وفاة المغني الكوري الجنوبي “جونجيون” منتحرا

0
134

سول  |

 نعى جمهور نجم موسيقى البوب في كوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء، جونجيون، المغنى الرئيسي في فرقة “شيني”، إحدى الفرق الأكثر شعبية في البلاد، نجمهم الذي مات منتحرا على ما يبدو عن عمر ناهز 28 عاما.

وعُثر على جونجيون، واسمه الحقيقي كيم جونج هيون، فاقدا للوعي في شقة صغيرة في جنوب سول مساء الاثنين ، حسبما أفادت وسائل إعلام كورية جنوبية.

ونُقل جونجيون إلى مستشفى قريب وهو يعاني من سكتة قلبية، وتم إعلان وفاته بعد ذلك، بحسب ما ذكرت وكالة يونهاب الرسمية للأنباء في كوريا الجنوبية.

وكانت شقيقته قد اتصلت بخدمات الطوارئ بعد أن تلقت رسالة نصية تشير إلى أنه على وشك الانتحار.

وتردد أنه كان مكتئبا، وأن آخر رسالة له في إنستجرام بتاريخ 20 تشرين ثان/نوفمبر جاء فيها “أصلي من أجلكم كي لا يصبكم ضررا”.

ونشر جمهوره رسائل حزينة على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي بعد أن ترددت أنباء وفاته.

وبحسب يونهاب، ظهر جونجيون لأول مرة في أيار/مايو 2008 باعتباره المغني الرئيسي لفرقة شيني، وحقق نجاحا مهنيا لما يقرب من عقد من الزمن ليس فقط على مستوى الجماعي ولكن كمغني منفرد وكاتب للأغاني. وكان اخر ظهور عام له في حفل منفرد بعنوان “ملهم” من 9 إلى 10 كانون أول/ديسمبر في سول.