نيمار يقود البرازيل لاكتساح الأرجنتين.. والأوروغواي تقترب من مونديال روسيا

0
45

سان باولو|

ضاعف المنتخب البرازيلي لكرة القدم، محنة منافسه التقليدي العنيد المنتخب الأرجنتيني، في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018، وتغلب عليه 3 / صفر، مساء الخميس (صباح اليوم الجمعة بتوقيت جرينتش)، في الجولة الحادية عشرة من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال.

وتخلص المنتخب البرازيلي من شبح الهزيمة الثقيلة 1 / 7، التي مني بها أمام نظيره الألماني قبل أكثر من عامين على استاد “مينيروا” في مدينة بيلو هوريزونتي في المربع الذهبي لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وعلى نفس الملعب، وجه المنتخب البرازيلي (راقصو السامبا) صفعة قوية لمنافسه العنيد، وألحق هزيمة قاسية بالتانجو الأرجنتيني، الذي أصبح مهددًا بالغياب عن المونديال الروسي، حيث ضاعفت هذه الهزيمة من محنته في التصفيات الحالية.

ورفع المنتخب البرازيلي رصيده إلى 24 نقطة، ليتصدر جدول التصفيات بجدارة متفوقا بفارق نقطة واحدة على منتخب أوروجواي، فيما تجمد رصيد المنتخب الأرجنتيني عند 16 نقطة، لكنه حافظ على موقعه في المركز السادس مستفيدًا من هزيمة باراجواي أمام بيرو في مباراة أخرى بنفس الجولة.

ووجه النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا لطمة قوية إلى المهاجم الأرجنتيني الكبير ليونيل ميسي زميله في برشلونة الإسباني، وهدد نيمار مشاركة ميسي في المونديال الروسي، بعدما قاد السامبا لهذا الفوز الكبير الذي قلص من فرص التانجو في التأهل للمونديال، حيث يحتاج المنتخب الأرجنتيني إلى انتفاضة هائلة في المباريات السبع المتبقية له بالتصفيات.

وساهم نيمار بقدر هائل في تحقيق الفوز في هذه المباراة، حيث صنع الهدف الأول الذي سجله زميله فيليب كوتينيو في الدقيقة 25، ثم سجل نيمار بنفسه الهدف الثاني في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، سجل باولينيو الهدف الثالث للسامبا البرازيلية في الدقيقة 59، لتكون الهزيمة القاسية لرفاق النجم الشهير ميسي الذي لم يستطع قيادة فريقه للانتصار.

وحقق المنتخب البرازيلي في هذه المباراة الانتصار الخامس له على التوالي في التصفيات، وذلك في المباريات الخمس التي خاضها تحت قيادة مديره الفني تيتي.

وقطع منتخب أوروجواي لكرة القدم خطوة جديدة على طريق التأهل لبطولة كأس العالم 2018، بتغلبه على ضيفه الإكوادوري 2 / 1، مساء الخميس، في الجولة الحادية عشرة من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال.

وعزز منتخب أوروجواي فرصه في التأهل المباشر للمونديال الروسي، حيث انتزع صدارة جدول التصفيات مؤقتًا رافعًا رصيده إلى 23 نقطة بفارق نقطتين أمام البرازيل، فيما تجمد رصيد المنتخب الإكوادوري عند 17 نقطة، لكنه ظل في المركز الرابع مؤقتًا لحين انتهاء باقي مباريات هذه الجولة.