مصور وكالة “سانا” يتعرض للضرب في درعا

0
167

قال مراسل قناة “سما” الفضائية، فراس الأحمد، عبر “فيس بوك”، اليوم الأحد 25 من آب، إن مجهولين في بصرى الشام بريف درعا، اعتدوا بالضرب على مصور وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، ضياء الدين جمال السعيد.

وأضاف الأحمد أن المعتدين اختطفوا المصور السعيد بسيارة نوع “هايلوكس” ليعود بعد ساعة وعلى وجهه كدمات وآثار دماء جراء الضرب المبرح الذي تعرض له، مرفقًا ذلك بصور توضح آثار الضرب.

ويعمل ضياء الدين جمال السعيد، كمراسل لقناة “سوريانا” الإذاعية، إلى جانب عمله كمصور في وكالة “سانا”، ونُقل إلى المشفى الوطني في درعا لتلقي العلاج، بحسب الأحمد.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادثة، بينما أشار الأحمد إلى أن سبب الضرب كان لما ينشره السعيد على صفحته الشخصية في “فيس بوك”.