أرشيف يوم: 3 يناير، 2018

“المركزي” ينهي قرار تجميد صرف الحوالات ويصرف الحوالات حتى 5000دولار

دمشق –اخبار سوريا والعالم|

قال حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور دريد درغام ان المصرف الغى  قرار تجميد صرف الحوالات الشخصية لـثلاثة أشهر.

 واوضح ان القرار كان إجراء مؤقت مبينا انه ومع حلول عام 2018 قرر مصرف سورية المركزي إنهاء العمل بإجراءات اتخذت لمواجهة مضاربات رفع سعر الصرف لمستويات غير مبررة خلال الفترة الماضية.

واضاف برهن السوريون خلال عام 2017 أن عدم خضوعهم لإشاعات المضاربين ساهم بالحفاظ على سعر صرف متوازن نسبياً. ولا بد أن يؤدي تكاتف جهود الجميع للحفاظ على القدرة الشرائية لليرة لمنع الانجرار وراء فقاعات المضاربين. ويتطلب ذلك التأكيد على أنه أصبح بمقدور كل متعامل مع المصارف وشركات الصرافة والحوالات المرخص لها التعامل بالقطع ما يلي:

تصريف أي مبلغ يريدونه نقداً بدون قيود أو شروط.

أية حوالة ترد من الخارج بقيمة تساوي أو أقل من 5000 $ أو ما يعادلها (خمسة آلاف دولار يتم تصريفها إلى ليرات سورية مباشرة)

أما أية حوالة من الخارج بقيمة أكبر من 5000 $ أو ما يعادلها فللمستفيد منها الحق بأن يقرر إما تصريفها إلى ليرات سورية أو قبض قيمتها بالعملة الأجنبية.

وبين ان المصرف قرر تقديم  تسهيلات جذرية لتحويل أي مبلغ من الخارج بما في ذلك شراء عقار أو طبابة أو متطلبات دراسة وغيرها، يتأكد لمن يرغب أن عام 2018 سيكون عام بداية التحولات الجذرية في إجراءات العمل المصرفي وتبسيطها وتسريعها من خلال قرارات جديدة وأدوات دفع إلكتروني لم تكن موجودة سابقاً في الاقتصاد السوري.

وقال أكدت السنوات الماضية للسوريين أن الهلع والخوف من شائعات المضاربين وأخبارهم كانت العامل الرئيسي وغير المبرر لتقلبات سعر الليرة.. وتأكد السوريون من خلال 2017 أنه كلما تكاتفوا مع السياسة النقدية والاقتصادية وابتعدوا عن أجواء المضاربات تعززت أجواء الثقة بالليرة السورية وبنهضة الاقتصاد السوري. رغم الحرب صمد الجيش والشعب في وجه الضغط السياسي والاقتصادي فتأكد أن التعافي التدريجي هو الأقوى والأسلم في معركة الوجود التي نخوضها منذ سنوات طويلة.

الذهب يتراجع عن أعلى مستوى له في 3 أشهر ونصف بفعل ارتفاع الدولار

تراجعت أسعار الذهب اليوم عن أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر ونصف الشهر بالتزامن مع ارتفاع الدولار من مستويات منخفضة.

وذكرت رويترز “أن الذهب انخفض في المعاملات الفورية 4ر0 بالمئة إلى 35ر1312 دولارا للأوقية” مشيرة إلى أن المعدن النفيس صعد إلى 33ر1321 دولارا للأوقية “الأونصة” في وقت سابق من الجلسة وهو أعلى مستوى منذ 15 أيلول الماضي.

ولم يطرأ تغير يذكر على الذهب في العقود الأمريكية الآجلة حيث جرى تداوله عند 60ر1315 دولارا للأوقية.

وصعد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية 1ر0 بالمئة إلى 964ر91 بعدما تراجع لأقل مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر أمس.

أسعار النفط إلى مستوى قياسي رغم زيادة الإنتاج

ازدادت أسعار النفط ، إلى أعلى مستوى في سنتين ونصف السنة، في ظل توترات ناجمة عن اضطرابات دخلت يومها السادس في إيران، عضو «منظمة الدول المصدرة للنفط» (أوبك)، تمحو أثر ارتفاع الإنتاج في الولايات المتحدة وروسيا.

