وزير الداخلية: الصليب الأحمر الدولي زار سجوننا وقدمنا لهم المساعدة

0
46

دمشق|

أكد وزير الداخلية اللواء محمد الشعار أن الوزارة تدعم وتساعد كل المنظمات الدولية في الوقوف على حقيقة كل ما يحصل على الأراضي السورية وتعمل على تأمين وحماية أفرادها للقيام بواجباتها، مبينا أنه سبق للصليب الأحمر الدولي أن زار السجون السورية في المدن التي طلب زيارتها وقدمت الوزارة كل المساعدات للوصول إلى النتائج المثلى في هذا المجال.

جاء ذلك خلال لقاء الشعار مع الممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة المعنى بالعنف الجنسي المرتبط بحالات النزاع زينب بانغورا، حيث بحث الجانبين إمكانية وضع برنامج عمل لمكافحة جرائم العنف الجنسي وضمان تجنب حدوثها ومعاقبة مرتكبيها.

وأكد وزير الداخلية أن سورية سباقة بالالتزام بكل القوانين والأعراف الدولية وان جيشها ووزارة الداخلية وقواها الأمنية تدافع عن مصالح شعبها وتعمل بكل الوسائل لحماية مواطنيها من المخاطر بما فيها العنف الجنسي وغيره.

وبين الوزير الشعار أن التنظيمات المسلحة التي توجد ببعض البقع الجغرافية في سورية تمارس الإرهاب بكل أنواعه بما فيه العنف الجنسي على المرأة وغيرها وعملت على تجنيد الأطفال بما فيهم الفتيات، مشيراً إلى أن هذه الأعمال معروفة لكل دول العالم، بما فيها المنظمات الدولية التي تتقصى الحقائق سواء في سورية أو البلدان المجاورة وفى المخيمات التي يقيم فيها المهجرون.

وأكد اللواء الشعار وجود قوانين جزائية صارمة في مكافحة هذه الجرائم وتقديم مرتكبيها إلى القضاء المختص، مبيناً أن الحكومة تتطلع إلى تعاون مثمر مع الأمم المتحدة كما تعاونت مع كل المنظمات الدولية المقيمة على الأراضي السورية وفى جميع المجالات الإنسانية وغيرها.

ومن جانبها أعربت بانغورا عن تقديرها لتعاون الحكومة السورية مع جميع المنظمات الدولية وسعيها للعمل مع الحكومة السورية على اتفاق ملموس لوضع برنامج عمل ضمن إطار السيادة السورية لمكافحة مثل هذه الجرائم وتجنب حدوثها ومعاقبة مرتكبيها واتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك.