مصرع “العدناني” الصديق المقرب لزعيم تنظيم “داعش” بغارة أمريكية في حلب

0
44

حلب|

صرح مسؤول أمريكي، الثلاثاء 30 آب، أن المتحدث باسم “داعش” أبو محمد العدناني لقي مصرعه بغارة جوية أمريكية على مدينة الباب في حلب.

وأعلن تنظيم “داعش”، عبر وسائل إعلام تابعة له، عن مقتل المتحدث باسمه، طه صبحي فلاحة، المعروف باسم أبو محمد العدناني، خلال تفقده مناطق الاشتباكات بمحيط مدينة حلب السورية.

وكانت وكالة “رويترز” قد نقلت عن قيادي سوري معارض قوله إن العدناني قتل على الأرجح جراء غارات جوية على مدينة الباب، معقل التنظيم في محافظة حلب.

وكان المستشار الأمني لشؤون محاربة تنظيم “داعش” بالحكومة العراقية، حشام الحاشمي، قد أعلن في 17 آب أن العدناني أصيب جراء ضربة جوية للتحالف الدولي ضد الإرهاب قرب بلدة الراعي في ريف حلب الشمالي، حيث تدور اشتباكات بين عناصر التنظيم من جهة وفصائل المعارضة السورية المدعومة بالقوات التركية من جهة أخرى.

يذكر أن العدناني، الذي ولد سنة 1977 في مدينة بنش بمحافظة إدلب السورية، كان يعتبر من أحد أبرز قيادات التنظيم الإرهابي في سوريا والأقرب إلى زعيم “داعش” أبو بكر البغدادي.

وفي آب من العام الجاري، تناقلت وسائل إعلام تقارير قالت فيها إن العدناني هو المسؤول عن وحدة خاصة ضمن “داعش” مختصة بتنفيذ العمليات العقابية خارج الأراضي الواقعة تحت سيطرة التنظيم الإرهابي.

وفي 5 أيار من العام 2015 أعلنت الخارجية الأمريكية تحديد جائزة مقدارها 5 ملايين دولار تمنح لمن يقدم معلومات ستسهم في إلقاء القبض على العدناني.