أرشيف يوم: 14 ديسمبر، 2017

تل أبيب: روسيا طردت أمريكا من الشرق الأوسط وغيّرت موازين القوى لصالحها

رأت مصادر سياسيّة وأمنيّة وُصفت بأنّها رفيعة المُستوى في تل أبيب، رأت أنّ انسحاب القوات الروسيّة، حتى لو كان كبيرًا وبدأ في وقتٍ قريبٍ، لن يُغيّر في مسألة تدخل إيران العسكري في سورية. وتابعت قائلةً، كما أفادت صحيفة (هآرتس) العبريّة أنّ فرضية العمل الإسرائيليّة والأمريكيّة هي أنّ إيران ستسعى لاستغلال الانسحاب الروسيّ من أجل زيادة وجودها في سورية، عبر زيادة القواعد العسكريّة وإرسال العديد من المقاتلين.

وشدّدّت المصادر عينها على أنّ هذا هو ليس السيناريو الوحيد المحتمل.، معتبرةً أنّه لا تدور بين روسيا وإيران لعبة الرابح يربح كل شيء، والخاسر يخسر كل شيء (Zero sum game) في سوريّة، وهما لا تتنافسان للحصول على قلب الأسد، الذي يعتمد اعتمادًا مطلقًا عليهما، بحسب تعبيرها.

ولفتت المصادر إلى أنّ إعلان بوتن لم يتطرق إلى شروط انسحاب القوات، وحجم الانسحاب وموعده، وبناءً على ذلك، يُمكن التقدير أنّه لا ينوي التخلّي تمامًا عن الساحة السوريّة، بل تقليص الوجود الروسي جزئيًا، أمّا المناطق الحساسّة، مثل المناطق الأمنيّة والتحركات على الحدود الشرقيّة السوريّة، فسيبقى العمل فيها كالمعتاد.

مُضافًا إلى ما ذُكر أعلاه، أشارت المصادر الإسرائيليّة إلى أنّه من المتوقّع أنْ ينعقد، اليوم الخميس، في أستانة عاصمة كازاخستان، اجتماع بشأن المناطق الأمنية، للبحث في ترتيبات الرقابة، وتوزيع المسؤوليات بين روسيا وإيران وتركيا. وفي ضوء إعلان بوتين، فإنّ هذا الاجتماع يجب أنْ يُثير اهتمام إسرائيل بصورةٍ كبيرةٍ، لأنّها تريد أن تعرف هل سينجح الرئيس الروسي في إقناع الإيرانيين بإبعاد قواتهم  في شرق سورية وجنوبها إلى ما بعد خط 25 كيلومتراً؟. وتنتظر تركيا، من جهتها، الحصول على موافقة روسية على السماح لقواتها بتعميق سيطرتها على شمال سوريّة، من أجل كبح توسع منطقة السيطرة الكرديّة، وهو موضوع من المنتظر مناقشته أيضاَ في أستانه.

وأوضحت المصادر أيضًا، تابعت الصحيفة العبريّة، أنّ تعهد بوتن بضرب التنظيمات الإرهابيّة إذا رفعت رأسها يُوضح أنّه لا ينوي التخلّي عن الساحة العسكريّة، أوْ تغيير الإستراتيجيّة التي انتهجها حتى الآن، والتي غيّرت موازين القوى لمصلحة الأسد؛ لكن انسحابًا، ولو جزئيًا، من شأنه أنْ يعطيه شرعيّة المطالبة بمغادرة جميع القوات الأجنبية في سوريّة، وهو يقصد بصورةٍ أساسيّةٍ القوات الأمريكيّة والتركيّة، التي لا تحظى بشرعية مثل القوات الروسية والإيرانية التي دعاها الأسد، كما أوضح قبل أسبوعين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

ووفقًا للمصادر في تل أبيب، يُمكن أنْ نجد إثباتًا على ذلك في الصيغة التي اختارها بوتين ومفادها أنّ القوات الروسيّة نجحت في القضاء على أغلبية قوات تنظيم داعش، وليس للولايات المتحدة، التي بررت تدخلها العسكري في سوريّة بمحاربة تنظيم “الدولة الإسلاميّة”، ما تفعله في سورية.

