مساعد وزير الثقافة الايراني: لدينا 350 مراسلا صحفيا في العالم و8887 وسيلة اعلامية تصدر في ايران

0
32

طهران –رئيس التحرير|

لم نكن نتوقع كإعلاميين سوريين امتلاك ايران هذا الكم الهائل من وسائل الاعلام  8887 وسيلة اعلام و350 مراسلا يعملون لصالح هذه الوسائل خارج الحدود ولم نكن نظن ان السلطات الايرانية تدعم هذا الاعلام وتسهل عمله حتي التقينا بعدد من القائمين والمشرفين على الاعلام الايراني .

عدة امور اثارت نظر الوفد الاعلامي الذي يترأسه رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور اولها طبيعة طهران الهادئة والوديعة وتنظيمها القريب الى الاوروبي نوعا ما ومحبة اهلها وتعاملهم بلطف مع الاجانب الذين نحن منهم .

امور تبلورت خلال لقائنا مساعد وزير الثقافة والإرشاد لشؤون الإعلام والصحافة محمد سلطاني فر الذي كان حريصا على ضرورة تعزيز العلاقات السورية الإيرانية في جميع المجالات وخصوصاً في مجال الإعلام والثقافة بمختلف فروعهما واختصاصاتهما.

وخلال لقائه بنا  في طهران بعد ظهر اليوم عبر سلطاني فر عن ثقته بنصر سورية على الإرهاب وعودة الأمن والاستقرار إلى ربوعها مجدداً موقف بلاده الداعم لسورية في مواجهة ما تتعرض له.

وشدد على ضرورة تعزيز التعاون بين وسائل الإعلام في البلدين لنقل حقيقة ما يجري فيهما إلى الرأي العام العالمي.

من جهته أكد رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور أن سورية بصمود شعبها وجيشها وقيادتها وبوقوف الأصدقاء والحلفاء والأشقاء إلى جانبها ستنتصر على الإرهاب وداعميه داعيا إلى تطوير وتعزيز التعاون والعمل المشترك في المجالين الإعلامي والثقافي لما فيه خدمة ومصلحة البلدين والشعبين الشقيقين.

وأعرب عبد النور عن تقدير الشعب السوري لإيران شعبا وقيادة على مواقفها المبدئية المدافعة عن الحق والعدالة والدعم الذي تقدمه لسورية في مواجهة الحرب الإرهابية التي تشن عليها.