مدير عام المصرف الزراعي لأخبار سوريا والعالم … رفعنا قيمة الاقراض القادمة 250 بالمئة

0
93

دمشق – خاص –اخبار سوريا والعالم |

أكد مدير عام المصرف الزراعي التعاوني المهندس ابراهيم زيدان زيادة الخطة التسليفية  للإقراض للفلاحين 250 بالمئة للعام القادم .

وتوقع زيدان في تصريح خاص لموقع أخبار سوريا والعالم زيادة نسبة الإقراضات وحجمها وذلك بعد استئناف تمويل معظم الغايات الواردة في نظام عمليات المصرف وتعليماته التطبيقية بما يتوافق مع الاسعار الحالية .

و منذ بداية شهر ايار الماضي استأنف المصرف الزراعي التعاوني منح القروض وإعطاء الأولوية للغايات قصيرة الأجل مثل “تمويل مستلزمات الإنتاج الزراعي من المحاصيل الاستراتيجية والرئيسية وشراء الصوص والعلف وتمويل خدمات تربية الأسماك ومستلزمات زراعة الفطر وخدمات البيوت البلاستيكية والمواد الأولية للمهن والحرف المرتبطة بالصناعات بالتنمية الريفية”.

واشار زيدان الى وضع خطة عمل أسعافية للمصرف بتوجيه من الحكومة كل سنة على حدى ويتم تحديثها كل ثلاثة اشهر لتأهيل فروع المصرف في المناطق المحررة من الارهاب بعد اجراء الدراسة الفنية تامين الاعتماد المالي اللازم .

وحتى لا يقوم بعض ضعاف النفوس من الفلاحين من تهريب محاصيلهم  بأسماء اخرين تهربا من تسديد التزاماتهم تجاه المصرف اتخذ المصرف بحسب زيدان عدة اجراءات منها صرف قيم الحبوب للفلاحين حال ورود قوائم التسليم من المؤسسة وفق الكميات المستلمة وضرورة تقديم شهادة منشأ .

وبين مدير عام المصرف الزراعي ان عدد البكاكير المباعة عن طريق المصرف تجاوز 1271 رأس من الكميات المستوردة على دفعتين والبالغة 1453 راس  من الأبقار المتعاقد عليها بين وزارة الزراعة وألمانيا.

وكون تحصيل الديون المتعثرة هي الشغل الشاغل للمصارف السورية وللمصرف الزراعي ديون قديمة مستحقة الدفع على الفلاحيين وذمم تم تأجيلها أكثر من مرة دعا زيدان كافة المتعاملين الى تسديد التزاماتهم وذلك دعما لاستمرارية عمل المصارف ودعم الزراعة الوطنية .

وبين زيدان ان الاسمدة بأنواعها متوفرة في فروع المصرف بكميات مقبولة ويتم شحن كامل انتاج الشركة العامة للاسمدة من الاسمدة المحلية وتسويقها لافتا الى ان المصرف يلتزم بأسعار الاسمدة التي تحددها لجنة مختصة مشكلة لهذا الغرض.