وزارة التعليم العالي: لا سنة تحضيرية للكليات الهندسية هذا العام

0
54

دمشق|

نفت وزارة التعليم صدور أي قرار يتعلق بتطبيق السنة التحضيرية للكيات الهندسية لهذا العام، مؤكدة أن لا صحة لما تتم إشاعته على الإطلاق حول هذا الأمر، كاشفة أنه قولاً واحداً لا تطبيق للسنة التحضيرية بما يخص الكليات الهندسية لهذا العام، علما أن هناك قرار باعتماد تطبيقها ولكن لا قرار حول ذلك ولن تطبق هذا العام.

وبيّنت مصادر الوزارة أنه تم إجراء عدة اجتماعات لمتابعة هذا الموضوع مع عمداء كليات الهندسة في مختلف الجامعات، حيث إن وزارة التعليم العالي طلبت من الجامعات موافقاتها باقتراحاتها وآرائها حول الخطة الدرسية لبحث تطبيق السنة التحضيرية، وبعض الجامعات وافت الوزارة بهذه الآراء والأمر ما زال قيد الدراسة والمتابعة الجادة من التعليم العالي، وبانتظار باقي الردود من مختلف الجامعات السورية لدراسة الأمر بدقة واتخاذ الإجراءات اللازمة حول ذلك.

وبيّنت المصادر أن هناك إعادة تقييم حقيقية للسنة التحضيرية للكليات الطبية علماً أن تطبيقها جاء بهدف تحقيق العدالة بين الطلبة تحت مسوغات ازدياد الطلب على التعليم العالي، والحاجة إلى تحديث سياسة القبول بما يتوافق والمعايير العالمية، إضافة إلى أن الشهادة الثانوية لم تعد معيارية، بسبب تغيير آلية منحها عبر دورتين امتحانيتين في العام الواحد، الأمر الذي لا يعكس الوضع العلمي الحقيقي للطالب، وخاصة في شريحة العلامات المرتفعة. وهذا حسب ما توضحه وزارة التعليم العالي.

وقالت مصادر الوزارة: إنه ستتم عملية التقييم من حيث مخرجات السنة التحضيرية والنتائج وكل المؤشرات بما في ذلك الخطة الدرسية والأسئلة المطروحة والبنى التحتية والدرسية، مشيرة إلى أن عدد الطلاب بالسنة التحضيرية بجامعة دمشق بلغ نحو 3200 طالب وطالب بين كليات الطب البشري وطب الأسنان والصيدلة، والباقي في مختلف الجامعات، ويتراوح بكل جامعة بين 1200-1800 طالب، حيث تجاوز العدد الإجمالي للطلاب في السنة التحضيرية للكليات الطبية 9 آلاف طالب وطالبة.

صحيفة الوطن