ورشات الصيانة تبدأ بإعادة تأهيل آبار النفط في محيط تدمر

0
24

تدمر/

قال أسد سليمان مدير معمل حيان للغاز أن خبراء وفنيين من شركة حيان للنفط يتابعون عمليات تقييم الأضرار التي لحقت بآبار حقل جزل للنفط التي أعاد الجيش صباح اليوم السيطرة عليها.

وذكر سليمان في تصريح للصحفيين أن عملية التقييم التي جرت حتى الآن تشير إلى أن “بئر مزور2 تعرضت لتفجير نفذه إرهابيو “داعش” الأمر الذي يعوق عملية التجميع بين بئري مزور1 ومزور 3 وأن عمليات الصيانة تجري لإعادة بئري جزل 1 وجزل 3 إلى الخدمة في أسرع وقت ممكن”.

وأضاف سليمان إن الحقل يضم عددا من آبار النفط والغاز وينتج بين 2500 و 3000 برميل نفط يوميا.

وفي وقت سابق من صباح اليوم أحكمت وحدات من الجيش سيطرتها الكاملة على حقل جزل النفطي بريف تدمر.

وفي مطلع الشهر الحالي احكمت وحدات من الجيش والقوات المسلحة سيطرتها على بئرين في حقل جزل النفطي شمال غرب مدينة تدمر وعلى عدد من المرتفعات الحاكمة في المنطقة وعلى البئر 101 للغاز.

ويقوم إرهابيو “داعش” بسرقة الغاز والنفط من الآبار والحقول السورية وتهريبهما عن طريق وسطاء أتراك مدعومين من نظام أردوغان الإخواني في خرق مفضوح لتوصيات الجمعية العامة للأمم المتحدة وقرار مجلس الأمن رقم 2199 القاضي بتجريم دفع الفدية وشراء النفط والغاز والآثار من التنظيمات الإرهابية.