أرشيف يوم: 2 ديسمبر، 2017

أمل عرفة تغني آخر ألحان والدها

عندما شعر الموسيقار السوري الراحل سهيل عرفة بإقتراب موعد سفره الأخير، كتب ولحّن أغنية لم تر الضوء، وتمنى لو يتمكّن من سماعها بصوت سوري عريق قبل أن يطبق جفنيه إلى الأبد. جرّب الاتصال بميادة الحناوي، لكنها كانت خارج البلاد،

لذا تواصل مع الإعلامية هيام حموي، وعصمان الحناوي شقيق المطربة السورية، وأسمعهما الأغنية مسجّلة بصوته على العود. فطلبت منه حموي أن يسجّل رسالة بصوته إلى ميادة. وهذا ما فعله «حارس الأغنية السورية» بجهد مضن، متناسياً آلامه، كي يتمكّن من الكلام باختصار ويقول «عزيزتي ميادة أتمنى أن تعجبك هذه الأغنية، كما آمل أن أسمعها بصوتك لتكون المحطة الأخيرة قبل الرحيل».

 بينما كانت تحط طائرة صاحبة «أنا بعشقك» على أرض دمشق، كان سهيل عرفة قد غادر! اليوم تحرص ابنته النجمة أمل عرفة على المضي في خطّه الفني الرصين، وإن كانت تهمل الغناء رغم امتلاكها مقدرات صوتية مهمة وموهبة خاصة لصالح التمثيل. إلا أنها باتت تعوّض عن حنينها لوالدها بالعمل على مشاريعه التي لم تكتمل. فقد دخلت نجمة «خان الحرير» الاستديو قبل أيّام، لتسجّل أغنية «عليك السلام يا أرض السلام» وهي آخر لحن لسهيل عرفة توزيع أسعد خوري. كتبت على صفحتها على الفايسبوك: «سجّلت الأغنية، ولأول مرّة لم تكن حاضراً في الكونترول، لتعطني توجيهاتك لكنك كنت حاضراً معي كما كل وقت… الأغنية ستكون في متناول الجمهور قريباً».

الحوثي: صالح نفذ انقلابا منسقا مع التحالف وعليه التراجع عن “الخيانة”

صنعاء |

أكد زعيم جماعة أنصار الله اليمنية عبد الملك الحوثي، بأن كلمة زعيم حزب المؤتمر الشعبي العام علي عبد الله صالح كانت غير موفقة وسيئة وكشفت عن الحقيقة.

وفي ثاني كلمة له اليوم السبت، قال الحوثي، إن “كلمة صالح تدعو إلى الفتنة، ومجردة من كل حرص على الأمن ومصحلة الوطن والمواطنين، وذلك وفقاً لقناة المسيرة، مؤكداً أن بعض الميليشيات الإجرامية كانت تقوم باعتداءات في صنعاء بدعم من قوى سياسية انكشف موقفها اليوم.

وأضاف: “نقول لأهالي صنعاء بأننا إلى جانبكم ونشيد بالأخوة الشرفاء في المؤتمر الذين لم ينجروا وراء الفتنة، مؤكدا أنه “من مصلحة الجميع إنهاء الفتنة وتثبيت الأمن”.

وأعلن زعيم حركة أنصار الله، أن الأجهزة الأمنية الرسمية والمواطنين نجحوا في تأمين معظم أحياء العاصمة صنعاء، قائلاً: “الأجهزة الرسمية والمواطنون الشرفاء نجحوا في تأمين معظم أحياء مدينة صنعاء”.

وتابع، “اليوم اتجهت الميليشيات العدائية إلى انتشار عدائي”، واصفا هذا الانتشار بأنه “نفير عام للفتنة”، مشيداً في الوقت ذاته، بالشرفاء في المؤتمر الشعبي العام الذين لم ينجروا إلى هذه الفتنة”.

وكان الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، دعا، في وثت سابق، اليوم السبت، القوات المسلحة لرفض تعليمات أنصار الله.