ولفتت المصادر إلى أنّ نجاح روسيا، الذي سيلعب بالتأكيد، دورًا مهمًا في معركة الرئاسة الانتخابيّة التي ستجري في روسيا في آذار (مارس) المقبل، لم يبرز فقط بالطريقة التي تغيّرت فيها موازين القوى لمصلحة الأسد، بل هو يبرز خصوصًا في طرد الولايات المتحدّة من المنطقة، وفي إدارة النسيج المُعقّد لوقف إطلاق النار المحليّ الذي سمح في النهاية بإقامة مناطق أمنيّة، لكن من الصعب صمود هذا الإنجاز من دون مظلّةٍ عسكريّةٍ تحرص، من جهة، على منع الهجمات على المناطق الأمنيّة، وتُواصل، من جهة أُخرى، محاربة معارضي النظام المعتبرين تنظيمات إرهابية، ومن أجل تحقيق هذين الهدفين، فالنظام بحاجةٍ إلى قوّاتٍ روسيّةٍ كبيرةٍ، وبصورةٍ خاصّةٍ هو بحاجةٍ إلى سلاح الجوّ الروسيّ.

ورأت المصادر في تل أبيب أيضًا أنّه في أيّ اتفاقٍ سياسيٍّ بشأن مستقبل سوريّة، سيظل وضع الـ”طاغية السوريّ” مضمونًا في المدى القصير، والسؤال المطروح كيف سيجري تقاسم الغنائم الاقتصاديّة والسياسيّة بين روسيا وإيران، مؤكّدةً في الوقت عينه أنّه ليس في استطاعة أيّ واحدةٍ منها أن تزيح الثانية من الساحة، وهناك مصلحة للدولتين في تحقيق استقرار سورية ومنع قيام دولة كانتونات، وتحقيق هذه المصلحة، شدّدّت المصادر ذاتها، منوط بالاتفاقات التي سيجري التوصل إليها بينهما، وليس بصراعٍ عسكريٍّ على السيطرة الجغرافيّة التي ستجبرهما على الاحتفاظ بقوات في سورية وقتًا طويلاً، وهذا أمر لا يعني الدولتين اللتين تحاولان أيضًا تحقيق سيطرةٍ مهمةٍ في دول أُخرى بوسائل اقتصاديّة وسياسيّة، وليس بالضرورة عسكريّة، على حدّ تعبير المصادر الرفيعة في تل أبيب.

 

