منحوتة تجسّد الملك الإسباني وهو يمارس الشذوذ الجنسي

0
42

برشلونة|

افتتح متحف الفن المعاصر في برشلونة نهاية الأسبوع الفائت عرضاً أثار الجدل بسبب منحوتة تجسّد الملك الإسباني خوان كارلوس وهو يمارس الشذوذ.

وأثارت منحوتة الفنانة النمساوية إيناس دوجاك جدلاً سياسياً وإعلامياً حاداً في البلاد  بعد تصوير الملك السابق، الذي قرر التنازل عن العرش لولي عهده، في وضع “غير ملائم أخلاقياً”، الأمر الذي دفع بالجهات المشرفة على المعرض للإعلان عن إلغاء العرض قبل أن تتراجع عن قرارها.

وأوضح المدير العام للمعرض بارتمايو ماري أنّه تراجع عن قرار رفض عرض المنحوتة بعد تهديد المندوبين الفنيين المكلفين بتنسيق المعرض، تحت طائلة الاتهام بالمس بحرية التعبير.

وهدّدت النحاتة النمساوية بدورها بإلغاء تعاونها مع المعرض الإسباني مستقبلاً في حال مُنعت من عرض عملها، موضحةً أنه عمل فني يصف “علاقة السلطة بالخاضعين لها“.

وشاركت النحاتة النمساوية، بعملها في هذا المعرض الذي يجمع 30 فناناً من مختلف أنحاء العالم، بالتعاون مع مؤسسة “فرتنبرغ كيشر كونستفيرن” في مدينة شتوتغارت الألمانية.