معارضة الداخل: لا يمكن البدء بمرحلة انتقالية بدون الرئيس الأسد

0
25

دمشق|

اعتبر المنسق العام لهيئة التنسيق الوطنية المعارضة حسن عبد العظيم أنه لا يتصور المرحلة الانتقالية في سوريا بمعزل عن الرئيس بشار الأسد مشيرا إلى ولاء الجيش والأجهزة الأمنية له.

وفي تصريح أدلى به الأحد 26 حزيران، أشار عبد العظيم إلى أن جميع مفاصل السلطتين التشريعية والتنفيذية بيد الرئيس الأسد في الوقت الراهن، ناهيك عن ولاء الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة له.

وأضاف: “لا يمكن بدء المرحلة الانتقالية بمعزل عن الرئيس الأسد، ولا بد من بقائه في السلطة لما لا يقل عن ستة أشهر قبل أن يسلم مقاليد الحكم للسلطة الانتقالية”.

والملفت في تصريح عبد العظيم هذا، أنه أعقب الإعلان عن عريضة دعا فيها 51 موظفا في وزارة الخارجية الأمريكية قيادتهم إلى ضرب قوات الجيش السوري، والعمل بالتزامن مع ذلك على تكثيف الاتصالات مع ما يسمى بـ”المعارضة السورية المعتدلة”.