وقال: “إن الشعب اليمني تحرك وقام بانتفاضة ضد العدوان السافر من الحوثي”، وأضاف “اليمنيون الآن يختارون قيادة جديدة بعيدا عن الميليشيات”، قائلاً: “يجب إنهاء كافة الميليشيات العاملة على الأرض اليمنية”.

وقال التحالف العربي الذي تقوده السعودية اليوم السبت، إنه يثق بإرادة قيادات وأبناء حزب المؤتمر الشعبي، التابع للرئيس السابق علي عبد الله صالح، بالعودة إلى المحيط العربي.

وفي الوقت ذاته، دعا صالح من جانبه، الجنود والضباط  المستبعدين  إثر هيكلة أجرتها الحكومة الشرعية، إلى العودة لمعسكراتهم، في رسالة نحو التصعيد ومواجهة الحوثيين .

ووصف الحوثي في كلمة متلفزة بثتها قناة المسيرة التابعة للجماعة، أحداث صنعاء بأنها اختراق نجح فيه الأعداء في التأثير على أصحاب القرار هناك وانزلقوا إلى هذا المنعطف الخطير، في إشارة إلى حزب المؤتمر الشعبي العام الموالي للرئيس اليمني السابق على عبد الله صالح.

وقال زعيم الحوثيين أناشد رئيس حزب المؤتمر (صالح) بأن يكون أعقل وأنضج وأرشد من تلك المليشيات (قوات صالح)، وأن يتفاعل إيجابياً مع جهود إيقاف الفتنة.

وأضاف أحذر بجد من الاستمرار في هذا المسار التخريبي، وأدعو الدولة لتحمل مسؤولياتها لفرض الأمن والاستقرار.

كما دعا المواطنين إلى التحلي بالمسؤولية والانضباط والحفاظ على أمن والاستقرار العاصمة، وأن لا يستجيبوا للدعوات الدموية والتحريضية التي تحاول نشر التخريب والفتنة والفوضى في العاصمة صنعاء وغيرها، في إشارة لبيان سابق لحزب صالح يدعو المواطنين للدفاع عن أنفسهم.

من جانبه دعا الرئيس السابق علي عبدالله صالح اليوم السبت، الجنود المنتمين للوحدات العسكرية الموالية له والذين سبق استبعادهم، إلى العودة لمعسكراتهم، في رسالة ضمنية لمواجهة مسلحي الحوثي.

وقالت قناة  اليمن اليوم المملوكة لصالح، إن الرئيس السابق وجه نداءً لضباط وأفراد القوات المسلحة والأمن (ممن استبعدوا جراء هيكلة أجرتها حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، وإقصاء الحوثيين) بالعودة إلى أعمالهم ومعسكراتهم .

كما دعا صالح، القوات الموالية له والشعب اليمني إلى الانتفاض ضد جماعة الحوثي في جميع محافظات البلاد، عقب تصاعد الاشتباكات بين الطرفين في العاصمة صنعاء .

وقال صالح في كلمة متلفزة على قناة اليمن افي هذا اليوم أدعو جماهير شعبنا والقوات المسلحة في اليمن، إلى أن يهبوا هبة رجل واحد للدفاع عن الثورة والجمهورية والوحدة والحرية، ضد هذه العناصر التي نهبت مقدرات الشعب .

وحثّ صالح الجنود على عدم تنفيذ أي تعليمات من القيادات الحوثية، مخاطباً إياهم تلقى تعليماتك من قيادة المؤسسة العسكرية التي صفاها (الرئيس عبد ربه منصور) هادي ، في إشارة إلى قيادة الحرس الجمهوري الموالية له.

وأضاف قائلاً إن ما يمارسه الحوثيون ضد اليمنيين عدوان سافر على اليمنيين ، مضيفاً أن الحوثيين نصبوا الحواجز في شوارع صنعاء، وقطعوا الطرق، ومارسوا إرهابا ضد المواطنين، وأطلقوا النار على المنازل مما أدى إلى مقتل مدنيين.

