مروحيات الجيش السوري تحلّق فوق خان شيخون وترمي مناشير تدعو المسلحين إلى الاستسلام

0
95

دمشق|

حلقت مروحيات عسكرية سورية فوق مدنية خان شيخون جنوب ادلب والقت مناشير على المدنية تدعو فيها المسلحين الى تسليم انفسهم.

واستعاد الجيش العربي السوري، بلدة إستراتيجية في ريف حماة سيكون لها شأن في سياق تقدمه نحو الجزء الجنوبي من ريف إدلب نحو مدينة خان شيخون، فيما وسّع من عملياته الهادفة للسيطرة على مناطق فورو والسرمانية وجسر الشغور بهدف فصل ريف حماه الشمالي عن ريف ادلب الجنوبي تمهيداً لاستعادة محافظة ادلب التي تسيطر عليها جبهة النصرة.

وافادت مصادر عسكرية سورية ان وجهة الجيش من خلال عملياته في ريف حماه وحلب واللاذقية هو التمهيد لهجوم كبير يهدف للسيطرة الكاملة على مدينة ادلب.

ونفذ الطيران الروسي غارات  على مقرات جبهة النصرة في محيط بلدة بيانون وبلدة حيان في ريف حلب الشمالي، فيما سيطر الجيش  السوري على المنطقة الحرة شمال شرق حلب.

 وفي اللاذقية قالت مصادر عسكرية سورية  ان الطيران الحربي الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية دمر 7 مراكز قيادة و 6 معسكرات تدريب و 6 مستودعات ذخيرة وعتاد والعديد من الاليات و3 ملاجئء محصنة  في ريف اللاذقية الشمالي.

القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية قالت في بيان ان  النجاحات التي حققها الجيش والضربات المركزة لسلاحي الجو والمدفعية أدت الى خسائر كبيرة في صفوف التنظيمات الإرهابية وانهيار معنويات الإرهابيين وفرار أعداد كبيرة منهم باتجاه الحدود التركية.

واضاف البيان ان وحدات الجيش والقوات المسلحة تتابع تقدمها وتسيطر على المشارف الجنوبية الشرقية لبلدة سلمى وتستهدف مقرات قيادة وتجمعات للإرهابيين في تل عاس ورويسة القبور وسمى وملوحة كتف الغدر في ريف ‏اللاذقية.

من جهتها تحدثت مصادر المعارضة مساء الاثنين عن استعادة مجموعات إرهابية مسلحة بلدة كفرنبودة في ريف حماة الشمالي، بعد ساعات قليلة من اعلان الجيش السوري السيطرة عليها واستعادة قرية سكيك في ريف حماة الشرقي.