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 49 سنتاً عن سعر التسوية السابقة، إلى 60.87 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى منذ حزيران (يونيو) 2015. وصعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج «برنت» 43 سنتاً إلى 67 دولاراً للبرميل مقتربة من السعر المرتفع البالغ 67.29 دولار الذي سجلته أول من أمس وهو الأكبر منذ أيار (مايو) 2015.

وحذّر المحلل لدى «كومرتس بنك» كارستن فريتش من أن «الأسعار تواجه تصحيحاً، إذ سيضعف الدعم الذي حصلت عليه الأسعار من الاضطرابات في إيران ما لم يبدأ الوضع في التأثير على إنتاج النفط، وهو ما لم يحدث بعد، أو أن تعيد الولايات المتحدة فرض عقوبات على طهران». ويتوقع «كومرتس بنك» أن يبلغ سعر خام «برنت» 60 دولاراً هذه السنة.

ويؤكد متعاملون أن الأسواق ارتفعت كثيراً في الآونة الأخيرة، في وقت من المنتظر أن يزيد الإنتاج الأميركي مجدداً، وتثار شكوك في شأن ما إذا كان نمو الطلب سيستمر عند المستويات الحالية. وارتفع إنتاج الولايات المتحدة من النفط بنحو 16 في المئة منذ منتصف 2016 ليبلغ 9.75 مليون برميل يومياً في نهاية العام الماضي. كما تأثرت المعنويات سلباً ببعض المخاوف من أن روسيا قد لا تكون ملتزمة التزاماً كاملاً بتعهداتها في الاتفاق مع «أوبك» بخفض الإنتاج 300 ألف برميل يومياً، من أعلى مستوى شهري في 30 سنة والبالغ 11.247 مليون برميل يومياً الذي سجلته في تشرين الأول (أكتوبر) 2016.

ويظهر أحدث بيانات العام الماضي، أن إنتاج روسيا من النفط ارتفع إلى 10.98 مليون برميل يومياً في المتوسط مقارنة بـ10.96 مليون برميل يومياً في 2016 و10.72 مليون في 2015.

إلى ذلك، تتجه الصين هذه السنة للتفوق على اليابان لتصبح أكبر مستورد في العالم للغاز الطبيعي الذي تستخدمه ليحل محل الفحم، في إطار حملة مكافحة التلوث التي تشنها بكين. والصين، أكبر مستورد للنفط والفحم في العالم بالفعل، هي ثالث أكبر مستهلك للغاز الطبيعي بعد الولايات المتحدة وروسيا. لكنها تستورد نحو 40 في المئة من حاجاتها لأن الإنتاج المحلي لا يكفي لتلبية الطلب.

وأظهرت بيانات من «تومسون رويترز ايكون»، أن واردات الصين من الغاز المنقول عبر خطوط الأنابيب والغاز الطبيعي المسال، ستصل إلى 67 مليون طن بزيادة أكثر من 25 في المئة على أساس سنوي. وارتفعت واردات الغاز الطبيعي المسال بأكثر من 50 في المئة.

وما زالت الصين تتخلف عن اليابان التي تقدر وارداتها السنوية من الغاز بنحو 83.5 مليون طن، وكلها من الغاز المسال، لكن إجمالي الواردات الصينية من الغاز تجاوز واردات اليابان في أيلول (سبتمبر) وفي تشرين الثاني (نوفمبر) مجدداً، وفقاً لبيانات حكومية وبيانات أخرى لتدفقات الشحن.

ويتوقع محللون أن تتفوق الصين على اليابان في واردات هذه السنة بأكملها. وقالت المديرة في «وود ماكنزي» لاستشارات الطاقة مياو رو هوانغ، إن «واردات الغاز الطبيعي المسال والغاز المنقول عبر خطوط الأنابيب، ستواصل الارتفاع في السنوات المقبلة. نتوقع أن تتفوق الصين على اليابان كأكبر مستورد للغاز في العالم هذه السنة، لكن الأخيرة ستظل أكبر مستورد للغاز الطبيعي المسال حتى عام 2028 تقريباً».

