وزير النقل في اختتام ورشة عمل حول الجاهزية :عمل الجاهزية رديف لعمل أبطال الجيش

0
62

دمشق – ريم العبدو| 

أكد وزير النقل المهندس علي حمود في كلمة له خلال اختتام أعمال ورشة الجاهزية المقامة في جامعة دمشق بتنسيق وتنظيم من وزارة النقل على أهمية التدريب والتأهيل لعناصر الجاهزية في حماية منشآتهم واكتساب المعارف والعلوم اللازمة حول كيفية التصرف حيال الأمور التي قد تحدث وأهمها طرق الإطفاء والإسعاف والإخلاء والإجلاء والسلامة العامة إضافة لتعزيز مفهوم الأمن وتحقيق الأمان للمنشآت العامة وحماية المدنيين والعاملين.

وأشار الوزير حمود إلى الجهود التي تمت في الورشة على مدى يومي 8-9 تشرين الثاني والتي من شأنها رفع مستوى المتدربين لتحقيق الغاية من الدورة وليكونوا عوناً للعين الساهرة في حماية الوطن ومنشآته من خلال تعزيز مفهوم الجاهزية وكيفية تعاملهم مع حالات باتت ملموسة نتيجة الظروف الراهنة وتنمية الحس المبادر والقادر على المحاكاة السليمة تجاه الطوارئ وخاصة وأنها اهتمت بالجانب العملي من حيث التدريب على مبادئ الإسعاف الأولي والتنفس الاصطناعي والإنعاش القلبي والنزيف والصدمة والتسممات والكسور والحروق والجروح وكيفية التعامل مع الإصابات الخطيرة إضافة إلى الأعمال التطبيقية حول استخدامات أجهزة الأمان والسلامة .

وقدم السيد الوزير شرحاً مختصراً عن ماتقدمة الدولة السورية لمواطنيها من صحة وتعليم وتربية وخدمات وكهرباء ومياه بالرغم من الحرب المسعورة الممتدة على مدى خمس سنوات ونيف معرجاً على ماتم غنجازه في وزارة النقل بقطاعاتها المختلفة الجوي والبحري والبري والسككي.

وختم وزير النقل الورشة بالترحم على أرواح شهداء الوطن وأرواح شهداء العاملين في مجال الجاهزية في الوزارة مقدماً لذويهم شهادات تقدير وهدايا رمزية كعربون محبة ووفاء وتقدير لتضحياتهم في سبيل الوطن .