أرشيف يوم: 3 أبريل، 2018

سوزان الحاج ان تكلمت لانفجر الوضع

تملك المقدم سوزان الحاج التي استمرت مدة سنوات مديرة قسم مكافحة الجريمة المعلوماتية اكبر كمية من المعلومات والداتا حول كافة الاتصالات التي جرت بين اهم شخصيات لبنان المدنية والعسكرية والسياسية والحزبية ويبدو انه رغم التحقيق مصمم للوصول الى نتيجة، فان سوزان الحاج ستحضّر مفاجأة امام المحكمة لتعلن مخالفات قام بها اهم شخصيات عسكرية وامنية وسياسية وحزبية وشخصيات ذات نفوذ وتم السكوت عنها وتم الطلب من المقدم سوزان الحاج من رئيسها الاعلى السكوت عن الموضوع واقفاله، لكن يبدو انها تحتفظ بكافة الداتا على اقراص مبرمجة ومنها نسخة في لبنان ومنها نسخة في مكان آخر، واذا تكلمت المقدمة سوزان الحاج التي لم تعد تريد الاستمرار في وظيفتها في قوى الامن الداخلي فانها ستفجر اكبر قنبلة سياسية في لبنان اضافة الى فضائح لا تتحملها الطبقة السياسية والفاعليات كذلك المسؤولين الامنيين ورجالات دولة ذلك ان كل اتصالاتهم وتسجيلاتهم واقوالهم وتهديداتهم ومخالفاتهم واعطاء اوامر خاطئة كلها موجودة في الاقراص المبرمجة لدى المقدم سوزان الحاج التي استمرت 5 سنوات رئيسا لقسم مكافحة الجريمة المعلوماتية وحصلت على اكثر من مليونين و800 الف مخابرة هاتفية تم مراقبتها في دقة، ومنها حوالي 220 الف مكالمة خطيرة تؤدّي الى فضائح ومخالفات كبرى ارتكبها مسؤولين، والاهم هي 100 مكالمة تسمّى المكالمة الالماسية او الذهبية التي تملكها المقدم سوزان الحاج وتحتفظ بنسخة منها اضافة الى بقية النسخ لكن هنالك نسخة خارج لبنان محفوظة في مصرف اوروبي حيث يمكن من جهة معينة فتح صندوق الحجوزات في المصرف ربما في سويسرا في جنيف ونشر القرص المبرمج مع المعلومات السرية الخطيرة جدا على موقع فايسبوك وتويتر. وعندها سيستمع الى هذه الاقراص اكثر من 40 مليون عربي اضافة الى 15 مليون مغترب لبناني وعربي لانها تتضمن اتصالات بين اكبر مسؤولين في لبنان ورؤساء دول كذلك رؤساء مخابرات دول عربية ورؤساء مخابرات لبنانية خاصة في مجال المرحلة التي حصلت ما بعد اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، والاحداث التي جرت في بيروت ومناطق لبنانية واصوات قيادات سياسية تعطي اوامر بالقتل واطلاق الرصاص، اضافة الى رؤساء اجهزة امنية اعطوا اوامر مخالفة للقانون في شكل فاضح.

زواج أول ضابط روسي من فتاة سورية …نقيب بحري في طرطوس تزوج فتاة جميلة

بعد انتشار الجيش الروسي في قاعدة طرطوس بعدد 40 ألف جندي تقريباً وانتشار الجيش الروسي مع طيارين بنسبة 11 ألف جندي في قاعدة حميميم الجوية قرب اللاذقية.

 التقى نقيب روسي بفتاة صبية سورية جميلة وحصل إعجاب بينه وبينها وتواصلت الصداقة حتى وصل إلى طلب الزواج منها فزار أهلها اللذين باركوا الزواج وهو أول زواج يحصل بين عضو في الجيش الروسي وهو نقيب بحري وفتاة سورية من طرطوس.

بعد تحليق طائرات اسرائيلية اف 35 الاحدث في العالم تخدع روسيا سنطلق طائرات سوخوي 57 تحلق فوق اسرائيل والمنطقة

 

ذكرت مواقع الكترونية اسرائيلية بأن اسرائيل التي تلقت 20 طائرة من احدث طائرات العالم والاخيرة الاميركية الصنع اف – 35 والتي ترتفع الى 70 الف قدم اقلعت فوق اسرائيل ووصلت الى 70 الف قدم وقامت بخداع الرادارات الروسية واتجهت نحو العراق ثم فوق ايران، وعادت بعدها الى اسرائيل.

