نواف البشير يعلن عبر قناة العالم عودته إلى دمشق وانشقاقه عن المعارضة

0
88

دمشق|

ظهر المعارض وشيخ عشائر البكارة في مقابلة مع قناة العالم معلنا بطريقة ضمنية “انشقاقه” عن المعارضة، وذلك بعد تأكيد مصادر خاصة إن البشير عاد إلى الأراضي السورية منتصف الشهر الماضي وفي الـ 21 من الشهر نفسه قام بزيارة ابن عمه الشيخ “فواز البشير” الذي ناب عنه في إدارة شؤون عشائر البكارة خلال تواجد “نواف” في الأراضي التركية.

وكان “نواف البشير” من أوائل المعارضين الداعين لخروج المظاهرات في المناطق الشرقية من سورية، كان قد تلقى اتصالات من الجانب السعودي في الفترة الأخيرة تعرض عليه دعما كبيراً مقابل عودته عن قراره بالعودة إلى دمشق بعد أن قامت جهات مجهولة بتسريب تسجيل صوتي له يصف به المعارضة الخارجية بـ “الزبالة المتأسلمة”.

وأجرى البشير عددا من الاتصالات مع القيادة السورية تمهيدا للعودة إلى دمشق، ورفض بشكل قاطع العروض السعودية لرئاسة “مجلس دير الزور العسكري” الميليشيا التي تعمل الحكومة السعودية على تشكيلها من مقاتلين عشائريين على أن يتم تدريبهم في الأراضي الأردنية كبديل لميليشيا “جيش سورية الجديد” الذي بات بحكم المنتهي بعد انشقاق عدد كبير من عناصره وعودتهم إلى “مخيم الركبان” بين الأراضي السورية والأردنية.