مصادر خاصة: مقتل الخائن رياض الأسعد مع ضباط أتراك في جسر الشغور

0
50

إدلب|

أكد مصدر ميداني مقتل الخائن رياض الأسعد بنيران الجيش السوري في مدينة جسر الشغور في ريف إدلب.

وقال المصدر في تصريح خاص ل”أخبار سوريا والعالم”.. إن الأسعد وهو قائد سابق لمليشيا “الجيش الحر” لقي حتفه مع عدد من الضباط الأتراك خلال عملية نوعية نفذها سلاح الجو السوري على أحد أوكار “جيش الفتح” الذي يسيطر على مدينة جسر الشغور منذ نحو 10 أيام.

وشدد المصدر على أن مقتل الأسعد مؤكد مئة بالمئة هذه المرة في إشارة إلى أخبار عديدة تم نشرها بخصوص مقتله خلال السنوات الماضية حيث سبق أن تداولت وسائل إعلام مقتله في قرية الروضة بريف اللاذقية الشمالي في تشرين الأول 2013 قبل أن يتبين لاحقا أن الخبر غير صحيح.

الجدير بالذكر أن الخائن رياض الأسعد كان ضابطا برتبة عقيد في الجيش السوري وأعلن انشقاقه عن الجيش يوم 4 تموز 2011، وفي 29 من الشهر ذاته أسس ميليشيا “الجيش الحر”.. في 24 من آذار عام 2013 تم استهدافه بعبوة ناسفة أدى إلى بتر ساقه في دير الزور.