رأي اليوم

سوريا تخاطب مجلس الأمن: جيشنا يقاتل الإرهاب.. وعليكم حل التحالف

دمشق|
أكدت وزارة الخارجية والمغتربين أن طيران “التحالف الدولي” غير الشرعي الذي تقوده الولايات المتحدة يقوم بنقل إرهابيي تنظيم “داعش” إلى مواقع آمنة وتأمين حمايتهم معبرة عن ادانتها الشديدة للجريمة النكراء التي ارتكبها “التحالف” أمس في محافظة دير الزور.
وأوضحت الوزارة في رسالة وجهتها إلى أمين عام الأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن حول المجزرة الجديدة التي ارتكبها “التحالف” أمس في قرية “الجرذي شرقي” بدير الزور أن ارتكاب “التحالف الدولي” هذه الجريمة النكراء في الوقت الذي نجح فيه الجيش العربي السوري وحلفاوءه بالقضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي يهدف إلى الايهام بأنه يحارب التنظيم الإرهابي بينما يقوم في حقيقة الأمر بنقل الإرهابيين الى مواقع آمنة وتأمين حمايتهم.
وجاء في الرسالة إن “التحالف الدولي” غير الشرعي الذي تقوده الولايات المتحدة الامريكية اقدم يوم الأربعاء في الـ 13 من كانون الأول 2017 على ارتكاب مجزرة جديدة بحق المدنيين السوريين عندما قام طيرانه الحربي بقصف الاحياء السكنية في قرية الجرذي شرقي بمحافظة دير الزور ما أدى إلى استشهاد 23 مدنيا منهم 8 أطفال و6 نساء فضلا عن التدمير الذي لحق بمنازل المدنيين وممتلكاتهم والبنى التحتية في القرية جراء هذا القصف.
وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في رسالتها إن ارتكاب “التحالف الدولي” هذه الجريمة النكراء الجديدة في الوقت الذي نجح فيه الجيش العربي السوري وحلفاؤه بالقضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي وطرده من المدن الرئيسية في محافظة دير الزور إنما يهدف إلى الإيهام بأن طيران “التحالف” يحارب التنظيم الارهابي بينما يقوم عمليا في حقيقة الأمر بنقل الإرهابيين إلى مواقع آمنة وتامين حمايتهم وذلك بعد أن فشلت المحاولات المحمومة لهذا “التحالف” والميليشيات العميلة له على الأرض في منع الانجازات التي حققها الجيش العربي السوري وحلفاوءه على تنظيم “داعش” الإرهابي.
وأضافت الوزارة أن الجمهورية العربية السورية اذ تعبر عن إدانتها الشديدة لاعتداءات “التحالف الدولي” وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي يرتكبها بحق المدنيين السوريين فانها تعبر عن ادانتها الشديدة لغض الكثير من الاطراف التي تدعي الحرص على سيادة القانون وحقوق الإنسان والقانون الدولي الانساني طرفها عن المجازر التي ارتكبها “التحالف” في محافظتي الرقة ودير الزور.
وتابعت وزارة الخارجية والمغتربين إن حكومة الجمهورية العربية السورية تعتبر عدم نأي بعض الدول الأطراف في هذا “التحالف” بنفسها عن الجرائم التي يرتكبها باسمها بمثابة الاشتراك في هذه الجرائم والمجازر حيث لم يعد خافيا على أحد الدور المشبوه والخطر لهذا “التحالف” والمتمثل بدعم الإرهاب والاعتداء على الشعب السوري وتدمير مقدراته وهو ما تؤكده مجريات الأحداث مؤخرا والعديد من التقارير والصور الجوية والشهادات التي تثبت الصفقات والتنسيق بين “التحالف” والميليشيات العميلة له على الأرض من جهة وتنظيم “داعش” الإرهابي من جهة أخرى من أجل قيام إرهابيي “داعش” بشن هجمات على الجيش العربي السوري وحلفائه وتسهيل هروب هؤلاء الإرهابيين إلى مناطق أخرى.
وختمت وزارة الخارجية والمغتربين رسالتها بالقول إن مجلس الأمن لم يقم حتى هذه اللحظة بأي إجراء لوقف اعتداءات “التحالف الدولي” على الجمهورية العربية السورية وعلى السكان المدنيين الامنين في المنطقة من نساء وأطفال نتيجة للتضليل الذي تمارسه الولايات المتحدة الامريكية وحلفاؤها والتي تدعي زورا وبهتانا أنها تقاتل “داعش” وتتبجح بانها تحقق انتصارات عليه في الوقت الذي تظهر فيه الحقيقة عكس ذلك وان من يحقق هذه الانجازات على “داعش” والتنظيمات الارهابية الاخرى هو الجيش العربي السوري وحلفاؤه والقوى الرديفة.

مسلحو الغوطة الشرقية يوضبون حقائبهم.. والباصات الخضراء تنتظر

دمشق|
شهد مكتب لتسجيل أسماء من يرغبون الخروج من الغوطة الشرقية، من المدنيين أو المسلحين، إزدحاماً شديداً، وحسب ناشطين من سكان الغوطة فإن المكتب تم افتتاحه اليوم في مدينة حمورية بعد انتشار إعلانات طرقية تفيد ببدء إجراءات للخروج نحو إدلب.
وحسب المعلومات الأولية تم تسجيل أسماء 150 مسلحاً و 3 آلاف مدني حتى الآن، بالتزامن مع بدء قادة للمسلحين ببيع ممتلكاتهم وتوضيب حقائبهم.
وتشهد الغوطة الشرقية منذ فترة محادثات لإنهاء الوجود المسلح فيها وعودتها للحياة الطبيعة، ولكن المحادثات تجمدت لفترة بعد الهجوم الذي نفذه مسلحون على إدارة المركبات.
كما يستعدُّ الجيش السوريّ لبدءِ عمليّةٍ عسكريّةٍ واسعةٍ تجاه الغوطة الشرقيّة ومن محاور، وذلك بالتزامنِ مع الحديث عن اتّفاقِ مُصالحةٍ في عددٍ من مناطق الغوطة ستتّضح تفاصيله خلالَ الفترة المُقبلة.

