موسكو تدعو إسرائيل وسوريا ولبنان للتحلي بالقدر الأكبر من ضبط النفس

0
23

موسكو/

أعربت وزارة الخارجية الروسية الأربعاء 28 كانون الثاني عن قلق موسكو الشديد إزاء تصاعد التوتر بين إسرائيل من جهة وسوريا ولبنان من جهة أخرى.

وأشارت الوزارة في بيان لها إلى سلسلة من الأحداث التي تبعت شن إسرائيل في 18 كانون الثاني غارة جوية على أراض سورية قرب القنيطرة، ألا وهي إطلاق سوريا صواريخ في (28 كانون الثاني) استهدفت الجولان المحتل، الأمر الذي ردت عليه إسرائيل بقصف مواقع للجيش السوري.

ولفت بيان الوزارة إلى استهداف عناصر حزب الله جنوب لبنان سيارة للجيش الإسرائيلي.

ودعت الخارجية الروسية جميع الأطراف المعنية إلى التحلي بالقدر الأكبر من ضبط النفس ووقف تصاعد العنف واتخاذ خطوات من شأنها التخفيف من حدة التوتر في المنطقة.