وزير النقل يتفقد أعمال الصيانة في مشروع طريق معلولا – القطيفة

0
138

دمشق – سليمان خليل

اطلع وزير النقل المهندس علي حمود اليوم على تنفيذ  الاعمال التي تجري  بطريق معلولا- القطيفة والتي تنفيذها المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية في إطار خطة وزارة النقل الهادفة إلى تحسين الشبكة الطرقية وصيانتها وتحقيق أعلى درجات الأمان والسلامة التي تنعكس على المواطنين المسافرين والمركبات التي تستخدم الطريق باعتباره طريق حيوي وهام ويشهد غزارات مرورية كثيفة للمركبات القادمة إلى العاصمة دمشق.

وقال وزير النقل لمندوب “اخبار سوريا والعالم ” عقب انتهاء%d8%ad%d9%85%d9%88%d8%af  جولته التفقدية  أن هدف الجولة تفقد سير العمل ونسب التنفيذ عن كثب وخاصة وأن الطريق يشهد غزارة مرورية تصل لحوالي 24 ألف مركبة في اليوم موضحاً أن الغاية من المشروع تلافي وقوع الحوادث والحد منها وخاصة وأن المنطقة كانت تشكل خطورة بسبب المنحنيات وضيق الطريق بين معلولا والقطيفة ،من خلال توسيع الطريق الممتد من جسر معلولا  إلى القطيفة بطول 5.5 كم ليضم حارة مرورية إضافية بحيث يتم فتح مجال أوسع للرؤية أمام حركة عبور المسافرين ويؤمن حارة مرورية إضافية مفروشة بالإسفلت وحارة توقف(بانكيت حصوي)  وقناة تصريف مياه بيتونية على كامل مجرى الطريق إضافة لتنفيذ ست عبارات لتصريف المياه ووضع البقايا الناجمة عن الحفر والاستفادة منها لاحقاً في تعريض الطريق الصاعد (المسرب الآخر) الأمر الذي يؤمن حارة مرور إضافية .

وأشار الوزير حمود إلى الجهود التي يبذلها العمال والمهندسون والفنيون في %d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%82%d9%84موقع العمل مؤكداً على ضرورة التركيز على نوعية الأعمال واختيار المواصفات الفنية للمواد المستخدمة بشكل مدروس ومناسب لطبيعة المنطقة والمنحنيات والمنحدرات المجاورة لها ومراعاة تأمين حارات توقف للسيارات العابرة وتأمين رؤية واضحة لمستخدمي الطريق وتسهيل حركة المرور عليه بالاتجاهين مايؤمن غزارة مرورية آمنة ويحقق جدوى اقتصادية كبيرة.

ولفت الوزير إلى أن المشروع يأتي تلبية واستجابة لمطلب الكثير من المواطنين والمسافرين ويحد من  ماشهده الطريق سابقاً من حوادث مؤسفة ذهب ضحيتها الكثير من الابرياء نتيجة حوادث مؤسفة كما يأتي استكمالاً لجبهات العمل المستمرة والتي تستكمل اليوم بأعمال التزفيت تمهيداً لتدشينه قبل نهاية العام مع مراعاة كافة العوامل الفنية المرافقة للطريق من دهان طرقي وموانع إبهار وكافة مستلزمات السلامة والامان /مع العلم أن هذه الجهود التي تقوم بها المؤسسة هي استمراراً لخطة الصيانة وتأهيل الشبكة الطرقية التي تشمل كافة المحافظات.