هل تمت مقابلة الجزيرة مع الإرهابي الجولاني في ادلب؟

0
53

إدلب|

تداول ناشطون صورة للكرسي الذي جلس عليه أمير “جبهة النصرة” أبو محمد الجولاني، في لقائه مع الجزيرة ببرنامج “بلا حدود” والذي بث أمس الأربعاء.

وأكدوا أنه والكرسي الذي جلس عليه مقدم البرنامج أحمد منصور، كانا في مكتب محافظ إدلب خير الدين عبد الستار السيد، وهما من بعض أثاث رسمي.

إلى ذلك نفت مواقع إرهابية تابعة لجبهة “النصرة” إجراء مقابلة أبو محمد الجولاني متزعم “جبهة النصرة” على قناة الجزيرة الفضائية في تركيا، مؤكدة أن المقابلة تمت في محافظة ادلب السورية.

وأشارت المواقع إلى أن “طيران التحالف الدولي استهدف الجولاني وطاقم الجزيرة الذي يجري اللقاء بعد معلومات حول مكان وزمان المقابلة وصلت للأمريكيين، غير أنها لم تحقق غايتها بسبب تغيير مكان التصوير المقرر من المكان المستهدف إلى مكان الجديد قبل ساعة من الموعد بطلب من أمنيين في جبهة النصرة هناك”.

ولفتت المواقع أن “المقابلة التي وصفوها بالـ مهمة جدا بالنسبة لـ الجولاني وجبهة النصرة جاءت بطلب وإلحاح منه وأن التواصل مع القناة والترتيب اللقاء تم عبر الصحفي في الجزيرة  أحمد موفق زيدان”.