مسلحو الغوطة يرتكبون مجزرة بحق عائلة حاولت الخروج إلى مخيم الوافدين

0
50

دمشق: ارتكبت المجموعات المسلحة المتواجدة في الغوطة الشرقية بريف دمشق مجزرة بحق عائلة حاولت الخروج عبر الممر الإنساني الآمن الذي أعلن عنه في سياق الهدنة المؤقتة.
حيث أكدت مصادر أهلية في الغوطة الشرقية أنه أول أمس ارتكبت المجموعات المسلحة مجزرة بحق عائلة مؤلفة من 6 أشخاص هم زوج وزوجته وأربعة أطفال يستقلون سيارة أثناء محاولتهم التوجه إلى معبر الوافدين.
المصادر أكدت استشهاد الزوج والزوجة وثلاثة أطفال، مبينة أنه تم سحب جثامينهم من قبل جماعة ما يسمى بـ”الخوذ البيضاء”.
من جهة أخرى، تم الحصول على معلومات مؤكدة تفيد أن المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية “جبهة النصرة و “فيلق الرحمن” و “أحرار الشام” يخطّطون لمسرحية الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية من قبل الجيش السوري.
يذكر أن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة جدّدت تأكيدها على عدم امتلاكها للأسلحة الكيميائية، كما أنها لا تملك أي خطط لامتلاك هذه الأسلحة أو استخدامها في أي مكان أو زمان.