هل تعود عائلات “داعش” إلى أوروبا؟

0
121

قالت الخبيرة الأوروبية، يفغينيا غفوزديفا، اليوم الإثنين، بإنه في حال هزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي النهائية، يمكن أن يعود من مناطق النزاع في سوريا والعراق آلاف زوجات وأولاد المسلحين الإسلاميين إلى أوروبا.

وقالت غفوزديفا، الخبيرة بقضايا الإرهاب في المركز الأوروبي للدراسات الاستراتيجية والأمن: “وفقا لتقارير مختلفة، عدة آلاف من النساء والأطفال، المتواجدين في المناطق، التي كانت سابقا تحت سيطرة التنظيم الإرهابي، في حال هزيمته النهائية قد يعودون في السنوات القادمة إلى أوروبا”.

وأضافت الخبيرة: “لدى الدول الغربية، لا يوجد حاليا تصور موحد وسياسة مشتركة بشأن ما ينبغي اتخاذه من تدابير، أولا، نحو النساء، اللواتي تبعن أزواجهن وذهبن إلى سوريا والعراق، وأيضا نحو أطفالهم، الذي ولد الكثير منهم، أو قضى جزء كبير طفولته في معسكرات “داعش”، بما في ذلك التدريبية.. ونحن نعلم أن “داعش” يولي اهتماما كافيا لإعداد “أشبال الخلافة الشباب”.

وأشارت غفوزديفا، إلى حقيقة أن “نظام الأحداث القضائي في معظم البلدان الأوروبية، لا يسمح بتطبيق نفس الإجراءات عليهم، التي يمكن تطبيقها على الأشخاص البالغين المشتبهين بصلات مع الإرهابيين”.