وكان العشرات من هؤلاء الجنود والضباط قد اتجهوا إلى مهن أخرى، ورفضوا الدخول في الحرب التي تشهدها البلاد بين الحوثيين وقوات صالح من جهة، والقوات الحكومية من جهة أخرى.

ومن جهة اخرى اتهم المتحدث باسم جماعة  الحوثي  محمد عبدالسلام، دولة الإمارات بالوقوف وراء الاشتباكات التي تجري في العاصمة اليمنية صنعاء منذ فجر اليوم السبت.

وقال عبدالسلام  في تصريح نشره الموقع الإلكتروني لقناة  المسيرة  التابعة للجماعة إن ما يجري في صنعاء مؤسف ويخدم العدوان (في إشارة إلى التحالف العربي) ومن الواضح أنه بالتنسيق معه.

وأضاف الإمارات تحاول أن تحقق عبر بعض المحسوبين على (حزب) المؤتمر (الموالي للرئيس السابق علي عبدالله صالح) ما فشلت عن تحقيقه في الميدان.

ولم يصدر على الفور أي تعليق عن الإمارات، التي تعتبر ثاني أكبر دولة مشاركة في عمليات التحالف العربي بقيادة السعودية، ضد جماعة الحوثي وقوات  صالح

ولفت ناطق الحوثيين إلى أن استهداف المواطنين في الأحياء المدنية في العاصمة عمل ساقط وغير أخلاقي.

وتابع حاضرون للوقوف إلى جانب الأجهزة الأمنية في وضع حد لهذه الاعتداءات، وعلى المواطنين أن يدركوا أن الأمن مصلحة الجميع وعليهم التحرك بمسؤولية عالية.

وأشار عبدالسلام إلى أن الوضع في جبهات القتال لن يتأثر بمحاولات زعزعة أمن العاصمة، بل وهناك تقدم للمقاتلين في الساعات الماضية.

وأردف بالقول العدو متربص بالجميع ورهاننا على وعي المجتمع ورجال القبائل الشرفاء، في إشارة إلى قوات التحالف العربي والقوات الحكومية التي تقترب من صنعاء.

كما اقتحم مسلحون يتبعون فصيل  الحراك الجنوبي، اليوم السبت، مبنى وزارة التربية والتعليم بمحافظة عدن، جنوبي اليمن.

وقال مصدر في وزارة التربية، للأناضول، أن (مسلحين تابعين للحراك الجنوبي، الداعي لانفصال  جنوب  اليمن عن  شماله، اقتحموا اليوم مبنى الوزارة الواقع بمدينة الشعب، بمحافظة عدن)

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، لمخاوف أمنية، أن المسلحين رفعوا علم جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، (دولة الجنوب)، على مبنى الوزارة وأنزلوا علم (الجمهورية اليمنية).

كف يد الوليد بن طلال عن شركة روتانا للمرئيات والصوتيات

ترددت انباء عن ازاحة يد الوليد بن طلال نهائيا عن شركة روتانا للمرئيات والصوتيات واسناد المهمة لتركي ال الشيخ، وارجاع جميع العقود والاستثمارت لتوقيع تركي فقط لاغير.

ومن غير المعروف ما اذا كان الامير بن طلال قد وافق على التنازل عن شركة روتانا الاعلامية ام اجبر على ذلك.

وتركي ال الشيخ هو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، وعُيّن مستشارًا بالديوان الملكي السعودي بمرتبة وزير قبل عدة أشهر.

ويذكر ان الامير الوليد بن طلال معتقل منذ شهر تقريبا في فندق الريتز في الرياض بتهم الفساد والاختلاس مع مجموعة من الامراء والوزراء ورجال الاعمال.

