مقتل قيادي جهادي تونسي كان مساعدا لاسامة بن لادن في كفريا والفوعة

0
27

إدلب|

قتل قيادي بارز في جبهة النصرة في اشتباكات بين اللجان الشعبية من جهة ومقاتلي الجبهة وفصائل اسلامية في محيط بلدتي الفوعة وكفريا في محافظة ادلب في شمال غرب سوريا.

وقالت مصادر إعلامية “قتل القيادي الجهادي البارز أبو الحسن التونسي في الاشتباكات التي اندلعت بين قوات الدفاع الوطني مدعمة باللجان الشعبية من جهة ومقاتلي جبهة النصرة وفصائل اسلامية من جهة اخرى في محيط بلدتي الفوعة وكفريا” ذات الغالبية الشيعية المحاصرتين في محافظة ادلب.

وبحسب المصادر، فإن التونسي “كان احد مساعدي زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن وسبق ان قاتل في صفوف التنظيم في افغانستان والعراق”.

واوضحت المصادر ان “التونسي وصل الى سوريا عام 2012 وهو قيادي عسكري في الستينات من عمره، يقاتل في صفوف جبهة النصرة في محافظة ادلب حيث شارك في المعارك التي خاضتها فصائل “جيش الفتح” في الاشهر الاخيرة وانتهت بالسيطرة على كامل المحافظة”، باستثناء بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين بشكل كامل منذ نهاية شهر آذار/مارس.