في قمة القدس.. كرسي الملك شاغر وإعلامه أبكم ودولاراته في خطر

اسطنبول|
انطلقت في اسطنبول قمة إسلامية طارئة دعت إليها تركيا لبحث قرار الرئيس الأميركي الاعتراف بـالقدس عاصمة “للكيان الإسرائيلي” ونقل سفارة الولايات المتحدة إليها، في وقت ينتظر فيه الفلسطينيون رداً يقنع واشنطن بالعدول عن قرارها.
وسرعان ما أعرب ناشطون عن غضبهم الشديد من الحكومة السعودية، بسبب ضعف تمثيلها في قمة “القدس” الاستثنائية التي تنعقد في العاصمة التركية “اسطنبول”.
واتهم ناشطون، الحكومة السعودية بـ”التخاذل”، عبر تجاهل إعلامها الرسمي نقل وقائع المؤتمر الذي شارك فيه 20 زعيما 10 منهم عرب.
وهاجم ناشطون الحكومة السعودية التي أرسلت وزير الدولة للشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد نزار مدني، كممثل لها، في حين لم يحضر الملك سلمان، ولا ولي عهده محمد بن سلمان، ولا وزير الخارجية عادل الجبير.
كما أن قناتي “العربية” و”سكاي نيوز عربية”، التابعتين للسعودية والإمارات، تجاهلتا أيضاً نقل وقائع المؤتمر كاملة، في رسالة “لا تحتاج إلى تفسير”، وفق قولهم.
وفي ظل غياب ردود رسمية من السعودية حول التمثيل الضعيف في القمة، تصدى مغردون بأسماء سعودية، لتوجيه الشتائم للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي تستضيف بلاده القمة، وذهب سعوديون للتقليل من أهمية قمة القدس، والقول “إن عقدها يأتي لتحقيق مكاسب شخصية لا علاقة لها بالقدس”.
وتبني القيادة الفلسطينية آمالا على أن تخرج قمة اسطنبول بإجراءات تقود إلى إقناع الإدارة الأميركية بالعدول عن قرارها، والالتزام بالقرارات الدولية التي تعتبر القدس الشرقية جزءاً أصيلاً من الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، وعاصمة لدولة فلسطين التي ترسمها مفاوضات الحل الدائم مع “إسرائيل”.
لكن بما أن البيان الختامي للقمة كان بمجمله ضد ترامب وقراره، والعلاقات السعودية الأمريكية لاتحتمل مخاطرة كهذه، فليس غريباً غياب الرأس السعودي عن القمة، لن تضع السعوديها نفسها بهكذا موقف أمام ترامب، وتجعل دولاراتها في خطر!

بنسبة تتراوح بين 10 و50%.. تخفيض أسعار 8آلاف سلعة من مختلف المواد

دمشق|
صدق وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبد الله الغربي الخميس على لائحة تخفيض أسعار لأكثر من 8 آلاف سلعة من مختلف السلع والمواد الاستهلاكية أعدتها السورية للتجارة.
وتضمنت اللائحة, بحسب القرار, تخفيض 1550 صنفا من المواد الغذائية بنسبة تراوحت ما بين 10 و40 % حسب نوعية وصنف المادة و836 صنفا من الألبسة والبياضات بنسبة تتراوح ما بين 10 و50 % و3269 صنفا من الأدوات المنزلية و289 صنفا من المواد التحويلية و988 صنفا من الأدوات الكهربائية بنسبة 15 % و1204 أصناف من المنظفات بنسبة 25 %.
وقال الغربي أنه” سيتم تقييم الأسعار كل أسبوعين حسب حركة الأسعار بالسوق”, مؤكداً أن “هذه التخفيضات تأتي في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة لتخفيف الأعباء المعيشية عن المواطنين الناجمة عن تداعيات الحرب الظالمة التي تشن على سورية والإرهاب الاقتصادي المتمثل بالحصار والمقاطعة الاقتصادية والعمل بشتى الوسائل والطرق لتفعيل حركة الأسواق من خلال تنشيط عجلة الإنتاج الصناعي والزراعي وتوسيع حركة التبادل التجاري وعملية التصدير والاستيراد والاستثمار على قاعدة الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري على الأرض”.
وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك اتخذت مؤخرا الإجراءات اللازمة لتخفيض أسعار نحو 25 مادة استراتيجية بنسب تتراوح بين 10و15 % وذلك بعد أن أصدرت خلال الشهرين الماضيين عدة قرارات تتضمن تخفيض أسعار كل من الحلاوة والطحينة والسكر والمتة والزيت النباتي والمعجنات واللحوم.

