هجوم معاكس على “فتح إدلب”.. مقتل مئات الإرهابيين على مدخل “الغاب”

0
38

إدلب|

شن الجيش العربي السوري هجوماً معاكساً أمس على تشكيلات «جيش الفتح في إدلب» الذي تقوده «جبهة النصرة»، فرع تنظيم القاعدة في سورية، واستعاد مناطق سيطروا عليها في مدخل سهل الغاب من طريق عام أريحا جسر الشغور وكبدهم مئات القتلى والجرحى بينهم قياديون عسكريون.

وأوضحت مصادر ميدانية أن «النصرة» وحليفاتها في «القاعدة» و«فتح إدلب» أطلقوا عملية عسكرية واسعة في ريف إدلب الغربي مهدوا لها بإطلاق مئات القذائف على مواقع سيطرة الجيش على محور طريق عام أريحا اللاذقية في تل حمكة وتل خطاب وأعور وقرية المشيرفة ومحيط قرية فريكة شرقي جسر الشغور والتي سحب الجيش قواته منها لتجنب وقوع خسائر في صفوفه وإعادة تجميعها في مناطق أكثر تحصيناً قبل أن يبادر الجيش إلى شن هجوم معاكس على مناطق تسلل إليها الإرهابيون إلى سهل الغاب قريبة من الطريق العام واسترجع بعضها ولا تزال الاشتباكات مستمرة حتى مساء أمس لتطهير باقي المناطق التي سيطر عليها الإرهابيون مثل المحطة الحرارية وباقي المواقع والتلال التي تسللوا إليها.

من جانبها أوضحت مصادر أهلية لـ«الوطن»، أن طيران الجيش العربي السوري أغار بكثافة على مواقع الإرهابيين وتجمعاتهم وخطوط إمدادهم الخلفية محققاً إصابات مؤكدة أرغمت أعداد كبيرة منهم على الفرار وخلقت حالاً من الذعر في صفوفهم في ظل إصرار الجيش على رد المسلحين من جميع المناطق التي تسللوا إليها.

ونعت تنسيقيات معارضة مقتل قيادات عسكرية في «النصرة» قضوا في الاشتباكات مع الجيش، التي ما زالت مستمرة لأكثر من 20 ساعة لتطهير جميع المناطق التي تقدم فيها الإرهابيون، مثل أبو عبيدة اليمني وقيادي في «جند الأقصى» يحمل الجنسية اللبنانية.