أرشيف يوم: 16 ديسمبر، 2017

روسيا تُروض المعارضة السورية.. و”الهيئة العليا للتفاوض” تُقر بذلك

موسكو|
كشف نشطاء تابعون للجماعات المسلحة عن نية المعارضة لإعلان مشاركتهم في مؤتمر الحوار (الوطني السوري) المزمع عقده في مدينة سوتشي الروسية شهر شباط من العام القادم، ذلك جاء بعد أن كانت قد رفضته جملة وتفصيلاً سابقاً.
حيث ادعى مستشار “الهيئة العليا للمفاوضات”، المدعو “يحيى العريضي” أنه “لا مانع من المشاركة به”، مضيفاً “نحن سنؤيد لا شك أي فعل خارج جنيف يحقق الأهداف الأساسية للمعارضة وأبرزها تطبيق القرارات الدولية”.
كما زعم بالقول: “إذا كان سوتشي سيساهم بإطلاق عملية الانتقال السياسي وعودة اللاجئين وإطلاق المعتقلين، فلم لا نشارك فيه”، بحسب مانقلت عنه صحيفة “الشرق الأوسط”.
وكان العريضي اعتبر سابقاً في مقالة له بعنوان “كيف نحاصر حصار روسيا” نشرها العربي الجديد بتاريخ 8-12-2017 أي قبل ثمانية أيام من موقفه الجديد حول سوتشي، أنه من “الضروري التصدي لمؤتمر سوتشي الذي أرادته روسيا ورقةً احتياطية مراهنةً على فشل مؤتمر (الرياض 2)”، واعتبار سوتشي “مصالحةً كبيرة مهينة”، وحرف للمسار الأساسي في جنيف، لإيجاد حل للأزمة السورية”،
هذا وربط مراقبون بين تغيير موقف العريضي من مؤتمر “سوتشي” وبين مانقلته وسائل إعلام عربية عن إبلاغ المبعوث الأممي إلى سورية “ستيفان دي مستورا” الوفد المشارك في جنيف بأن المعارضة لم تعد تمتلك أي دعم دولي، مؤكداً لهم أن فشل محادثات جنيف يعني استبدالها بمؤتمر “سوتشي” الذي تدعو إليه موسكو.

المستشارة شعبان تهاجم أمريكا: ممارساتها دليل على الهيمنة الاستعمارية

دمشق|
اعتبرت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتور بثينة شعبان، أن ما تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية في الشرق الأوسط دليل ساطع على الهيمنة الاستعمارية ويجب أن يدفع الانسان العربي لإعادة النظر بعلاقاته.
وبحسب وكالة “سانا”، قالت المستشارة شعبان، خلال ورشة عمل بعنوان “التوجه شرقا..الصين”: “إننا نعيش اليوم مفصلاً تاريخياً تكشفت فيه الحقائق”.
وأضافت شعبان: “إن الحقائق تتكشف وهناك عالم جديد يتشكل، ليس على أساس الهيمنة والحروب وإنما على قاعدة التعاون العلمي والتقني بين الدول”.
وأشارت المستشارة شعبان، إلى أن “المنطقة العربية تمر بجملة تحولات أهمها بروز القوة الصينية على الصعد الاقتصادية والسياسية والثقافية وطرحها لعدة مشاريع منها طريق الحرير الجديد ومبادرة حزام واحد طريق واحد التي أطلقها الرئيس الصيني شي جين بينغ وبنك الاستثمار والبنية التحتية الآسيوي”.
الجدير بالذكر أن المشاركون دعو إلى السعي لتطوير العلاقة مع جمهورية الصين الشعبية بمضامين جديدة وتعزيز مشاركتها في مرحلة إعادة الإعمار والبناء في سورية، مؤكدين أن المنطقة العربية تشكل جزءاً مهما من المشاريع والخطط الصينية.

