وزير الاقتصاد يكشف بيانات جديدة عن الاقتصاد السوري

0
161

دمشق: أكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر خليل أن طرح الفئة النقدية الجديدة 5000 ليرة سورية في التداول مع باقي الفئات النقدية المتداولة حاليا لن يؤدي إلى التضخم مشيراً في الوقت ذاته الى التحسن الذي شهده الاقتصاد العام الماضي.

وفي حوار مع قناة السورية الليلة بين خليل أنه لا زيادة في الكتلة النقدية وإنما استبدال أوراق نقدية بأخرى لافتاً إلى أن كل فئات العملة السورية ستبقى لكن التالف منها سيتم استبداله بفئة الـ 5 آلاف.

وأشار إلى أن التحسن التدريجي في الواقع الاقتصادي العام الماضي أدى إلى زيادة في قطاع التصدير بنسبة 22 بالمئة عن عام 2019 مبيناً في الوقت نفسه أن ميزان العجز التجاري في عام 2020 انخفض بأكثر من 50 بالمئة.