موقع “يوتيوب” يحجب آلاف المشاهد المؤلمة في الأزمة السورية

0
30

واشنطن|

حجب موقع “يوتيوب” آلاف المقاطع التي تتضمن مشاهد عنف مؤلمة , وتشكل انتهاك لحقوق الإنسان, خلال الحرب على سوريا.

وذكرت صحيفة (نيويورك) الأمريكية، أن “الموقع تم تزويده بآلية الحجب التلقائي للمقاطع التي تتضمن مشاهد عنف، والتي تخل بقواعد النشر”.

وقال كيث هيات نائب رئيس منظمة “بينيتيك” المعنية بتوثيق حالات انتهاك حقوق الإنسان، إن “أكثر من 200 منظمة مدنية تعمل في سوريا على جمع مشاهد انتهاك حقوق الإنسان”.

ولفت هيات إلى أن العديد من الأشخاص الذين يعملون داخل هذه المنظمات يغامرون بحياتهم من أجل تصوير المشاهد، وتوثيق حالات انتهاك حقوق الإنسان في الداخل السوري”.

وأضاف هيات أن “موقع يوتيوب سيفقد صفة مصدّر المعلومات الأول حول انتهاكات حقوق الإنسان، مع حجب المشاهد المصورة في سوريا”.

وحُذِفَ في الأسابيع الأخيرة عددٌ غير محدد من مقاطع الفيديو الفردية، وبعض القنوات على يوتيوب، وذلك بعدما وضعت الشركة تقنيةً حديثة للإبلاغ عن المحتوى الذي ربما ينتهك إرشاداتها وإزالته تلقائياً.

وكانت الشركة تعتمد في الماضي على مستخدميها وشبكة من المراقبين الموثوق بهم للإبلاغ عن أي مواد غير لائقة، بعدها كانت إحدى خوارزميات الموقع تُرتِّب هذه المواد حسب أهميتها قبل أن تخضع لمراجعةٍ بشرية، بحسب الصحيفة الأميركية.

إلا أنَّ التقنية الحديثة التي بدأ الموقع في استخدامها تطبق تقنيات “التعلُّم الآلي”؛ لتحديد مقاطع الفيديو التي تحتوي على مشاهد متطرفة وترتبها حسب الأولوية لتخضع للمراجعة.