مسلحون يرفعون الراية البيضاء بالغوطة: مستعدون للباصات الخضراء

0
2

دمشق: أعلن مركز التنسيق الروسي في سوريا، أن بعض المسلحين في الغوطة الشرقية لدمشق مستعدون لمغادرتها مع عائلاتهم، في حين يرفض بعضهم الآخر هذا الخيار.
وقال المتحدث باسم المركز الجنرال فلاديمير زولوتوخين للصحفيين: “نتلقى من الجانب السوري معلومات مفادها أنه في ظل الوضع الإنساني (المتدهور) في الغوطة الشرقية، يفكر بعض المسلحين بجدية في الخروج من المنطقة عبر ممر آمن، في حين ينظر البعض الآخر منهم إلى ذلك على أنه خيانة”.
وأضاف أنه حتى اللحظة لم يسجل خروج مدنيين من الغوطة في إطار هدنة الـ5 ساعات اليومية، التي دخلت حيز التنفيذ في التاسعة صباح اليوم.
من جهة أخرى، قالت وزارة الخارجية الروسية، إن أنشطة الجيش السوري في الغوطة الشرقية لدمشق لا تتعارض مع قرار مجلس الأمن الدولي، وأنَّ المسلحين في الغوطة الشرقية يحاولون يومياً إفشال الهدنة الإنسانية، مؤكدةً أن دمشق تلتزم بها بشكلٍ صارم.