مفتي سوريا يدعو لنزع الجنسية عن كل سوري دعا الأجنبي لدمار وطنه

0
33

دمشق|

قال سماحة المفتي العام للجمهورية العربية السورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون الأربعاء 25 أذار أن “سورية تدفع ثمن مواقفها الداعمة للمقاومة ولقضايا العرب العادلة“.

وأكد مفتي الجمهورية على ثقته بأن العالم سيقر قريبا بنصر شعب سورية الذي أعطى دروسا بالصمود والتاخي.

وأشار المفتي حسون إلى أن سورية تحتضن جميع أبنائها بمن فيهم المخطئون متى شاؤوا العودة إلى الصواب والالتزام بدورهم في بناء الوطن وتعافيه من جراحه، مطالباَ بنزع الجنسية عن كل من دعا الأجنبي للاعتداء على سورية.

و حذر حسون من استخدام العدو الصهيوني مصطلحات تدعو إلى تمزيق وحدة الأمة ونشرها في الإعلام المضلل فيرددها البعض دون فهم حقيقتها،  معتبراً أن التنوع في الأسرة السورية الواحدة ثراء.

وبين حسون أهمية دور المرأة في بناء الجيل المؤمن بقضايا أمته ووطنه،  داعياَ المرأة المهندسة وجميع أبناء الوطن للمساهمة في إعادة بناء سورية لتعود أفضل مما كانت.