في سياق منفصل، أعلنت الدوحة اكتمال عملية دمج عملاقتي الغاز السابقتين، «قطر غاز» و «راس غاز»، في كيان جديد تحت مسمى «قطر غاز»، في خطوة تهدف إلى توفير مئات ملايين الدولارات.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «قطر للبترول» الحكومية المسؤولة عن قطاع الطاقة في الإمارة، سعد شريده الكعبي، في مؤتمر صحافي في الدوحة، إن «عملية الدمج ستساعد الإمارة على توفير نحو 545 مليون دولار سنوياً»، لافتاً إلى أن «قطر مهتمة بالاستثمار في قطاع الطاقة في العراق».

وكانت الدوحة أعلنت في كانون الأول (ديسمبر) 2016 عن عملية الدمج التي أشارت حينها إلى أنها تحتاج إلى 12 شهراً لكي تكتمل. وستتولى الشركة الجديدة الناتجة عن الاندماج، إدارة كل الطاقة الإنتاجية من الغاز الطبيعي المسال في البلد والبالغة 77 مليون طن سنوياً، والتي تباع عبر مزيج من اتفاقات المشاريع المشتركة مع شركات نفط غربية كبرى من بينها «إكسون موبيل» و «شل».

وتملك قطر العضو في منظمة «اوبك» والتي تنتج بين 700 ألف و800 ألف برميل يومياً، ثالث أكبر احتياطات من الغاز الطبيعي في العالم بعد روسيا وإيران المجاورة.

إلى ذلك، أكدت «بتروبراس» البرازيلية النفطية التي تسيطر عليها الدولة، أنها وافقت على دفع 2.95 بليون دولار لتسوية دعوى جماعية في الولايات المتحدة رفعها مستثمرون يزعمون أنهم خسروا أموالاً نتيجة فضيحة فساد. وتنفي الشركة وجود أي ممارسات خاطئة بموجب الصفقة، التي تعد أحد أكبر التسويات في الدعاوى الجماعية المتعلقة بأوراق مالية في الولايات المتحدة.

الحكومة المصرية تأمر بتسهيل تقنين الكنائس غير المرخصة

أمر القائم بأعمال رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، بـ”تقديم كافة التسهيلات الممكنة لسرعة البت في الطلبات المقدمة” لتقنين أوضاع الكنائس غير المرخصة في البلاد.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة المصرية اليوم الأربعاء.

وناقش الاجتماع الإجراءات المتخذة الإيقاف أوضاع الكنائس غير المرخصة في جميع محافظات مصر حتى الآن.

وتأتي تصريحات مدبولي، قبل أيام من احتفال الطائفة الأرثوذكسية (الأكبر عددا بين مسيحيي مصر) بعيد الميلاد، والذي يوافق الـ7 يناير/كانون الثاني من كل عام، وفقا للتقويم الشرقي.

وفي ديسمبر/كانون أول الماضي، قالت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية (غير حكومية، مقرها القاهرة) إن الكنائس المصرية الثلاث، الأرثوذكسية والإنجيلية والكاثوليكية، تقدمت للحكومة المصرية بنحو 3 آلاف و730 طلبا لتقنين كنائس ومبان خدمات ملحقة بالكنائس غير مرخصة.

وفي يناير 2017، أصدرت الحكومة قرارا بتشكيل لجنة لتسوية أوضاع الكنائس غير المرخصة.

وتشير تقارير لمنظمات حقوقية محلية غير حكومية إلى أن التعقيدات الأمنية والإدارية التي تعترض بناء الكنائس في مصر تساهم في ارتفاع حدة التوترات الطائفية التي تشهدها البلاد بين الحين والآخر.

 

المصدر: وكالات

نمر يفترس رجلا في ضواحي موسكو

في إحدى القرى بضواحي موسكو افترس نمر أسود رجلا في حديقة حيوانات خاصة حتى الموت، وهرب الحيوان المفترس بعد ذلك من قفصه إلى البرية.

ووقع الحادث مساء أمس الثلاثاء، حين دخل الضحية وكان يعمل مراقبا للحيوانات، القفص لإطعام النمر، فباغت النمر الرجل وكسر عنقه ليموت في المكان متأثرا بجراحه، وفقا لبيان الشرطة.

وفرّ النمر من قفصه رغم إحاطته بسياج عال مكهرب، لكن أفراد الأمن أعادوا الحيوان المفترس بعد عدة ساعات.

وقال جيران الضحية القتيل إنه كان يربي كذلك أسدا ونمرا آخر في حديقته.

