ميركل: قراري بفتح حدود ألمانيا أمام مئات آلاف اللاجئين كان صحيحا

0
132

برلين|

جدّدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، تمسّكها بـ”عدم وضع حدّ أقصى لعدد اللاجئين إلى ألمانيا“، وتمسّكها بـ”قرارها الّذي اتّخذته قبل عامين، وهو فتح حدود بلادها أمام مئات آلاف اللاجئين”، مشيرةً إلى “أنّني ما زلت أعتقد أنّ قراري كان صحيحاً”.

ودعت ميركل، في حديث تلفزيوني، إلى “مزيد من التضامن الأوروبي، لمساعدة بلدان مثل إيطاليا واليونان في التعامل مع الأعداد الكبيرة من المهاجرين الّذين يصلون إلى حدودهما”، مشدّدةً بموضوع التدابير الّتي ستتّخذها حكومتها لتحسين الأمن في البلاد بعد الإعتداءات الّتي تعرّضت لها ألمانيا، على “ضرورة زيادة استخدام التكنولوجيا وزيادة عدد عناصر الشرطة لضمان الأمن والسلامة في البلاد”، منوّهةً إلى أنّ “هناك في ألمانيا ما يقدّر بـ10 آلاف شخص لديهم تطرّف في وجهات نظرهم، ولكن حوالي 700 منهم فقط يعتبرون خطرين”.

وأكّدت أنّها “ستسعى إلى توحيد أجهزة الشرطة والإجراءات الأمنية في الولايات الألمانية كافّة”، منتقدةً “طلب تركيا من الشرطة الدولية “الإنتربول” اعتقال الكاتب الألماني دوغان أخانلي في إسبانيا”، مفيدةً بأنّ “ما حدث أمر غير صحيح”، مركّزةً على أنّه “لا يجوز إساءة استخدام المنظمات الدولية مثل “الإنتربول” لمثل هذه الأغراض”.