4 شهداء و6 جرحى بانفجار سيارة مفخخة في الفرقلس شرقي حمص

0
31

حمص|

استشهد فجر أمس أربعة عسكريين وأصيب ستة آخرون بجروح جراء تفجير نفذه إرهابيون من تنظيم داعش بسيارة مفخخة استهدفت نقطة عسكرية بالقرب من مفرزة الأمن العسكري في بلدة الفرقلس بريف حمص الشرقي.

وذكرت مصادر أمنية: إن «إرهابيين قاموا بتفجير سيارة مفخخة في أحد الحواجز الأمنية القريبة من مفرزة الأمن العسكري في بلدة الفرقلس في محاولة للاعتداء على المفرزة ما أسفر عن ارتقاء أربعة شهداء من عناصر الحاجز وإصابة ستة آخرين بجروح وإضافة إلى التسبب بأضرار مادية جسيمة».

في غضون ذلك أحبطت قوات من الجيش العربي السوري والدفاع الشعبية والأهالي محاولات اعتداء ليلية لمسلحي تنظيم داعش من عدة محاور واتجاهات باتجاه بلدة أبو العلايا الواقعة بريف جب الجراح شرقي حمص، بعد أن تسللوا من عدة قرى يتحصنون بها، وشنوا هجمات عنيفة على البلدة في محاولة لضرب النقاط العسكرية المحيطة بها والاعتداء على الأهالي الآمنين.

ولفت المصدر إلى أن تلك المواجهات التي طالت لساعات عدة أدت إلى مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين المهاجمين وإصابة آخرين وإرغام الباقين على الانكفاء والتراجع بعد تدمير عدة آليات وعربات بعضها مصفح بمحيط القرية.

وأشار إلى أن طائرات سلاح الجو دكت مواقع داعش في القرى التي تسلل منها باتجاه بلدة أبو العلايا، وهي: (المشيرفة الشمالية -سلام شرقي -سلام غربي -الطرفاوي -السلطانية). كما شن الطيران الحربي غارات على معاقل ومراكز لتجمعات إرهابيي داعش وأرتال تحركاتهم في مناطق تدمر والمخرم والفرقلس وجب الجراح بريف حمص الشرقي، بينها: (مدينة تدمر – محيط منطقة جزل – قرى البرغوثية وجباب حمد والسلطانية والبلعاس وعنق الهوا والفاسدة ورسم الأرنب والشنداخية الجنوبية).

وأكد المصدر تدمير تلك المعاقل والمقرات وعدد كبير من العربات التي كانت تقل إرهابيي داعش بعضها كان مجهز برشاشات متوسطة وثقيلة، إضافة إلى إيقاع أعداد كبيرة من أفرادهم بين قتيل وجريح بعضهم من جنسيات غير سورية.

كما استهدفت قوة عسكرية تابعة للجيش عربتين مصفحتين بمحيط منطقة البيارات الغربية الواقعة جنوب غرب مدينة تدمر ما أسفر عن تدميرهما ومقتل من كان فيهما.

وفي ريف حمص الشمالي استهدف الطيران المروحي وسلاح المدفعية الثقيلة عدة مقرات وتحصينات وتحركات لإرهابيي «النصرة» و«كتائب الفاروق» و«جيش التوحيد» بمدينة الرستن وبلدة تلبيسة ومناطق كيسين والزعفرانة والذهبية ودير فول وغرناطة ومزارع المنفى وعين حسين الجنوبي بريفيهما. وأكد المصدر أن ضربات الجيش تلك أسفرت عن تدمير تلك المقرات والتحصينات والعديد من العربات المصفحة والمجهزة برشاشات متنوعة كما أسفرت تلك الضربات المركزة عن مقتل وإصابة عدد كبير من الإرهابيين بينهم قادة مجموعات وميليشيات ميدانية.