” سانا” تنفي نشرها أي خبر يتعلق بوصول قوات صينية إلى سوريا

دمشق|
نفت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا), يوم السبت, نشرها أي نبأ يتعلق بوصول قوات صينية إلى الأراضي السورية.
وأشارت الوكالة إلى أن “ما نسبته إليها وكالة “سبوتنيك ” الروسية على موقعها الإلكتروني بشأن ذلك عار من الصحة، وطلبت توضيحاً من “سبوتنيك” عن هذا “الخطأ المهني وتصحيحه”.
بدورها صححت سبوتنيك الخطأ على موقعها واعتذرت عن الإشارة “خطأ” إلى سانا كمصدر للخبر الذي نشرته وذلك نزولا عند طلب الوكالة العربية السورية للأنباء.

مسلحو بيت جن يستجدون التفاوض.. والجيش يطالبهم بالاستسلام

دمشق|
أفادت مصادر إعلامية بأن الفصائل المسلّحة المنتشرة في قرية “بيت جن” بريف دمشق الجنوبيّ الغربيّ، طلبت إيقاف العمليّة العسكريّة في المنطقة وفتح باب التفاوض، إلّا أنَّ القيادة السوريّة رفضت التفاوض وعرضت على المجموعات تسليم المنطقة مقابل خروج المسلّحين إلى محافظة إدلب دون شروط أخرى.
وأوضحت مصادر ميدانية أن عناصر الفصائل غير الراغبين بالخروج إلى إدلب سيكونُ أمامهم خيار تسوية أوضاعهم والعودة لحياتهم دون أنْ يكون بحوزة أيّ شخص في المناطق التي قد تشمل بمثل هذا الاتّفاق سلاحاً غير شرعي.
وتُشيرُ المعطياتُ الميدانيّة إلى أن تنظيم “جبهة النصرة” رفض طرحَ الحكومة السوريّة وقرر مواصلة القتال على الرغم من وضعه الميدانيّ الصعب بعد أنْ خسر كامل طُرُق الإمداد الواصلة بين “مزرعة بيت جن” و “مغر المير”.
وجاء طلب الفصائل للتفاوض بعد التقدّم الكبير الذي حقَّقه الجيش السوريّ على أكثر من محور في المنطقة ووصوله إلى الأطراف الشماليّة والشّرقيّة لقرية “مغر المير” والأطراف الشماليّة الشرقيّة لـ”مزرعة بيت جن” بسيطرته على تلّي “المقتول” شرقيّ وغربيّ، إضافةً لتلة “خزّان بيت سابر” يوم أمس الأوّل.
يذكر أنَّ الخطوط الدفاعية للفصائل في كل من “الضهر الأسود، مزرعة النجار، الزيات، تل مروان، وعر المقروصة” هي في مرمى الاستهدافات المدفعيّة والصاروخيّة المكثّفة من قبل الجيش السوري.

لأول مرة.. الولايات المتحدة تقر بدور الجيش السوري في هزيمة داعش

واشنطن|
اعترف وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، أن تنظيم “داعش” يهزم في سورية، وأن الحرب ضده لم تنته بعد ولم تتم تصفيته نهائياً، بل هي في مراحلها النهائية.
وبحسب وكالة “رويترز”، قال وزير الدفاع الأمريكي مايتس خلال مؤتمر صحفي أمس الجمعة: “من الواضح اليوم أن “داعش” يهزم، ولكن أعتقد أن مكافحته لم تنته بعد ولا تثقوا عندما يقول أحد إنه تم القضاء على المجموعات المسلحة”، حسب قوله.
وأشار مايتس إلى أن مسلحي التنظيم يفرون وليس بإمكانهم مواجهة “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة.
كما لفت وزير الدفاع الأمريكي إلى أن “الجيش السوري والقوات الحليفة الروس يهاجمون مسلحي تنظيم “داعش” من جهة نهر الفرات”.
في سياق متصل، أفاد ماتيس بأن “إجراء المحادثات حول التسوية السورية في جنيف يعد هدفاً رئيساً بالنسبة لواشنطن”.
الجدير بالذكر أن هذا الاعتراف هو الأول من مسؤول أمريكي بالدور الفاعل للجيش السوري في محاربة “داعش” والمجموعات المسلحة.