الجيش الروسي اعلن في موسكو ان الرادارات الروسية اكتشفت الطائرات الاسرائيلية وظهر على الرادار 8 نقاط تشير الى وجود طائرات في الجو تعبر الاجواء السورية وهي ليست في وضع قتالي بل تنتقل النقاط في شكل طبيعي.

لكن بعد اعلان اسرائيل ان طائرات الـ 35 الاحدث في العالم والاميركية الصنع والتي وصلت منذ 3 اسابيع الى اسرائيل خدعت الرادارات الروسية وحلقت فوق الجيش الروسي في سوريا ووصلت الى العراق وايران فان سلاح الجو الروسي سيطلق طائرة سوخوي – 57 فوق الاجواء الاسرائيلية على ارتفاع 80 الف قدم، وطائرة سوخوي 57 الروسية هي احدث طائرة حاليا في العالم، وستحلّق فوق اسرائيل ثم سوريا ثم لبنان ثم ايران ثم تعود وتمر فوق اسرائيل وتهبط في مطار حميمم في اللاذقية.

وقال الناطق الروسي نحن لن تخدعنا اسرائيل في طائرات اف – 35 بل التقطنا الاشارات كلها، لكن نقول الى اسرائيل ونتحداها اذا كانت تستطيع اكتشاف طائرات سوخوي – 57 وهي تحلق في اجواء اسرائيل لان طائرات سوخوي – 57 هي غير مرئية على الرادار، ولا يمكن الى اي رادار ان يلتقطها لان الاجنحة وجسمها المصنوع منها بمادة اسمها تيلافين تلتقط كافة اشعات الرادار وتمتصها ولا تعود الاشاعات الى الرادار كي يراها. وسترى اسرائيل ان روسيا سوف تطلق كل يوم طائرتين سوخوي – 57 تحلّق في اجواء اسرائيل والاردن والسعودية وكامل المنطقة ونتحدى اي رادار في المنطقة حتى اميركا ان تستطيع كشف سوخوي – 57 وهي الطائرة غير المرئية والتي هي مصنوعة من مادة تيلافين التي مهمتها ان تمتصّ اشعاعات الرادار نحو الجو وتقوم بتذويب الاشعاعات في جسمها ولا تعود الاشعاعات الى الرادار الارضي وبالتالي لن تتوصل اي قوة في العالم الى اكتشاف سوخوي – 57 وهي في الجو. كما ان صواريخ وقنابل سوخوي – 57 هي صواريخ وقنابل غير مرئية، لانها ايضا غلافها من مادة تيلافين التي تمتص اشعاعات الرادار، وكنا نود ان لا نكشف اسرار سوخوي – 57 لكن بعد التحدي الاميركي الذي نعتبره اميركيا عبر ارسال طائرات اف – 35 فوق الجيش الروسي في سوريا على علو 70 الف قدم فقد اضطررنا الى الكشف عن سوخوي – 57 وجزء من مؤهلاتها. واننا نتحدى كافة رادارات اميركا واسرائيل ودول المنطقة كلها ان تستطيع كشف طائرة سوخوي – 57 مع قنابلها وصواريخها.

ولذلك نقول لهم ان كل يوم عند الساعة الحادية عشرة ستقلع طائرتان سوخوي – 57 من قاعدة حميمم في اللاذقية وتحلق في اجواء كامل المنطقة من اسرائيل الى السعودية الى ايران الى العراق الى مصر ونعود ونتحدى اي دولة ان تعلن انها استطاعت كشف عبر الرادار طائرات سوخوي – 57 لانها الطائرة الافضل في العالم والاقوى وتابع تنسيق عملها وطلب الشروط القاسية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كي لا تظهر الطائرة على الرادار ولا بأي شكل من الاشكال، وقد نجحنا في ذلك وسوخوي – 57 ستثبت كل يوم عند الحادية عشرة قبل الظهر انها ستحلق لمدة ساعة و35 دقيقة فوق كامل المنطقة بما فيه الاسطول السادس الاميركي في المتوسط والاسطول السابع الاميركي في البحر الاحمر، ونتحداهم ان يكتشفوا سوخوي – 57 مع صواريخها وقنابلها.