وتسلّم الرجل الحيوانات المفترسة وهي مريضة من “سيرك” (معرض حيوانات) وعالجها بأمواله الخاصة وربّاها في ظروف جيدة، لكن حتفه كان على مخالبها.

المصدر: وكالات

نصرالله: على محور المقاومة ان يتهيأ للحرب التي يعدها ترامب ونتانياهو

أكد الأمين العام لـ”حزب الله” ​السيد حسن نصر الله​ “انني أعتقد انه يتم استيعاب الموقف بشكل سريع في ​ايران​ ، والموضوع مختلف عن ما جرى في ​سوريا​ وهو ليس مشكل سياسي”، مشيراً الى أن “الشعب الايراني شارك بكثافة في الانتخابات ، وفي العام 2009 خطورة الموقف كانت ان الصراع كان ضمن تيارات النظام”.

وفي حديث لقناة “الميادين” اوضح نصر الله ان “بداية المشكلة في ايران هي ان مجموعة بنوك أعلنت افلاسها نتيجة عدة امور ، وكانت البداية اقتصادية، ودخل على الخط الجهات السياسية المرتبصة بايران واستغلت التظاهرات واخذتها بالاتجاه السياسي ، النظام هنا تعاطى بهدوء ومن دون قلق”.

وأشار الى انه “منذ البداية طُلب فرز المحتجين على قضايا محقة عن مثيري الشغب وبالنهاية تم استيعاب الموقف”، معتبراً أن “اعمال الشغب هي التي اعطت قيمة للموضوع بالاضافة الى المواقف الخارجية”.

ولفت نصر الله الى أن “​الرئيس الاميركي​ ​دونالد ترامب​ ونائبه و​رئيس الحكومة​ الإسرائيلي ​بنيامين نتانياهو​ دخلوا على الخط و​السعودية​ تعتبر ان هذه معركتها وتم تضخيم الموضوع”.

وأكد أن “هناك نقاش كبير في ايران بالموضوع الاقتصادي ، والثورة الاسلامية منذ انتصارها تعرضت للعقوبات والحصار”، لافتاً الى أن “هناك نمو سكاني هائل في ايران والأغلبية الساحقة من الشعب الايراني هي من فئة الشباب وهناك تحدي كبير لايجاد فرص عمل”.

وراى نصر الله ان “هناك تفهم من المسؤولين للمحتجين في الشارع ، ولكن يعتبرون انه يجب عدم السماح للمتربصين بايران من استغلال الأمر”، مشيراً الى أن “السجال حول دعم ايران في “حزب الله” موجود ، التأييد الشعبي الكبير في ايران هو لل​سياسة​ الخارجية ومسألة القدس هو جزء من الامن القومي بالنسبة لهم”.

ومن جهة أخرى، اوضح أنه “في السنوات الماضية عندما حصل في ايران نقاش حول ملف سوريا وشرح مرشد الثورة الإسلامية في ايران السيد علي خامنئي انه اذا لم تساعد ايران فالمعركة ستكون على حدود ايران”.

وشدد على أن “ما حصل في الايام الماضية لن يؤثر على دعم المقاومة في المنطقة، الشعب الايراني لديه ايمان بالمقاومة”، مؤكداً أن “آمال ترامب ونتانياهو والمسؤولين خابت وستخيب وانا اطمئن كل جمهور محور المقاومة ان لا يقلقوا”.

وأشار الى أنه “اليوم شاهدت تقدريات لاجهزة المخابرات الاميركية وتقدريات اسرائيلية ان الامر في ايران انتهى ، وهذه تقدريات استخباراتية”.

ومن جهة أخرى، لفت نصر الله الى أنه “عندما نقول وعد بلفور ثاني حول قرار ترامب فهذا الكلام هو تحذير للشعب الفلسطيني ، وهو دعوة لتحمل المسؤولية لعدم نجاحه”.

ورأى أنه “عندما اقدم ترامب على هذه الخطوة فهو اخذ اسرائيل الى مسار مختلف عن مسار التسوية الذي كان سيسمح بضمان بقاء اسرائيل لمدة اطول، ما قام به ترامب انه ضرب مسار التسوية بالصميم ، لانه لم يتحدث بموضوع تفصيلي بل تحدث بموضوع اساسي وهو موضوع القدس ويعني كل المسلمين والمسيحيين وكل العرب”.

