أرشيف يوم: 1 يناير، 2018

السعودية تقرر تطبيق 8 إصلاحات اقتصادية اليوم

تعتزم الحكومة السعودية المضي قدمًا في برنامج الإصلاح الاقتصادي في بداية العام الجديد، وذلك بتطبيق 8 إجراءات للإصلاح الاقتصادي اليوم الاثنين 1 يناير/كانون الثاني.

وذكرت صحيفة عكاظ السعودية إن أول هذه الإجراءات هو تطبيق 5% ضريبة القيمة المضافة، والتي من المنتظر تطبيقها على جميع السلع والخدمات التي تشترى وتباع من قبل المنشآت ويتحملها المستهلك، وثاني الإجراءات هي التعريفة المستحدثة لفواتير الكهرباء.

ويخص ثالث الإجراءات بالوافدين، حيث تبدأ المديرية العامة للجوازات بدءًا من اليوم رفع رسوم المرافقين إلى 200 ريال، بعد أن كانت العام الماضي 100 ريال عن كل مرافق، ورابع الإجراءات المزمع اتخاذها هو فتح السوق الموازية للمستثمرين الأجانب.

أما خامس تلك الإجراءات فهو توطين الإبلاغ عن غسيل الأموال، حيث ألزمت السوق المالية الشركات المرخص لها ببدء توطين وظيفتي المطابقة والالتزام والتبليغ عن غسيل الأموال بالإضافة إلى تمويل الإرهاب، سادسًا: تعتزم الحكومة السعودية إلغاء الحد الأدني لبدل السكن.

ويختص الإجراء السابع بقطاع النقل، حيث ألزمت السلطات السعودية الأفراد والمؤسسات العاملة بهذا القطاع بتركيب حواجز السلامة للشاحنات من “كافة” الجوانب، على أن يتم تطبيق غرامة تتراوح بين 4 إلى 5 آلاف ريال في حالات المخالفة.

وأخير، فإن الإجراء الثامن الذي تعتزم الحكومة السعودية تطبيقه اليوم هو دمج فواتير شركة المياه متأخرة السداد في شهر يناير الحالي.

أبرز احتفالات دول العالم ب2018

بدأت الاحتفالات حول العالم بالعام الجديد 2018، وذلك مع منتصف ليل الأحد 31 ديسمبر/ كانون الأول.

وأقامت برلين في شوارعها خيما خاصة على بوابة براندنبرغ للاهتمام بالنساء اللواتي قد يتعرضن للتحرش أو يشعرن بالتهديد في أثناء الاحتفالات، حسب دويتش فيلله.

وفي دبي قدمت عروض ليزر مرفقة بالموسيقى من برج خليفة، أعلى مبنى في العالم (828 مترا)، وحسب توقعات شرطة دبي، فإن مليون ونصف مليون شخص حضروا لمشاهدة عرض الليزر الذي نقل بالبث الحي عبر موقع تويتر.

زعيم كوريا الشمالية: زر إطلاق “النووي” جاهز على مكتبي

صرح زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، اليوم الاثنين 1 يناير/كانون الثاني، بأن بلاده أكملت قوتها النووية في 2017 وأن على الولايات المتحدة معرفة أن ذلك أصبح واقعًا.

وأضاف جونغ أون، أن زر إطلاق السلاح النووي الكوري الشمالي أصبح جاهزًا على مكتبه، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أنه لن يقرر استخدام السلاح النووي إلا إذا تم تهديد الأمن القومي لبلاده، حسبما ذكرت وكالة أنباء “أ ف ب”.

وفيما يتعلق بالعلاقات بجارته الشمالية، قال جونغ أون:

إنه ينبغي تحسين العلاقات الثنائية فيما بين الكوريتين، وأن طريق الحوار مفتوح الآن.

وكانت مجلة “نيوزويك” الأمريكية قد أفادت في وقت سابق بأن كوريا الشمالية وعدت العالم بمفاجأة في عام 2018، مشيرة إلى أنه رغم العقوبات الاقتصادية التي تفرضها أمريكا والعديد من دول العالم على بيونغ يانغ إلا أنها استطاعت أن تواصل برنامجه النووي وتجاربها الصاروخية.

ولفتت المجلة إلى تقرير نشرته وكالة الأنباء الرسمية لكوريا الشمالية، ذكرت فيه أن بيونغ يانغ ستواصل تطوير أسلحتها، مشيرة إلى أنها الطريق الوحيد للاستقلال والعدالة.