احمد أدم وسمير غانم يقلدان السلطان جورج وسوف – فيديو

لندن|
عبر برنامج “صالون أنوشكا” على شاشة “دي ام سي ” المصرية قام الممثل والكوميدي أحمد أدم بتقليد الفنان جورج وسوف من خلال أداء أغنية “حيرت قلبي معاك” لأم كلثوم على طريقة جورج وسوف.
ذات الحلقة شارك فيها النجم الكوميدي سمير غانم حيث ظل أثناء أداء أدم للأغنية يقوم بأداء بعض الحركات والهمهمات ليكمل الشكل الأدائي للفنان جورج وسوف.

شباب العقبة الأردني يفسخ عقد اللاعب السوري معتز الصالحاني

دمشق|
توصلت إدارة نادي شباب العقبة، إلى اتفاق مع المحترف السوري، معتز الصالحاني، على فسخ عقده، حيث أكدت مصادر موثوقة أن النادي في طريقه للتعاقد مع مهاجم إفريقي، إلى جانب محترف مصري، في مركز صانع الألعاب.
وتعاقدت إدارة شباب العقبة أيضًا، مع المدافع منذر رجا، بعدما فسخ عقده مع الفحيحيل الكويتي، الذي انتقل إليه بداية الموسم الحالي، قادما من الوحدات، بالإضافة إلى الجناح الأيسر، أحمد أبو جادو، اللاعب السابق بصفوف سحاب.
وجدد شباب العقبة ثقته بالمدير الفني، رائد الداوود، وقرر فسخ عقد السنغالي، عثماني.. ومن جهة أخرى، تلقى لاعب شباب العقبة، خلدون الخوالدة، عرضا للاحتراف في الدوري التايلاندي، لكنه لا زال يدرسه.
جدير بالذكر أن شباب العقبة، صعد في الموسم الحالي، لأول مرة في تاريخه، إلى مصاف الأندية المحترفة، ويحتل المركز قبل الأخير في ترتيب الدوري، برصيد 7 نقاط.

النظام الأردني يعاقب طيارا بسبب تحليقه فوق فلسطين وعاصمتها القدس

عمان|
خطف طيار أردني حقق شهرة كبيرة خلال الساعات القليلة الماضية قلوب الأردنيين والفلسطينيين وملايين العرب، لكنه حظي حسب آخر المعلومات في عمّان بـ “تنبيه إداري” وهو عبارة عن عقوبة من إدارة شركة الطيران بعدما أبلغ ركاب الرحلة بأنه يحلق فوق “القدس.. العاصمة الأبدية لفلسطين المحتلة”.
وتبادل الأردنيون على نطاق واسع، في مجالسهم كلها التسجيل الصوتي للكابتن الطيار يوسف الهملان الدعجة، وهو يخاطب ركاب رحلته أمس الأول منطلقاً من عمان إلى مطار كيندي في نيويورك. الدعجة أبلغ الركاب بأنه سيطير بهم قريباً فوق فلسطين المحتلة وعاصمتها القدس، مثيراً زوبعة من النقاش والاهتمام في الشارع العربي.
الشارع الأردني تعامل مع الدعجة باعتباره بطلًا وطنيًا، ونشرت آراء متعددة تطالب بترفيعه وتسليمه إدارة شركة الخطوط الملِكِية للطيران. لاحقا نقلت إذاعات محلية عن الطيار قوله إن إدارة العمليات في الشركة أرسلت تنبيها إداريا للكابتن الدعجة تأملت فيه أن يلتزم النصوص والتعليمات النظامية خلال تحليقه بالطائرة.
لأسباب شعبية أخفقت العمليات في معاقبة الكابتن الطيار الذي صرح لاحقًا لمحطة فلسطينية بأنه لم يكن يعلم أن أحدا ما يسجل ما قاله عند بداية الرحلة، وأنه تحدث من قلبه معبّرا عن مشاعره ومشاعر قبيلته والشعب الأردني فقط. مئات الأردنيين طالبوا بتكريم الكابتن الدعجة ومنهم الوزير السابق محمد داوودية الذي أشاد به.
ومن جانب آخر قرر المجلس البلدي الممثل لأهالي مدينة السلط الأردنية غرب العاصمة عمّان إطلاق اسم “القدس العربية” على الشارع الرئيسي الذي يحيط بالمدينة ويصل بين جميع قراها تفاعلا مع مطلب جماهيري وبرلماني بالخصوص.

