مرشح للرئاسة التركية: سأسعى للصلحة مع الرئيس الأسد

18-05-2018


مرشح للرئاسة التركية: سأسعى للصلحة مع الرئيس الأسد

أنقرة: أكد “محرم إينجه” مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض للانتخابات الرئاسية التركية، ثاني أكبر حزب في تركيا بعد حزب العدالة والتنمية، أنه في حال فوزه بالانتخابات الرئاسية القادمة سيعمل على إحلال السلام مع الرئيس السوري بشار الأسد.
تصريحات “إينجه” التي تعكس رأي شريحة كبيرة من الأتراك، جاءت في مقابلة تلفزيونية أجرتها معه قناة “فوكس التركية” مساء أمس الأربعاء.
ورداً على سؤال حول علاقته بالدولة السورية في حال فوزه بالانتخابات التركية، لفت إلى أنه “بكل تأكيد سأعمل على إحلال السلام مع الحكومة السورية والتصالح مع الرئيس الأسد”.
وعن الخيار بين روسيا وحلف شمال الأطلسي الـ”ناتو”، فقد أشار المرشح الرئاسي إلى أنه “في حال فزت بالانتخابات فإن خياري سيكون مع الناتو طبعاً”.
يشار إلى أنه في 24 حزيران المقبل، سيتوجه الأتراك لاختيار رئيسهم الجديد إضافة إلى انتخابات برلمانية.


Print pagePDF page