نقيب المحامين في سوريا: سنحاكم فيصل القاسم بجرم التحريض على الإبادة الجماعية

0
24

دمشق|

كشف نقيب المحامين في سوريا المحامي نزار السكيف أن نقابة المحامين ستقيم خلال الأيام القليلة القادمة دعوى الحق العام أمام القضاء السوري بحق فيصل القاسم بجرم التحريض على ارتكاب جرائم إبادة جماعية وبحق رئيس الحكومة التركية أحمد داوود أوغلو لانتهاكه سيادة سورية مؤخرا ودعمه الإرهاب فيها.

وأوضح السكيف في تصريح لموقع “أخبار سورية والعالم” أن الأساس القانوني للدعوى بحق القاسم هو القوانين الوطنية المتعلقة بجرائم إثارة النعرات الطائفية والمادة الثالثة من الاتفاقية الدولية لمنع جرائم الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها/ التي تنص صراحة على معاقبة مرتكبي “أفعال الإبادة الجماعية والتآمر على ارتكابها والتحريض المباشر والعلني عليها ومحاولة ارتكابها والاشتراك في ارتكابها.

وقال السكيف.. “أما فيما يتعلق بالدعوى بحق أوغلو فإن انتهاكات وخروقات الحكومة التركية بحق السيادة السورية ما زالت مستمرة وهناك اعترافات علنية من هذه الحكومة بدعمها للإرهاب في سورية” مبينا أن “مبادئ الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة توجب مكافحة الإرهاب والتوقف عن دعمه وتمويله وصون السيادة الوطنية لجميع الدول على أراضيها”.

وأكد السكيف أن نقابة المحامين “ستعمل بالتتابع على إقامة دعاوى الحق العام بحق كل من يثبت تورطه بدعم الإرهاب وسفك دماء السوريين” مبينا أن “القضاء الوطني السوري هو المختص بمحاكمة مرتكبي الجرائم بحق السوريين وهذا ما تنص عليه جميع الاتفاقيات الدولية ذات الصلة مع مراعاة ما إذا كانت هناك اتفاقيات ثنائية”.

وشدد السكيف على أن “حقوق سورية غير قابلة للتصرف بها” مبينا أن محامي سورية “لن يتراجعوا أو يتوانوا في نضالهم لحماية حقوق الشعب السوري أيا كانت الضغوط ومهما اشتدت المواجهات“.