فنزويلا تستعين بخبرة الطيارين الروس الذين خدموا في سوريا

وجهت فنزويلا، دعوة إلى الطيارين الروس الذين شاركوا في العمليات العسكرية في سوريا، لزيارة الجمهورية من أجل تبادل الخبرات، حسب تصريح لوزير الدفاع الفنزويلي بادرينو لوبيس.

وقال لوبيس خلال مؤتمر صحفي في ختام محادثات مع نظيره الروسي، سيرغي سويغو: “نوقشت (خلال الاجتماع) مسائل تعاوننا.. ونريد الآن أن نذهب إلى ما هو أبعد من التعاون العسكري – التقني التقليدي، بتعميق وتطوير التعاون على المستوى العملي”.

ووفقا لما ذكره الوزير، فقد تم التطرق خلال المحادثات مع شويغو، إلى مسائل تبادل الطيارين، موضحا أن المقصود من ذلك “حتى يتمكن طياروا سو -30 الفنزويليون، من إظهار تجربتهم في روسيا، وكذلك الطيارون الروس الذين حصلوا على خبرة لا تقدر بثمن في سوريا ليتبادلوها مع رفقائهم الفنزويليين”.

المصدر: تاس

موسكو وأنقرة تؤسسان صندوقا استثماريا مشتركا

وقع ممثلون عن الصندوقين الروسي للاستثمار والسيادي التركي، وبحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، اتفاقية تعاون بصيغتها النهائية.

وأعلن الجانبان بعد توقيع الاتفاقية في العاصمة التركية أنقرة، عن تأسيس “الصندوق الروسي – التركي للاستثمار”.

ووفقا للاتفاقية فقد ساهم الجانبان الروسي والتركي بتمويل الصندوق الاستثماري المشترك بمليار دولار بالمناصفة، وستُضخ التمويلات في المشاريع الجاذبة للاستثمار التي تحفز تطوير التبادل التجاري والتعاون الاستثماري بين البلدين.

ووفقا للمدير العام للصندوق الروسي للاستثمار، فإن الجانبين وجها أنظارهما للاستثمار في قطاعات مثل البنية التحتية وقطاع الصحة وتقنية المعلومات.

وقد تأسس الصندوق الروسي للاستثمار في يونيو 2011 بهدف الاستثمار في الشركات المساهمة مع إعطاء الأولوية للشركات الأجنبية التي لها عقود شراكة مع شركات روسية وتعمل على الأراضي الروسية، وبالتعاون مع الممولين الأجانب الاستراتيجيين والرائدين في هذا المجال.

أما الصندوق السيادي التركي فقد تأسس عام 2016 بهدف تطوير الأصول المالية الاستراتيجية التركية، وزيادة قيمتها وتوفير التمويل للمشاريع التركية ذات الأولوية.

المصدر: “تاس”

21 ضابطا أمريكيا يزورون الجزائر للإطلاع على تجربتها في اجتثاث التطرف الديني

الجزائر |

تلقى وزير الأوقاف والشؤون الدينية في الجزائر، محمد عيسى، طلبا من الولايات المتحدة الأمريكية.

يتعلق الطلب بشان زيارة 21 من كبار الضباط الأمريكيين إلى الجزائر “للإطلاع على تجربة الجزائر ووزارة الشؤون الدينية في اجتثاث التطرف الديني”، حسب صحيفة الشروق الجزائرية.

وأكد وزير الأوقاف، اليوم الثلاثاء، أن الجزائر تقف بالمرصاد لكل من يستهدف استقرارها و”يسعى إلى التشكيك في مرجعيتها الدينية”.

وأوضح محمد عيسى أن محاربة الجزائر لدعاة التقسيم الطائفي “لا علاقة له بفكرة الهجوم على المخالفين في الرأي التي تحاول بعض الأطراف الترويج لها”.

وذكر عيسى أن رئيس الجمهورية كان “صريحا جدا في تحذيره من مخاطر تقسيم الدولة الوطنية إلى دويلات طائفية”.

احدى الخارجات من دوما :تطلب الالتحاق بالجيش لتصفي قيادي ارهابي اغتصب وقتل المئات من النساء

طلبت امرأة ممن خرجوا من الغوطة الشرقية الالتحاق بالجيش لاخضاعها لدورات قتالية لتتمكن من تصفية احد قيادي المسلحين في الغوطة انتقاما لما فعله بها وبمئات النساء من اغتصاب وقتل وترويع .