قذيفة كريستيانو رونالدو تقود ريال مدريد للظفر بكأس العالم للأندية

أبو ظبي|
توّج ريال مدريد بلقب كأس العالم للأندية، للمرة الثالثة، في أبو ظبي، اليوم السبت، بعد الفوز على جريميو البرازيلي، بنتيجة 1-0، على ملعب مدينة زايد الرياضية، وأحرز هدف ريال مدريد الوحيد، نجمه كريستيانو رونالدو، في الدقيقة 53، من ضربة حرة مباشرة.
دخل زين الدين زيدان، مدرب الريال، المباراة بطريقته المعتادة مؤخرًا (2-1-3-4)، وفضل الاعتماد على الثنائي الهجومي، كريم بنزيما وكريستيانو رونالدو، ومن خلفهما إيسكو، ليبقى جاريث بيل على دكة البدلاء.
أما مدرب جريميو، ريناتو جاوتشو، فلعب بطريقة (1-3-2-4)، مع الدفع بلوكاس باريوس وحيدًا، في خط الهجوم، بينما بدت خطته على الورق (2-4-4).
انطلقت المباراة بحماس شديد من بطل كأس ليبرتادوريس، وظهر لاعبوه في أكثر من تدخل خشن، على لاعبي ريال مدريد، وحذر الحكم، القائد كانيمان، الذي تدخل على رونالدو بشكل قوي.
استحوذ ريال مدريد على الكرة أمام جريميو، طوال الـ20 دقيقة الأولى، واستطاع رونالدو تهديد مرمى البرازيليين، في الدقيقة 16، لكن جاءت تسديدته بجوار القائم الأيمن.لم يجد وسط ملعب الميرينجي أي مخرج من الضغط الشديد، الذي قام به جريميو، ما أدى إلى عدم ظهور إيسكو كثيرا، وعجزه عن صناعة أي فرص خطيرة، للثنائي الهجومي.
وأضاع كريستيانو فرصة محققة لتسجيل الهدف الأول، بعدما تباطأ في تسديدة الكرة، من تمريرة لبنزيما. وكادت الضربات الركنية أن تسفر عن هدف للريال في مناسبتين، كما سدد رونالدو كرة قوية من ضربة حرة، علت العارضة بقليل.
ظهرت محاولات جريميو الهجومية، بعد نصف ساعة، عن طريق الجناح الأيمن راميرو، الذي قام بعرضية خطيرة، لكن جاءت تغطية كارفاخال أكثر من رائعة.
لم يتغير الحال مع بداية الشوط الثاني، واستمر ريال مدريد في امتلاك الكرة، في ظل إغلاق جريميو لجميع المنافذ. وكاد الكرواتي لوكا مودريتش أن يسجل هدفًا رائعًا، من تسديدة من خارج منطقة الجزاء، لكن القائم الأيمن تصدى لها. وتمكن رونالدو من تسجي

 

 

ل هدف الريال الوحيد، في الدقيقة 52، من ضربة حرة مباشرة، على حدود منطقة الجزاء.
واصل “الدون” تألقه، وأحرز هدفًا آخر، في الدقيقة 54، لكن الحكم المساعد رفض احتسابه، بسبب تسلل كريم بنزيما. واستلم لاعبو الملكي زمام المباراة، وأخذ خط وسط الريال في تناقل الكرة بحرية أكبر، بعد ظهور مساحات كبيرة في دفاعات جريميو، عقب تلقي اله

 

دف الأول.
تخلى البرازيليون عن التراجع الدفاعي، واخترق صانع الألعاب، لوان، من الجانب الأيمن، وأرسل عرضية داخل منطقة الجزاء، لكن نافاس تعامل معها بكل ثبات.
وأجرى زيدان أولى تغييراته، في الدقيقة 71، بإشراك لوكاس فاسكيز بدلًا من إيسكو، ثم في الدقيقة 77 أخرج بنزيما، وأد

خل جاريث بيل.
استغل ريال مدريد المساحات في مناطق جريميو، خلال الدقائق الـ10 الأخيرة، وكاد رونالدو وبيل أن يضيفا أهداف جديدة، لكن حارس المرمى تألق، وتصدى لجميع المحاولات.