وزير الدفاع الأمريكي: مستعدون لتوتر طويل الأمد مع روسيا

0
37

واشنطن|

قال وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر إن واشنطن تنوي أن تسلك في هذه الفترة نهجا قويا ومتزنا في العلاقة مع روسيا، مضيفا أن الخلافات الحادة مع روسيا لها طابع طويل الأمد.

وعبّر كارتر الأحد 21 حزيران في مستهل جولة له في أوروبا تستمر أسبوعا عن أمله في أن تغير روسيا سياستها الحالية، إلا أنه عقب قائلا إنه “غير متأكد” من ذلك.

وأشار وزير الدفاع الأمريكي إلى أنه يحضر هذا الأسبوع أول اجتماع لحلف الناتو منذ توليه منصبه، ويريد أن يستعرض في هذا الاجتماع سياسة الولايات المتحدة التي وصفها بالمتوازنة وتقضي بتعزيز القدرة العسكرية في أوروبا لردع روسيا، وفي ذات الوقت تريد التعاون مع روسيا في قضايا محاربة الإرهاب وتسوية الملف النووي الإيراني.

وشدد كارتر في هذا الصدد على أن التغييرات الحالية في وضع قوات حلف شمال الأطلسي تدل على الاستعداد لتوتر طويل الأمد.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن مؤخرا عن تعزيز الترسانة النووية لبلاده في العام الجاري بأكثر من 40 صاروخا عابرا للقارات، ستكون قادرة على تجاوز منظومة الدرع الصاروخية.

وشدد بوتين السبت 20 حزيران خلال لقائه رؤساء وكالات الأنباء الأجنبية في مدينة سان بطرسبورغ على هامش المنتدى الاقتصادي الدولي على أن الخطاب العدائي بين روسيا والولايات المتحدة لا يعني بالضرورة زيادة التهديدات النووية في العالم.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن بلاده اتخذت قرارا بتعزيز ترسانتها النووية بعد أن أعلنت الولايات المتحدة عن خطط لزيادة وجودها العسكري بما في ذلك نشر أسلحة ثقيلة في شرق أوروبا.