وكشفت المرأة ان لديها ثلاثة اطفال لاتعرف ابائهم لان العديد من المسلحين كانوا يغتصبونها يوميا مبينا ان الكثير من النساء لهن نفس المشكلة.

وروت ان المسلحين قطعوا رأس طفل عمره عشر سنوات وارسلوه لامه بتهمة العمالة للدولة السورية كونه كان يعمل بمخيم الوافدين .

عطوان :عَشرُ نِقاطٍ رئيسيّة وَردَت في مُقابَلة الأمير محمد بن سلمان  مع مَجلّة “أتلانتك” تُلَخِّص استراتيجيّته المُقبِلة

بعد القراءِة المُتعمِّقة للمُقابلة التي أجرتها مَجلَّة “أتلانتك” الأمريكيّة الشَّهيرة مع الأمير محمد بن سلمان، وليّ العَهد السعوديّ، والنَّص الكامِل باللُّغةِ الإنكليزيّة على وَجه الخُصوص، يَخرُج المَرء بانطِباعٍ راسِخ مَفادُه أنّها المُقابَلة الأهم والأخطر، ليس لما وَرَد فيها من مَواقِف، ومعلومات جديدة، وإنّما أيضًا لِما يُمكِن أن يترتّب عليها من خَطواتٍ لاحِقة يُمكِن أن يُقدِم عليها الأمير الشاب بعد عَودَتِه من جَولتِه الحاليّة لأمريكا التي تَستغرِق ثلاثة أسابيع.

الأمير بن سلمان لم يَكُن يُخاطِب الشعب السعودي في هذهِ المُقابَلة، وإنّما صانِع القَرار، والمُشرِّعين، والدَّولة الأمريكيّة العَميقة، ويُقدِّم لهم نفسه ونَظرَته وسِياساته المُستقبليّة كحَليفٍ استراتيجيٍّ يُمكِن الوُثوق بِه، والاعتماد عَليه، وُصولاً إلى “الضُّوء الأخضر” الذي يتطلّع إليه لتَأييد خَطوتِه الوَشيكة وهي تولِّي كُرسي العَرش في المملكة العربيّة السعوديّة، وهِي خُطوة ربّما يُقدِم عليها بعد أيّامٍ أو أسابيع بعد عَودَتِه من هذهِ الجَولة.

من الواضِح أنّ الأمير بن سلمان اختار كَلماتِه بِعِنايةٍ فائِقة، وكان يَعرِف ما يُريد قَوله، وما يُريد تَجنُّبُه، والجِهة أو الجِهات المُستَهدَفة، وكان يُقدِّم أوراق اعتماده للحَليف الأكبر، ويَشرَح برامِجه السياسيّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة، ونعتقد أنّه حقّق نجاحًا مَلموسًا في هذا الصَّدد، خاصَّةً في البيت الأبيض، و”حُكومة الحَرب” التي يتزعّمها الرئيس ترامب حاليًّا.

***

هُناك عِدّة أُمور يُمكِن استنتاجها، سواء من الأسئلة والأجوِبة وما بَين سُطورِها، أو مِن خِلال المُقَدِّمة الطَّويلة والمُهِمَّة للصَّحافي جيفري غولد بيرغ الذي أجرى المُقابلة، نُلخِّصها في النُّقاط التَّالِية:

ـ أوّلاً: اعترف الأمير بن سلمان، ولأوّل مَرّة مُنذ بِدء الصِّراع العَربي الإسرائيلي، بإيمانه بحَق اليَهود بإقامة دَولتِهم على “جُزء من أرض أجدادهم”، ووصف دينيس روس حامِل مَلف الصِّراع في عِدّة إدارات أمريكيّة والمُفاوضات التي جَرت بين العَرب والإسرائيليين أنّها المَرّة الأولى التي يَصدُر فيها مِثل هذا الاعتراف بالحُقوق التاريخيّة لليهود، فقد تَحدّث قادة عَرب مُعتَدلون في السَّابِق عن وجود إسرائيل كأمْر واقِع، ولكن لم يَحدُث مُطلقًا أن اخترق أي مِنهم هذا “الخَط الأحمر”.