“إمرأة العام” سيلينا غوميز تشهق بالبكاء: لقد أنقذت حياتي

فازت المغنية الشابة سيلينا غوميز بجائزة “امرأة العام” التي ينظمها “بيلبورد”، حيث ألقت خطاباً مليئاً بالمشاعر وجهته إلى صديقتها فرانشا رايسا التي تبرّعت لها بكلوتها، مشيرة إلى أنها هي من يجب أن يحظى بالتكريم وليس هي.

غوميز تحدثت باكية وقالت: “أعتبر ان فرانشا يجب ان تفوز بالجائزة. لقد أنقذت حياتي، أشعر بأنني محظوظة في شكل كبير. لطالما أردت أن أكون جزءاً من شيء رائع لأنني أحب أن يشعر الناس في شكل رائع من خلال الموسيقى التي قدمتها”.

يذكر أنّ غوميز فاجأت الجميع بعدما كشفت عن خضوعها لعملية لزرع الكلية في 14 من أيلول الماضي بعدما نشرت صورة تجمعها بصديقتها من داخل المستشفى.

وبعيداً من تلك الدموع، عادت الفرحة إلى قلب غوميز بعد استعادة حبيبها جاستن بيبر، لا سيّما أن عدسات الباباراتزي رصدتهما في أكثر من صورة يتعانقان ويقبل أحدهما الآخر، فيما بعثت غوميز برسالة غير مباشرة إلى حبيبها السابق “ذا ويكند” في حسابها بمواقع التواصل الاجتماعي أرفقتها بكلمة “كل الاعتذار”، فيما حذف الأخير الصور التي تجمعه بغوميز من حسابه، إلا أنها عادت وقالت لمجلة “بيلبورد”: “أنهينا علاقتنا كأفضل الأصدقاء، وهذا يعني لي الكثير”.

ميريام اوزرلي تخلع خاتم خطوبة باسل الزارو… والسبب ابنتها

بعد ان تصدر خبر خطوبتها من المذيع المصري باسل الزارو، أعادت النجمة التركية ميريام اوزرلي خلط الأوراق مجدداً، مثيرة التساؤلات حول انفصالها عنه.

وشاركت اوزرلي جمهورها عبر شبكات التواصل الاجتماعي صورةً جمعتها بابنتها لارا، بارزةً يدها اليمين من دون خاتم الخطوبة.

وأردفت الصورة بتعليق جاء فيه: “ما هو الحب؟ هذه حب حياتي، حب طاهر وحقيقي”.

وانهالت التعليقات على الصورة معتبرةً ان عدم وجود الخاتم مع نشر صورة الإبنة مؤشر واصح على الانفصال، وعلى الأرجح بسبب الابنة الصغيرة.

وكانت اوزرلي نشرت مقطع فيديو وهي تضع خاتم الخطوبة خلال العودة الى الفندق في السيارة، وتتمايل على أنغام موسيقى رومانسية.

 

بعد انشقاقه.. “سلو” يفشي أسرار “قسد” بين سوريا وتركيا

أنقرة|

كشف الناطق الرسمي المنشق عن “قوات سوريا الديمقراطية”، طلال سلو، تفاصيل كثيرة تنشر لأول مرة عن متزعمي الميليشيا التي يقودها حزب الاتحاد الديمقراطي (pyd) وميليشياته، وعن مساعدات الأسلحة التي قدمتها الولايات المتحدة للميليشيا التي تدعمها واشنطن كرأس حربة في محاربة تنظيم “الدولة” في سوريا.

واماط “سلو” اللثام عن كيفية تشكيل “سوريا الديمقراطية”، وما قاله مسؤولون أمريكيون حول مسألة الممر الذي يسعى حزب العمال الكردستاني “PKK” تأسيسه من شمال سوريا إلى البحر المتوسط.

فيما تطرق في مقابلة مع وكالة “الأناضول” نشرت أجزاء منها اليوم السبت إلى كيفية إبرام “سوريا الديمقراطية” اتفاقية مع تنظيم “الدولة”، لإخلاء عناصر الأخير من مدينة الرقة، وعن نتائج الغارة التركية على مواقع “PKK” في منطقة “قره تشوك” في سوريا، ومواضيع أخرى.