 

احصائيات جديدة.. عدد سكان سوريا الجديد ارتفع عما قبل الأزمة

دمشق|
أعلن رئيس الهيئة السورية لشؤون الأسرة محمد أكرم القش أن التقديرات اليوم لعدد سكان سورية بلغ 28 مليوناً منهم 21 مليوناً داخل البلاد حالياً، موضحاً أن نحو 7 ملايين خارج البلاد.
وأكد القش أن عدد المهاجرين بشكل نظامي بلغ نحو 4.5 ملايين سوري منهم 1.5 مليون هاجروا بأوراق نظامية أثناء الأزمة، مشيراً إلى وجود نحو أكثر من 2.5 مليون لاجئ في دول الجوار.
وأضاف القش: “هؤلاء المغتربون يدخلون البلاد دورياً ولهم جوازات سفر نظامية وبياناتهم تتحدث في حال دخولهم وخروجهم”.
وكشف القش أنه يتم حالياً إجراء مسوحات اجتماعية تقوم بها أكثر من جهة بالتعاون مع المركز الوطني للإحصاء وهو الجهة المخولة لإجراء هذه الدراسات بينما الجهات الأخرى تتعاون معه في هذا المجال.
وأوضح القش أنه وضع خمس استمارات خاصة بالأفراد والأسرة والتشغيل والصحة وغيرها لجمع البيانات، مؤكداً أنه سيتم الانتهاء من جمع البيانات في الشهر الثاني من العام القادم.
وأكد القش بعد الانتهاء من جمع البيانات تبدأ الجهات الحكومية بتحديد برامجها وفقاً للبيانات المحدثة، مشيراً إلى أنه يتم التعامل مع اللاجئين بأخذ عينات أثناء المسح تعبر عن الإطار الكامل لوضعهم في دول الجوار.
وكشف القش أن نسبة المقمين في مراكز الإيواء منذ بداية الأزمة بلغت 2.7 بالمئة من مجمل عدد النازحين داخلياً، مؤكداً أن هذا النسبة انخفضت حالياً وذلك بعد الزيارات الأخيرة لمراكز الإيواء.
وأوضح القش أن عدد المقيمين في مراكز الإيواء بالأساس هو قليل جداً باعتبار أن معظم النازحين يقيمون عند أقاربهم أو في بيوت للإيجار.
وأكد القش أن يتم حالياً تحديث بيانات الأضرار التي تقوم بها الوزارات المعنية، مؤكداً أن فترة تحديث هذه البيانات بين الشهر وستة أشهر، لافتاً إلى أنه حالياً لا يمكن إعطاء تقديرات عن الموضوع باعتبار أن التحديثات مستمرة.
وكانت وزيرة الشؤون الاجتماعية ريما قادري أكدت أنه تم تخصيص نصف مليار ليرة لإجراء مسوحات ودراسات اجتماعية.

غوغل تريد توظيف 10 آلاف شخص..”لتنظيف” يوتيوب

 تسعى شركة “غوغل” إلى توظيف نحو 10 آلاف موظف بهدف “تنظيف” محتوى تطبيق مشاركة مقاطع الفيديو “يوتيوب” التابع لها.

فوفق الشركة، هذا العدد الهائل من اليد العاملة هو لحذف “المحتوى المسبّب للمشاكل” الذي يخالف سياسة الشركة، أي الفيديوهات، التعليقات والمشاركات المسيئة

وقد تمكن فريق السلامة بالشركة من تحديد أكثر من مليوني مقطع فيديو يتضمن محتوى متشدد ويدعو إلى خطاب الكراهية، خلال الأشهر الستة الماضية فقط

كما أشارت “غوغل” إلى أن الشركة في صدد إعلان سياسات أكثر صرامة للإعلانات التجارية، بهدف توظيف التكنولوجيا الذكية التي بحوزتها بشكل أكبر خصوصاً بعدما سحبت كبرى شركات العالم إعلاناتها عن يوتيوب بعد ظهور إعلاناتهم على مقاطع فيديو مسيئة.