ـ ثانيًا: لم يُوجِّه الأمير بن سلمان، وطِوال المُقابِلة، أو على هامِشها، باعتراف غولدبيرغ نفسه، أي كلمة سيّئة واحِدة لإسرائيل، بل أشاد بِها وتَجرِبَتها بطريق غير مُباشرة، عندما قال أنّ لديها اقتصادا أكبر من حَجْمِها.

ـ ثالثًا: لم يَتلفّظ الأمير، وطِوال المُقابلة المُطوّلة (20 صفحة طِباعة) بِكَلمة “الدَّولة الفِلسطينيّة، ولم يُشِر إلى القُدس المُحتلّة كعاصِمةٍ لها، واكتفى بالحَديث عن إيمانِه “بحَق الفِلسطينيين والإسرائيليين بأن تَكون لهم أرضهم”.

ـ رابِعًا: أعرب الأمير عن “قَلقِه الدِّيني” فقط، على مُستقبل المَسجد الأقصى في القُدس، وحَق الشَّعب الفِلسطيني، دون تحديد هذا الحَق، وترك الأمر عائِمًا، وأكّد أنّه ليس لديه أي اعتراض ديني على أيِّ دينٍ آخر، وتحديدًا اليهوديّة والمَسيحيّة.

ـ خامِسًا: قَسّم مِنطقة الشَّرق الأوسط إلى معسكرين (تمامًا مِثل تقسيم الشيخ أسامة بن لادن زعيم “القاعدة” مَعكوسًا، ولكن دون استخدام تعبير الفسطاطين)، مُعسكَر الشَّر الذي يَضُم إيران و”حزب الله” وحركة الأخوان المسلمين، ومُعسكَر الاعتدال الذي يَضُم الأردن ومِصر والإمارات والبحرين وسَلطنة عمان والكُويت واليمن إلى جانب المملكة، وكان لافِتًا أنّه استثنى المغرب ودُول أُخرى في شمال أفريقيا.

ـ سادِسًا: أكّد وليّ العَهد السعوديّ أنّ بِلاده استخدمت حركة الأخوان المسلمين كورقة لمُحاربة الشيوعيّة التي كانت تُهدِّد أوروبا وأمريكا والسعوديّة نفسها أثناء الحرب البارِدة، ووَصف نِظام الرئيس جمال عبد الناصر بأنّه كان “شُيوعَيًّا”.

ـ سابِعًا: نَفى نَفيًا قاطِعًا وجود “الوهابيّة” في المملكة، وأكّد أنّ هُناك أربعة مذاهِب سُنيّة فقط، وشَدَّد على عدم وجود أي فوارِق بين السُّنّة والشِّيعة في المملكة.

ثامِنًا: أنكَرَ أيَّ دَعمٍ ماليّ سُعوديّ للإرهابيين ومُنظّماتِهم المُتطرِّفة، ولكنّه اعترف أن بعض الشخصيّات السعوديّة في المملكة مَوّلَت بعض هذهِ الجَماعات، دون أن يُحدِّدها.

 

ـ تاسِعًا: رفض رَفضًا مُطلقًا الإجابة على أسئلة تتناول حَمله الفساد تَفصيليًّا، أو الحَديث عن ثَروتِه وشِرائِه يَختًا بقيمة نِصف مِليار دولار، وقال للصحافيّة نورا أو دونيل عندما سألته عن هذا اليَخت “بعَصبيّة” لافِتة أنّه يُريد الاحتفاظ بالأُمور التي تتعلّق بِحياتِه الشخصيّة لنَفسِه، وأكّد أنّه رَجلٌ ثَريٌّ، وأنّه ليس مانديلا أو غاندي.

 

ـ عاشِرًا: خَصَّ الإمام علي خامنئي بالهُجوم الأكثر شَراسَة، بل ربّما الوحيد في هذهِ المُقابَلة، عندما قال أنّه أخطر من هتلر، فهتلر حاوَل غَزو أوروبا واحتلالها، وخامنئي يُريد غَزو العالم كُلّه، ويجب وقفه، وعدم تِكرار خَطأ تَجاهُل طُموحات هتلر الذي ارتكبه الأوروبيّون.

