مرجع ديني إيراني: آل سعود غير قادرين على إدارة الحرم المكي

0
37

طهران|

انتقد المرجع الديني الإيراني المعروف، ناصر مكارم الشيرازي، إدارة المملكة العربية السعودية للحرم المكي و إشرافها على أداء مناسك الحج، وذلك بعد حادثة سقوط رافعة بجانب الحرم المكي في مكة المكرمة مساء الجمعة، مؤكداً أن المملكة “تفتقر إلى الكفاءة في إدارة شؤون الحرمين الشريفين”.

وقال الشيرازي، إن “آل سعود غير قادرين على إدارة المسجد الحرام”، متسائلاً : “في الأيام التي يزور فيها المسجد الحرام ملايين الحجاج، لماذا يجب أن تكون هناك رافعة”، وأضاف : “إن هذا العمل غير عقلاني”.

وشدد المرجع الديني الشيعي على أن “وقوع هكذا حادث يشير إلى عدم تدبير المشرفين على الحرمين الشريفين، وعدم قدرة حكام السعودية على إدارة هذا الحرم المقدس.

ودعا مكارم الشيرازي إلى تدمير المباني المرتفعة المشيدة حول المسجد الحرام، مضيفاً أنه “بينما يمنع في أي مكان في العالم تشييد الأبراج قرب الأماكن الهامة، لماذا يسمح حكام السعودية ببناء أبراج من خمسين طابقاً جوار المسجد الحرام”، وقال : “يعتبر آل سعود أن الحرمين الشريفين ملك لهم، ولهذا يسمحون لأنفسهم القيام بأي عمل هناك، بينما هذه الأبراج ينبغي تدميرها”.

ودعا الشيرازي علماء الأمة الإسلامية إلى “التشاور بشأن إدارة الحرمين الشريفين وتقديم النصائح لقادة المملكة العربية السعودية كي يتعلموا الأسلوب الصحيح في إدارة المسجد الحرام”.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير خارجيته محمد جواد ظريف أصدرا بيانين منفصلين بشأن الحادثة معزيَين فيهما ذوي الضحايا، وأعرب روحاني عن استعداد إيران لتقديم المساعدة إلى السعودية في مجال مداواة الجرحى.

كما وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية في بيان استعداد طهران لإيفاد فرق طبية إلى المملكة العربية السعودية واستقبال جرحى الحادثة في المشافي الإيرانية للعلاج.

وكان سقوط رافعة إلى جوار المسجد الحرام أدى الجمعة إلى مقتل وجرح مئات الحجاج، من بينهم قتيل واحد و خمسة وعشرين جريحاً إيرانياً.