وأشار الى أن “تحدث ترامب عن نقطة الاجماع الفلسطيني وصوب على هذه النقطة، وعملية السلام انتهت”.

وأكد نصرالله أن “اللقاءات مع الفصائل الفلسطينية كان هدفها لم الشمل وآخر لقاء كان مع حركة فتح برئاسة السيد عزام الأحمد ، وكنا حريصين في كل اللقاءات اننا نريد العمل على نقطة الاجماع”، مشيراً الى أن الموضوع الاساسي في الوقت الحالي هو الانتفاضة داخل فلسطين ومن الخارج كل اشكال المساندة مطلوبة”.

ولفت الى أنه “لو كان اي بلد عربي يقدم للفلسطينين كما تقدم ايران لاقام احتفالا مقابل كل شيك يدفعه”، موضحاً “أننا لسنا وسيطا في تقديم الدعم المادي ، ايران تعتز بانها تقوم بواجبها في تقديم الدعم للفصائل الفلسطينية”، مؤكداً أن “العلاقة مباشرة بين ايران والفصائل الفلسطينية موضوع الدعم بالسلاح من جهتنا لم يتوقف وهذا الامر ليس رد فعل على قرار من هنا او من هناك وفي اي وقت نستطيع ذلك لن نتردد”.

ولفت الى أن “حضور “حركة فتح” في الشارع هو اساس وهذا ما تسلم به كل الفصائل الفلسطينية”، مؤكداً أنه “لا يستطيع الانسان ان يلزم نفسه لخيار معين وهناك شيء يحضر في المنطقة ، وترامب يضع الجميع امام خيارين اما الاستسلام او المواجهة”.

وشدد على أن “محور المقاومة ليس خياره الحرب الكلاسيكية بل استنزاف العدو والاستفادة من الوقت، ومشروعنا هو المقاومة وليس الحرب ، ولكن ترامب ونتانياهو قد يدفعان المنطقة الى الحرب وعلى دول محور المقاومة ان تحضر نفسها لتلك الحرب”، مؤكداًُ أن “هدف الحرب ضرب محور المقاومة ، ويجب ان يخطط محور المقاومة لتحويل التهديد الى فرصة ونحن نحضر ونخطط لذلك”.

ولفت نصر الله الى أنني “قلت ان عشرات الالاف سيشاركون في الحرب الى جانبنا ، ومسؤولية المحور ان يحضر نفسه ليوم ان حصلت فيه حرب كيف نتسطيع تحويل التهديد الى فرصة تاريخية تكون ابعد من الجليل”، موضحاً أن “ما يتعلق بقواعد الاشتباك خاضع للظروف والاحداث”.

ردا على سؤال حول امتلاك حزب الله صورايخ مضادة للطائرات، أكد نصر الله “اننا دائما اهم عناصر المعركة مع اسرائيل هي المفاجاة وهذه ميزة المواجهة في حرب تموز”، مؤكداً أن “المقاومة تعمل في الليل والنهار للحصول على كل نوع سلاح يحقق الانتصار لها”، مشيرا أنه “يجب ان نفاجىء العدو باسلحة اهم من تلك التي فاجانهم بها في حرب تموز”.

وأشار الى ان “شعار “للقدس رايحين شهداء بالملايين” اضع الى جانبه عنوان هو انه اذا كان ترامب يدفع المنطقة للحرب فلتكن هذه الحرب فرصة لتحرير القدس”، مشدداً على أن “المقاومة في لبنان اليوم اقوى من اي وقت مضى ، وسوريا برغم الجراح سيخرج منها وضع مقاوم”، مؤكداً أن “وقوع الحرب احتمال موجود خصوصا مع عقلية الادارة الأميركية والخلفية التي تنطلق منها”.

وأكد نصر الله انه “يجب ان نضع نصب اعيننا كل الخيارات ولا يصح ان يقف احد ويقول للناس اطمئنوا ان المنطقة بخير، الاحتمال كافي للتحضير وترتيب الجبهة ليوم قد يأتي”.

وأوضح ان “النواة العسكرية في الجبهة لمحور المقاومة هي ايران وسوريا والعراق وفلسطين واضيف عليها اليمن والسيد الحوثي بعث لي رسالة بانهم جاهزون لارسال قوات بعشرات الآلاف من المقاتلين حتى لو لم تتوقف الحرب السعودية عليهم”.

