نيوزويك: “داعش” ينصب مدرس فيزياء موصلي زعيماً مؤقتاً له

0
30

واشنطن|

بعد نشر صحيفة “الغارديان” خبر إصابة زعيم تنظيم “داعش” الإرهابي أبو بكر البغدادي بجروح ونفي البنتاغون الخبر، قالت مجلة “نيوزويك” الأميركية، أن تنظيم “داعش” نصب مدرس فيزياء سابقاً زعيماً مؤقتاً له بعد إصابة الزعيم الحالي البغدادي.

ونقلت الصحيفة عن المستشار للحكومة العراقية هشام الهاشمي قوله: إن “المدعو ابو علاء العفري الذي نصب نائبا للخليفة قد تم تثبيته باعتباره زعيما بديلا لتنظيم داعش الإرهابي في غياب البغدادي”، مبينا أنه “بعد اصابة البغدادي بدأ العفري يترأس تنظيم داعش الارهابي بمساعدة مسؤولين من محافظات اخرى”.

وأوضح الهاشمي، أن “العفري من منطقة الحضر في الموصل وصعد من خلال صفوف داعش ليصبح أكثر بروزا في الجماعة الارهابية وحتى أكثر اهمية من البغدادي نفسه”، مشيرا إلى أن “العفري كان مرشحا من قبل بن لادن بعد مقتل ابو عمر البغدادي وابو ايوب المصري ليكون امير تنظيم القاعدة في العراق”.

ويعتقد أن العفري كان قد سافر الى افغانستان عام 1998 قبل ان يصبح قياديا بارزا في القاعدة بعد تنصيب زعيمها الزرقاوي آنذاك وتعهده بالولاء لتنظيم القاعدة عام 2004، بحسب الصحيفة.

وكانت صحيفة “غارديان” البريطانية قالت في تقرير لها قبل يومين أن زعيم تنظيم “داعش” الارهابي ابو بكر البغدادي لم يعد قادرا على ادارة التنظيم في الوقت الذي يحاول فيه التعافي من اصابة خطيرة في غارة جوية غرب العراق.

فيما اكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن الجيش الأميركي لا يرى سببا للاعتقاد أن البغدادي قد جرح في غارة في غارة جوية غرب العراق في مارس/آذار الماضي، وقال المتحدث باسم البنتاغون: “ان الضربة لم تستهدف شخصية رفيعة في التنظيم”.

ومع بقاء تضارب الانباء فلايمكن التأكد من صحة إصابة زعيم التنظيم الارهابي أبو بكر البغدادي أو عدمها.