منتخب سوريا للناشئين ينجو من الموت بسبب القصف الإرهابي الصاروخي على دمشق

0
30

دمشق|

نجا منتخب ناشئي سوريا لكرة القدم من الموت الجماعي أثناء تدريبهم الصباحي في ملعب الفيحاء، حيث سقطت أكثر من 10 قذائف هاون ليسارع اللاعبون مع الجهاز الفني والإداري لغرف الفندق، الذي تعرض لبعض القذائف ولكن دون حدوث أي أضرار بشرية.

من جهته، أكد محمد العطار مدرب المنتخب بأنه متفائل بفريقه الذي يستعد لمونديال تشيلي، الذي سينطلق في 17 تشرين الأول وحتى الثامن من شهر تشرين الثاني المقبلين، وهناك مراسلات مع بعض الاتحادات العربية والآسيوية لإقامة معسكر خارجي ولعب عدة مباريات.

وقال العطار بأن اتحاد الكرة سيرفع القائمة النهائية للفريق خلال الأيام المقبلة، وستضم عددا من اللاعبين المقيمين في اوروبا وهم من أصول سورية، حيث سيتم اختبارهم في احد المعسكرات قبل ضمهم بشكل رسمي لبعثة الفريق في تشيلي.