وزارة التجارة تضبط منشأة غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري في القطيفة

0
41

ريف دمشق|

ضبطت عناصر حماية المستهلك في منطقة القطيفة بريف دمشق منشأة غير مرخصة تنتج مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري وأصنافا من المواد الغذائية المغشوشة والفاسدة مثل الحلاوة الطحينية ورب البندورة والمربيات والنشاء تحت اسماء تجارية مزورة وتم ختمها بالشمع الأحمر ومصادرة معداتها.

وفي تصريح صحفي أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي خلال عملية الضبط إنه “سيتم هدم المنشأة وفق الإجراءات القانونية وإحالة صاحبها إلى القضاء المختص وانزال العقوبات الرادعة بحقه بما فيها السجن ودفع غرامة مالية كبيرة” محذرا كل من تسول له نفسه إنتاج مواد غذائية واستهلاكية فاسدة ومنتهية الصلاحية بإنزال أقصى العقوبات بحقهم.

وشدد الغربي على ضرورة قيام أصحاب المنشآت غير المرخصة بترخيصها لتكون منتجاتهم خاضعة للرقابة الصحية ومطابقة للمواصفات القياسية السورية والشروط الصحية التي تضمن سلامة المنتج الغذائي

وخلال جولة قام بها في منطقة القطيفة تفقد الغربي مخبز المدينة الآلي وتأكد من جودة الخبز المنتج بعد توحيد الدقيق الموزع على المخابز وجودة مواصفات الدقيق ونوعية الخميرة الموزعة على مخابز القطيفة ومن جاهزية خطوط الانتاج والعجن مؤءكدا أنه لن يتم التساهل مع أي مخبز لا يقوم بإنتاج الخبز الابيض وبالسعر الرسمي والوزن المحدد وسيتم “سجن كل من يقوم بتهريب الدقيق التمويني لمدة عام وفرض غرامة عليه تصل إلى المليون ليرة”.

ولفت وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك إلى السعى الحثيث لتحويل عقود عمال المخابز والمطاحن المياومين إلى عقود سنوية ومنحهم الحوافز تقديرا لجهودهم واطلع من العاملين والمشرفين على المخبز على آلية العمل وكيفية تحسين نوعية المنتج.