منصة دمشق للحوار الوطني السوري .. لا بديل عن الحل السياسي و الحوار السوري السوري هو الملاذ الوحيد

0
146

دمشق- اخبار سوريا والعالم |

 

دعا المشاركون  في منصة دمشق للحوار  إلى ضرورة مشاركة الحكومة السورية في المبادرات الوطنية المحلية الداعية للحوار مطالبين بتشكيل كتلة وفد يضم مختلف الفعاليات السياسية والحزبية والاجتماعية للمشاركة في // مفاوضات جنيف // كفريق وطني واحد.

وأكد المشاركون في المؤتمر الذي عقد اليوم في فندق القيصر بدمشق   تحت عنوان //نحو مؤتمر حوار وطني شامل//(منصة دمشق )  أهميه الحل الس%d8%b3%d9%88%d8%b3%d9%88ياسي للأزمة في سورية عبر الحوار بين السوريين ودعم قدرات الجيش العربي السوري في حربه ضد الإرهاب.

وأوضح عضو اللجنة التحضيرية لحوار المنصة أمين عام حزب الشباب الوطني السوري ماهر مرهج  لموقع ” اخبار سوريا والعالم ” أن //المنصة تهدف لتنظيم الحوار بين كافة القوى الموالية والمعارضة إضافة للمجتمع المدني للوصول الى مؤتمر شامل يخرج بقرار وحل سوري سوري// مبيناً أن جلسات حوارية أخرى سُتعقد في منصات المحافظات السورية كافة ولكن الانطلاق بدأ من منصة دمشق نظراً لرمزيتها في التعبير عن أن الحوار الذي سيجمع السوريين والحل النهائي سيخرج وينتهي في العاصمة دمشق ولن يكون معلباً بقرارات أو املاءات أممية// وقال //من لا يشترك في هذا الحوار فإن ارتباطاته الخارجية هي التي تمنعه//.

وقالت الأمين العام لحزب الشباب الوطني للعدالة والتنمية بروين ابراهيم // حتى اللحظة لم نقل كلمتنا التوافقية التشاركية الكفيلة برسم مستقبلنا كسوريين لذلك نحن بحاجة إلى مسار وطني سوري موحد من خلال الحوارات الداخلية لنواجه بها كل مشاريع الخارج وهيمنتاه//.

وبينت بروين // أن حوار المنصة يعد الخطوة الأولى لتجتمع كل الإرادات السورية كموالين ومعارضين وتتفق على ما يتعلق بحلول الأزمة السورية وتجابه القوى التي شاءت أن تعد الحلول المعلبة غير آبهة بالإرادة السورية الحرة القادرة على إدارة شؤونها بذاتها بعيداً عن الإملاءات والوصايات//.

و أشار عضو مجلس الشعب فيصل عزوز الى أن // الحوار السوري يجب أن يرتكز على رعاية الدولة وإن السيد الرئيس بشار الأسد دعا للحوار الوطني منذ البداية وأن هذه الجهود المبذولة للحوار مفيدة لتعزيز المصالحات الوطنية//.

وأشارت عضو مجلس الشعب جانسيت قازان إلى //دور المرأة في تعميق المحبة بين أبناء الوطن بهدف نجاح مشروع المصالحة الوطنية والدور التوعوي للإعلام في تعزيز مبدأ المصالحة//.

تجدر الإشارة إلى أن حوار المنصة سيتابع نقاشاته حول محوري أهمية المصالحات الوطنية والوصول إلى رؤية توافقية موحدة لمؤتمر شامل مع بيان ختامي صادر عن المشاركين في المنصة.