وأكد “سلو” حسب ما نشرت الوكالة التركية، أن الولايات المتحدة هي من طلبت تشكيل “قوات سوريا الديمقراطية”، وأن الأسلحة الثقيلة التي ترسل لـ”قسد” يستلمها قيادي من “حزب العمال الكردستاني” يدعى “شاهين جيلو”، ويتم تهريب جزء من الأسلحة المستلمة للعناصر التابعة للحزب داخل تركيا.

وكشف “سلو” أن كل القيادات الرئيسيّة التابعة لـ”قوات سوريا الديمقراطية” هم من عناصر جبال قنديل “مقر حزب العمال الكردستاني”.

وأضح “سلو” خلال مقابلته التي نشرت وكالة الأناضول باللغة التركية قسماً منها، أنه لا يتم تسليم الأسلحة الثقيلة للعناصر العربية ضمن “قسد”، مشيراً إلى أن المبعوث الأميركي “بريت مغورك” هو المخطط الرئيسي والقائد الفعلي لتلك القوات.

وأكد الناطق الإعلامي المنشق، أن مجلسي الرقة و دير الزور العسكريين يوقعون على استلام الأسلحة دون أن يستلمونها لتسلم بعد ذلك لحزب العمال الكردستاني.

وأشار “سلو” إلى أن الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” سلم الحزب وميليشياته أسلحة استراتيجية ومتطورة، موضحاً أن الكميات والنوعية التي تسلمها أميركيا لهم زادت بالكم والنوع في عهده، وأن الرئيس الأميركي الأسبق “باراك أوباما” كان يسلمهم أسلحة قديمة وخفيفة ومحدودة.

ومن المنتظر أن تنشر “الأناضول” أجزاء أخرى من المقابلة التي بدأت بنشرها ابتداء من اليوم السبت

يشار إلى أن عملية انشقاق “سلو” تمت بتنسيق عال من قبل الاستخبارات التركية وقواتها المتواجدة في ريف حلب الشمالي الشرقي، نتج عنها وصول “سلو” بتاريخ 15/11 إلى مدينة “جرابلس” قادماً من مدينة “منبج”، لتستقبله القوات التركية وتتحفظ عليه وتنقله إلى مكان داخل الأراضي التركية.

قصة محام فرنسي تضامن مع زوجته السورية وأهلها فحُكم بالسجن 7 سنوات

تلقى فرنسي متزوج من امرأة سورية الأصل ضربة موجعة جدا، عندما حكم عليه القضاء اليوناني بالسجن 7 سنوات، بتهمة “تهريب” لاجئين، كانوا في الحقيقة أهل زوجته الذين حاول العبور بهم من اليونان إلى فرنسا.

وحسب تقارير تداولتها وسائل إعلام فرنسية، ، فإن الفرنسي “ستيفان بيليسيه” المتزوج من السورية “مزين الخطيب” تلقى نبأ حكم السلطات اليونانية عليه غيابيا بالحبس 7 سنوات، أو دفع غرامة تعادل 5 يورو عن كل يوم من المحكومية، وهو ما يعادل في الإجمالي نحو 13 ألف يورو.

وتعود قضية ” بيليسيه” إلى العام 2015 عندما انطلق نحو اليونان محاولا اصطحاب أهل زوجته (والداها، أخوها، أختها، وابن عمها) الذين أتوا من تركيا عبر البحر في رحلة مريرة، وتقطعت بهم السبل في اليونان.

لم يتحمل “”بيليسيه” قلق زوجته (الحامل حينها) على أهلها وتضامن معها بكل ما يملك، وجازف -وهو المحامي- بخطوة الذهاب إلى اليونان للعثور على عائلة زوجته ونقلهم بطريقة غير نظامية، فأوقفتهم السلطات اليونانية جميعا (بيليسيه والعائلة)، قبل أن تطلق سراحهم، لكنها وجهت إلى”بيليسيه” تهمة “تهريب البشر”، رغم أن كثيرا من المهربين الفعليين يسرحون ويمرحون في اليونان دون عقاب.

