وزير المالية.. نفتخر برجال الأعمال الوطنيين حمدان : هناك تجار سهروا حتى لا تنقطع السلع من الأسواق

0
69

دمشق -أخبار سوريا والعالم //خاص//

أقر وزير المالية الدكتور مأمون حمدان بوجود مشكلة في التمويل من قبل المصارف العامة والخاصة مبينا أن هذه المشكلة لا تتعلق بالودائع لدى المصارف بل في توظيف الأموال ولكن “عجلة الاقراض بدأت بالدوران” حسب تعبيره.

وبحضور رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها وعدد من الصناعيين والمستثمرين ورجال الأعمال أكد حمدان في كلمة له ضمن مؤتمر التمويل المصرفي بفندق داما روز بدمشق أن “سعر الصرف تأثر” خلال الحرب التي تشن على سورية و”لكن لم توقف مصرف واحد عن العمل في حين أن هناك دولا أخرى لم تحارب وتأثرت عملتها الوطنية أيضا”.

وأشار وزير المالية إلى أن على الحكومة ورجال الأعمال التشاور معا معربا عن فخره بـ”رجال الأعمال الوطنيين الذين ترفع لهم القبعة في سورية” على حد قوله مضيفا إننا نفتخر بصانعنا وتاجرنا السوري الذي سهر حتى لا تنقطع ولا سلعة واحدة من الأسواق” معترفا في الوقت ذاته بوجود العديد مما وصفها بـ”المظاهر السلبية” ولكن الدولة والاقتصاد ما زال قويا.

ورأى حمدان أن “السلبيات موجودة في كل اقتصاد ومجتمع ولا بد من تجاوزها من خلال البحث عن حلول” كاشفا النقاب عن أن لدى المصارف العامة ما يفوق /2400/ مليار ليرة سورية من الودائع معظمها جاهز للاقراض.