***

ما يُمكِن استخلاصه من هذهِ النُّقاط العَشر وغيرِها من إجابات لوليّ العَهد السعوديّ في هذهِ المُقابَلة، أنّه يُخطِّط لتَحالُفٍ مُستقبليّ مع إسرائيل في إطار “مِحور اعتدال” عربيّ يَتصدّى لإيران وبِدَعمّ من الولايات المتحدة الأمريكيّة، والاعتماد عليها كشَريكٍ اقتصاديٍّ مُستقبليّ، وتَعزيز المَصالِح المُشترَكِة معها، ولكن في إطار سلام عادِل، ودون أن يَتطرّق مُطلَقًا إلى مُبادَرة السَّلام العَربيّة التي هِي في الأساس طَبعة سُعوديّة، وشُروطِها.

الاعتراف بالإرث التَّاريخي لليَهود وحَقّهم في إقامة دولتهم على جُزء من هذا الإرث، أي على أرض فِلسطين، تَطوُّر خَطير جِدًّا، لأنّه يعني أيضًا الاعتراف بحُقوق هؤلاء في أراضٍ عربيّةٍ أُخرى في خيبر واليمن ومِصر والمغرب والجزيرة العربيّة، وقد يَدفَع بتبرير ليس بالعَودة واستعادة هذهِ الأراضي وإنّما مَطالِبهم بالتَّعويض عن ألف وخمسمائة عام مُنذ طَردِهم من الجزيرة العربيّة، وحَقِّهم في ثرواتِها النفطيّة وغير النفطيّة بالتَّالي، فهؤلاء مِثلما ثَبُت بالتَّجربة التفاوضيّة مَعهم، لا يتنازلون عن أيِّ أرضٍ احتلّوها ويُطالِبون بالمَزيد دائِمًا، ويتبعون سِياسة المَراحِل.

صحيح أن العاهِل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز سارعَ بالتَّأكيد على مَوقِف المملكة المُؤيِّد لقِيام دولة فِلسطينيّة مُستقلّة عاصِمتها القُدس المُحتلّة، في “تصحيح” لما وَرد على لِسان وَليّ عَهدِه من تَصريحاتٍ حول  “حَق” الإسرائيليين في أن تكون لهم أرضهم، وذلك في اتّصالٍ هاتفيّ جَرى اليَوْمْ مع الرئيس دونالد ترامب، ولكن الضَّرر قد وَقَع، والأمير بن سلمان هو الحاكِم الفِعلي في الرِّياض.

الأمير بن سلمان يسير في حَقل ألغام، وربّما يُفيد التَّأكيد بأنّه لم يُراهِن أي زَعيم عربي على الإسرائيليين، ويُقدِّم التَّنازلات لَهُم، إلا وَدَفع ثَمنًا غالِيًا، وما زال هُناك مُتَّسَعٌ من الوَقت للتأمُّل والمُراجَعة.. ونَكتفي بهذا القَدر.

ارتفاع ملموس بدرجات الحرارة غدا تتخطى معدلاتها الموسمية

من المتوقع  ان يسيطر طقس ربيعي مستقر على مناطق الحوض الشرقيّ للمتوسّط.

الطقس المتوقع في الايام الثلاثة القادمة:

الأربعاء: صاف الى قليل الغيوم مع ارتفاع ملموس ب​درجات الحرارة​ والتي تتخطى معدلاتها الموسمية، تنشط الرياح.

الخميس: صاف اجمالاً مع ارتفاع إضافي بدرجات الحرارة (فوق معدلاتها الموسمية).

الجمعة: قليل الغيوم مع ضباب محلي على المرتفعات وانخفاض محدود بدرجات الحرارة.

ترامب: قرارانا نهائي بالانسحاب من سورية

واشنطن|

اكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه حان الوقت لعودة قواته إلى الوطن، كاشفا أنه يفكر في هذا الأمر بجدية كبيرة.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي اليوم: “مهمتنا الأساسية هي التخلص من داعش. لقد أوشكنا على إنهاء هذه المهمة وسنتخذ قرارا سريعا بالتنسيق مع الآخرين.. أريد الخروج (في سوريا).. أريد أن أعيد قواتنا إلى الوطن”.

وأضاف أنه سيعلن قريبا عن قراره بخصوص مصير القوات الأمريكية في سوريا، معتبرا أن التدخل الأمريكي في سوريا مكلف لواشنطن، في الوقت الذي يعود بالمنفعة على دول أخرى، دون أن يحددها.