وقبل يومين (29 تشرين الثاني/نوفمبر 2017)، تلقى “بيليسيه” مع زوجته الخبر الصاعق بالحكم 7 سنوات عليه، فعلق مستنكرا هذه العقوبة القاسية التي لا تتناسب مع قضيته، أولاً لأنه ليس مهرباً كما اتهمه القضاء اليوناني، وثانيا لأنه قام بمهمة إنسانية في إنقاذ أقاربه.

وقال “بيليسيه”: “في فرنسا أو أي مكان آخر من أوروبا، حتى مرتكبو جرائم الاغتصاب أو من يقتلون بداوفع عاطفية لايحكم عليهم 7 سنوات سجنا.. لقد كنت أحاول فقط إنقاذ عائلتي من موت شبه محتم”.

“بيليسيه” المتحدر من “ألبي” جنوب فرنسا لم يبد سخطه من حكم القضاء اليوناني فقط، بل اشتكى أيضا من تجاهل سلطات بلاده لقضيته وعدم دعمها له، علما أن لديه مهلة قصيرة للطعن بالحكم، وأن عريضة المساندة التي تخصه لم تحظ سوى بأقل من 3 آلاف توقيع بعد مرور شهر على إطلاقها.

إيران تشتري عربات قطار من هيونداي الكورية بقيمة 720 مليون يورو

ايران |

قالت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء إن شركتين إيرانيتين أبرمتا يوم السبت صفقة بقيمة 720 مليون يورو (856 مليون دولار) مع شركة هيونداي روتيم الكورية الجنوبية لتصنيع عربات قطار.

 وأوضحت الوكالة أن هيئة السكك الحديد الإيرانية الحكومية وشركة تطوير صناعات السكك الحديدية الإيرانية الحكومية وقعتا على العقد، الذي تبلغ مدته ستة أعوام، لتوريد 450 عربة مخصصة لقطارات ضواحي المدن. ولم تتضح تفاصيل تمويل الاتفاق لكن وكالة مهر نقلت عن سعيد محمد زاده رئيس هيئة السكك الحديد الإيرانية قوله “الجانب الكوري سيوفر التمويل الكامل للمشروع الذي تبلغ قيمته 720 مليون يورو”.

رئاسة الجمهورية توضح موقف عون من توقيف “المسيئ للعذراء”

صدر عن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية، البيان الآتي: “طرحت وسائل اعلامية ومواقع للتواصل الاجتماعي، تساؤلات عن موقف فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من الاجراء الذي اتخذه القضاء في حق أحد الأشخاص الذي اتهم بالاساءة إلى السيدة مريم العذراء عبر صفحته الالكترونية.

إنَّ مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية يؤكد أن فخامة الرئيس يعتبر ان القضاء يتحرك تلقائياً عندما تقع مخالفات للقوانين والأنظمة المرعية الاجراء، لاسيما منها الاساءة الى المقدسات. وللقضاء وحده أن يتخذ ما يراه مناسباً من اجراءات استناداً إلى النصوص القانونية ذات الصلة”

ضبط أسلحة لـ”داعش” في محيط تدمر

عثر الجيش السوري اليوم السبت، على كميات كبيرة من الاسلحة والذخيرة كانت مخبأة في أحد الأوكار من مخلفات تنظيم “داعش” بمحيط مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي، وفق وكالة “سانا”.

وأشارت الوكالة إلى أنّ كميات من الذخيرة والاسلحة شملت قذائف هاون ومضادات دروع وقذائف دبابات ضبطتها الجهات المختصة داخل أحد الأوكار في محيط مدينة تدمر كان عناصر “داعش” يستخدمونها في اعتداءاتهم على مدينة تدمر والنقاط العسكرية المنتشرة في محيطها.