مصادر: عملية عسكرية مرتقبة قرب مدينة حرستا لإعادة فتح الطريق الدولية

0
36

دمشق|

كشفت مصادر ميدانية أن عملية عسكرية مرتقبة ستجري في محور مدينة حرستا الاستراتيجية بريف دمشق وتهدف العملية لتأمين الجزء غير الآمن من طريق دمشق ـ حمص الدولي هناك وأن هذه العملية سينفذها مقاتلون من لواء “درع الوطن” أحد التشكيلات التي تساند الجيش السوري في معاركه ضد التنظيمات المتطرفة.

المصادر كشفت أن هذه العملية لن تكون سهلة إطلاقاً في مواجهة المئات من مقاتلي جبهة النصرة وجيش الإسلام وأجناد الشام الذين يسيطرون على مدينة حرستا، كما أنها في حال نجحت ستعيد فتح هذا الطريق الاستراتيجي وستساهم في تأمين المزيد من الحماية لضاحية الأسد الواقعة على الكتف الغربي من الاتوستراد الدولي.

وخرج الجزء من الاتوستراد الدولي الذي يجاور مدينة حرستا من الخدمة منذ زمن طويل بسبب أعمال القنص التي نفذها مقاتلون متشددون ضد السيارات والحافلات العابرة له المتجهة من دمشق إلى حمص وبالعكس وراح ضحيتها العشرات من المدنيين. ويشارك لواء درع الوطن في عمليات عسكرية واسعة إلى جانب الجيش السوري في الغوطة الشرقية وداريا والقنيطرة ودرعا ومدينة حلب ومناطق أخرى ويبلغ تعداد مقاتليه عدة آلاف من مختلف البلدات السورية.