وأكد أن “موضوع الجليل هو موضوع ثنائي مع اسرائيل اما موضوع ما بعد الجليل فهو مرتبط بالحرب الكبرى”، موضحاً أن “قناعتنا مع العدو الاسرائيلي انه يمكن الحاق الهزيمة به، ومن اهم انجازات المقاومة هي اسقاط مقولة الجيش الذي لا يهزم”.

ولفت الى أن “تنظيم داعش اصعب من الجيش الاسرائيلي ومن يلحق الهزيمة بداعش هو اقدر على هزيمة اسرائيل، والقتال مع التكفييرين اصعب بكثير من الحرب ضد اسرائيل”، مؤكداً أنه “كان يمكن الحاق الهزيمة بداعش بوقت اسرع لولا دعم اميركا لهم”.

ورأى نصر الله أن “الجندي الاسرائيلي مهزوم وجبان ولا يملك قدرة القتال، وهو لا يسير خطوة من دون سلاح الجو والمروحيات”، معتبراً أن “مشكلة الجيش الاسرائيلي هي في الانسان وليس في الدبابة والطائرة”.

وأكد أن “من اهم عناصر القوة هي ان المعركة الكبرى مع الصهاينة يوجد فيها مئات الالاف من المقاتلين عشاق الشهادة”، موضحاً ان “عدم الرد على ضربات اسرائيل لنا في سوريا ينفع التحضير للحرب الكبرى ، واسرائيل لم تسطيع منع رفع قدرات وجهوزية المقاومة ، وهذا الضربات يُصبر عليها حتى اشعار آخر”.

واكد أن “موضوع جبهة الجنوب السوري من المواضيع التي يحسن السكوت عليها ، ومن حق العدو ان يقلق، فوجودنا في الجنوب السوري يقلق الاسرائيلي ، والمقاومة السورية موجودة في الجنوب السوري”، معتبراً أن “الاسرائيليين لديهم مشكلة بخيارات نقل خزانات الامونيا ، وواحدة من الخيارات كانت ان يكون الخزانات في باخرة بالبحر الخيارات في هذا المجال بالنسبة لاسرائيل ليست سهلة ، وميزة المقاومة في لبنان انها تقرأ”.

وأشار الى ان “إسرائيل تخاف من حجم الولادات الفلسطينية”.

وكشف نصر الله عن ان ” المقاومة لا تحتاج الى مئة الف صاروخ لإلحاق الهزيمة باسرائيل ، بل عشرات الصواريخ الدقيقة مع انتقاء الاهداف”.

وأكد أن “إسرائيل يمساعدة اميركية هي من اغتالت عماد مغنية”، مشيراً الى انه ” بالنسبة لنا الحق بتقادم الزمن لا يصبح باطلا ، فلسطين من البحر الى النهر ولا يملك احد حق التخلي عن حبة تراب من فلسطين او قطرة ماء او حرف من اسم فلسطين”.

وشدد على أن “الصلح مع اسرائيل بالنسبة لنا مستحيل ولن نعترف بشرعية هذا الكيان لو اعترف به العالم اجمع”.

لاجئة سورية بالسويسرة  .. ”لم أدرس حتى أكون ربة منزل

سلطت وسائل إعلام سويسرية، الضوء على عائلة سورية لاجئة، تمكنت من الاندماج في المجتمع، فيما تعاني ربة المنزل من صعوبات، بسبب عدم قدرتها على إيجاد عمل.

ونقل موقع 20 ميوتن عن السيدة سورية عبير عواد قولها: ”لم أدرس حتى أكون ربة منزل.

الأم البالغة من العمر 44 عاما، والتي هاجرت من سوريا مع زوجها وأطفالها إلى سويسرا، مجازة في الهندسة المدنية، وكانت تعمل كموظفة حكومية، بينما كان زوجها طبيبا مختصا في جراحةالأطفال، وقالت عبير: ”كنا ننتمي للطبقة المتوسطة، وكانت حياتنا جيدة، زوجي لديه سيارة وعيادة خاصة“.

