هزيمة سان جيرمان تحمل رقما جديدا وتُنهي صمودًا طويلًا

0
28

باريس|

في مفاجأة غير متوقعة في الدوري الفرنسي، سقط المتصدر باريس سان جيرمان، على أرض الصاعد الجديد ستراسبورج، بنتيجة (2-1)، لحساب الجولة الـ16 من الليج 1.

ويتعلق الأمر، بأول هزيمة يتلقاها الفريق الباريسي في الدوري الفرنسي هذا الموسم، علمًا أنه لم يخسر محليًا منذ 30 نيسان الماضي، حينما سقط على أرض نيس بنتيجة (3-1)، ما يعني أن البي إس جي صمد لـ18 جولة كاملة دون السقوط في الليج 1.

ورغم الخسارة، إلا أن الباريسيين سجّلوا رقمًا جديدًا في الدوري الفرنسي هذا الموسم، وذلك بعد أن سددوا 29 كرة بالتمام والكمال على المرمى، علمًا أن 5 منها فقط كانت بين القائمين والعارضة.

وتعود آخر مرة سدد فيها باريس سان جيرمان عددًا أكبر من الكرات، إلى آب 2013، حينما أرسل 35 كرة في اتجاه المرمى أمام أجاكسيو، وتعادل في نهاية المطاف بهدف في كل مرمى.

أما هذه الهزيمة، فهي الأولى للفريق العاصمي أمام فريق حديث الصعود للدوري الفرنسي، منذ 27 مباراة كاملة، وهي فترة فاز فيها بـ22 لقاء وتعادل في 5.

وقبل ستراسبورج، كان ريمس آخر فريق حديث الصعود يلحق الهزيمة بالبي إس جي، وذلك سنة 2013.

وتأخر باريس سان جيرمان في النتيجة لمدة 54 دقيقة من مباراته أمام ستراسبورج، وهو عدد دقائق أكبر من ذلك الذي تأخر فيه الفريق طيلة المباريات الـ15 الأولى في الليج 1، والذي لم يتعد 42 دقيقة.