الأمريكي بإجلاء عدد من قادة تنظيم “داعش” من محافظة دير الزور إلى محافظة الحسكة.
وسبقتها أيضا عملية إجلاء لعناصر مسلحة في منطقة الميادين قبل بدء العملية العسكرية للجيش السوري فيها، كما عملت القوات الجوية الأمريكية على إجلاء قادة وعناصر تابعين لتنظيم “داعش” في آب 2017 من شمالي محافظة دير الزور.
من ناحية أخرى، وفي سيناريو مرافق يمكن ربطه بعملية الإجلاء لخلق مشهد “هوليودي”، تجددت اشتباكات متقطعة على محاور في منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي، بين “جيش خالد بن الوليد” المبايع لتنظيم “داعش” من جهة، والفصائل المسلحة من جهة أخرى، دون معلومات عن خسائر بشرية.
في غضون ذلك، صعدت الولايات المتحدة من لهجتها مهددة بشن ضربات عسكرية على سورية ردا على هجوم مزعوم بالكيميائي على مدينة دوما بالغوطة الشرقية، واتهامات للجيش السوري بتنفيذه، ناهيك عن القصف الذي نفذته المقاتلات الإسرائيلية فجر الاثنين من فوق الأراضي اللبنانية على مطار تيفور.