وبالرغم من معادلة شهادتها الجامعية في سويسرا، لم تتمكن السيدة المنحدرة من مدينة يبرود، بريف دمشق، من إيجاد عمل، علما  أنهابدأت البحث منذ أن حصلت على الإقامة، ولم تتم دعوتها لإجراء مقابلات سوى ثلاث مرات، وستبدأ مطلع هذا العام تدريبا  غير مدفوع الأجر لدى شركة سويسرية.

زوج عبير تمكن من الحصول على عمل، وهو حاليا طبيب مساعد في مستشفى الأطفال، وأضافت الزوجة: ”يزعجني كثيرا  أنني لا أستطيع العثور على عمل، أنا لست راضية، العمل ينظم الحياة، عدا عن ذلك، لا أريد أنت تذهب دراستي الجامعية في مهب الريح“.

ولكي تبعد نفسها قليلاً عن الشعور بعدم الرضا، بسبب رفض توظيفها، تستثمر عبير وقتها في المشاركة في عدة فعاليات ونواد محلية مختلفة .

وقالت: ”نحن لم نرد الحرب، عندما اشتدت الأحوال في حمص، وكانت القنابل تمطر فوقنا، الجميع كان يختبئ بينما كان على زوجي يرفض الخروج للمستشفى لتقديم المساعدة، لكن يوما بعد آخر، أصبح الوضع خطيرا  جدا ، وقررنا الهجرة إلى سويسرا، حيث لم يعد هناك مستقبل في سوريا“.

وتمكنت العائلة من التوجه إلى سويسرا عن طريق شقيق الزوجة، الذي يقطن في البلاد منذ 2008 ،وتمكن من جلبهم عن طريق فيزا زيارة، ومن ثم قدمت العائلة طلب لجوء، وتم تحويلها إلى مركز للإقامة، وعن ذلك تقول عبير: ”لم نكن بأفضل حالاتنا حيث كنا نعيش في غرفة صغيرة، لكن كنا على الأقل بأمان“.

الفرحة الأكبر لعبير هي رؤية أطفالها سعداء، إبنها جود البالغ من ، تعلم اللغة بغضون ثلاثة أشهر، وارتاد المدرسة واندمج مع زملائه، وقالت أمه: ”جود يحب الاستكشاف والبحث، لديه ميول إلى المواد العلمية“، أما ستيلا البالغة من العمر 8 سنوات، الأخت الأصغر لجود، فتذهب إلى المدرسة الابتدائية في مدينتهم، وتعملت اللغة بسرعة كأخيها أيضا .

وقالت عبير: ”في المنزل نتكلم العربية، فهي تعطينا إحساسا بالارتباط، هي لغتنا الأم، نحن سعيدون بوجودنا في سويسرا، فالحياة منظمة هنا، وأطفالنا لديهم فرصة لمستقبل جيد، سويسرا لم تعد بلد لجوء، بل أصبحت منزلنا“.

البحرية الإسرائيلية: حزب الله صنع أفضل سفينة حربية في العالم

نقلت مجلة ” Between the poles“، عن قائد سلاح البحرية الإسرائيلي، إيلي شربيت، قوله إن “حزب الله” اللبناني صنع سفينة هي الأفضل في العالم وتحمل صواريخ كثيرة ومٌؤمّنة من الغرق.

وأضاف شربيت للمجلة المذكورة، أن سلاح البحرية الإسرائيلي ثبت نظام القبة الحديدية على سفينة “ساعر 5” التي تحمي منصات الغاز للاستجابة السريعة لتهديدات حزب الله قبل أن تنضم لسلاح البحرية أربع سفن جديدة من نوع “ساعر 6” في عام 2019، والتي ستزود بنظام متقدم جدا لمواجهة الصواريخ وغيرها من القدرات للتعامل مع التهديدات الأخرى المحتملة للمنصات.

أما قائد قاعدة سلاح البحرية في أسدود، يوفال أيلون، فقد قال في مقال نشرته المجلة ذاتها، إن قدرات العناصر المعادية لاستهداف المصالح الاستراتيجية لإسرائيل ليست مقتصرة على الصواريخ، لكن يمكن لنا أن نفترض في المواجهات القادمة أننا سنواجه تهديدات “تحت الماء” بشكل كبير من قبل العناصر المعادية التي تسعى للإضرار بقوة إسرائيل.

وبحسب أيلون، فإن هناك مجموعة واسعة ومتعددة من الوسائل والقدرات التي تملكها الجهات المعادية، بدءا من السباحين “الانتحاريين” مرورا بتسيير القوارب المتفجرة، وصولا إلى الغواصين المتخصصين بالغوص في المياه العميقة لوضع المتفجرات واستخدام غواصات صغيرة وزرع ألغام وعبوات ناسفة من صنع محلي.

وفي هذا السياق، ذكرت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، نقلا عن مسؤولين عسكريين في الجيش الإسرائيلي، أن تهديدات الأمين العام لـ”حزب الله”، حسن نصر الله، بضرب منصات الغاز لم تعد مجرد تصريحات عابرة، مؤكدين أن “حزب الله” عزز قدراته الصاروخية بهدف ضرب منصات الغاز في الواقعة في المياه الإقليمية الإسرائيلية.

كما نقلت “هآرتس” عن ضابط إسرائيلي، لم تذكر اسمه، قوله: “إننا لا نرى أن حزب الله سيفعل شيئا استثنائيا، فقط لمجرد استفزازه، في الطرف الآخر يفهمون أن أي ضربة لمنصات الغاز تعني إعلان حرب ثالثة مع لبنان”.

المصدر: وكالات

جهاز شارب المنتظر يهدد عرش أرقى الهواتف الذكية

أكدت مصادر في “شارب” اليابانية العريقة بتطوير الإلكترونيات أن هاتف الشركة القادم سيأتي بمواصفات ستكون الأفضل في الأسواق.

وحول هذا الهاتف قال موقع Android Authority: “هاتف Aquos Crystal 3 القادم من شارب سيكون واحدا من أفضل الهواتف التي ستطرح في الأسواق العام المقبل، بفضل تقنياته التي عجزت أكبر الشركات عن طرحها في أجهزتها، كماسح بصمات الأصابع المدمج بالشاشة والمعالج الجبار وذاكرة الوصول العشوائي الكبيرة”.

وأضاف الموقع أن “أهم ما يميز الهاتف هو الشاشة التي ستغطي كامل مساحة الواجهة الأمامية للجهاز وستأتي بحجم 6.4 بوصة وأبعاد (18:9) ودقة عرض

كما يتميز الهاتف أيضا بكاميراته عالية الأداء، حيث سيأتي بكاميرا خلفية مزدوجة بدقة 16 ميغابيكسل مزودة بمستشعر لقياس المسافات والأبعاد وبخاصية التثبيت الإلكتروني للقطة، بالإضافة إلى الكاميرا الأمامية التي ستكون مزدوجة أيضا بدقة 13 ميغابيكسل وبميزة التعرف على الوجوه التي ستضيف حماية عالية لمعلومات وبيانات الهاتف.

وسيضمن الأداء العالي للهاتف معالج “Snapdragon 845” أفضل معالجات الهواتف التي ستكون مطروحة، بالإضافة إلى ذاكرة الوصول العشوائي بحجم 8 غيغابايت، وذاكرة داخلية بحجم 64 أو 128 غيغابايت.

وفيما لم تصرح شارب عن الموعد الرسمي لطرح الهاتف المميز، إلا أن المعلومات تشير إلى أنه سيعرض للجمهور خلال معرض “CES” الذي سيعقد العام المقبل.

المصدر: لايف. رو

992 ضبط و61 إغلاق بحق المنشآت السياحية المخالفة خلال عام 2017

دمشق –رشا ابوشالا|

في إطار العمل الرقابي المكثف لوزارة السياحة على المنشآت السياحية خلال عام 2017 نفذت لجان الضابطة العدلية 900 جولة رقابية تخللها تنظيم 992 ضبط و 61 إغلاق بحق المنشآت السياحية المخالفة خلال كامل العام وذلك لعدم الإعلان عن الأسعار وتقاضي أسعار زائدة ومخالفة الشروط الصحية والنظافة.

وتواصل لجان الضابطة العدلية متابعة عملها الرقابي والتشديد على جودة الخدمات المقدمة والتقيد بالأسعار والإعلان عنها بشكل لائق وواضح أمام المواطنين بالإضافة لسويات التصنيف وصلاحيات المواد المستخدمة والتقيد بالمواصفات وضبط المخالفات حيث تهيب وزارة السياحة بكافه الأخوة المواطنين كشركاء في العمل الرقابي بإعلام الوزارة عن أية شكوى على الرقم 137 وواتس أب 0934137137