محطة الفضاء الدولية تنجو من حطام فضائي مجهول بعد مناورة ناجحة

0
19

أجرى رواد الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية “مناورة تجنب”، يوم الثلاثاء، لضمان عدم اصطدام المحطة بقطعة نفايات فضائية مجهولة.

يجب أن يمر الحطام بعيدا عن المحطة بـ “عدة كيلومترات (أميال)”، ولكن بدافع الحذر الشديد، تم تغيير مسار محطة الفضاء الدولية لنقلها بعيدا عن الجسم المجهول، وفقا لوكالة “أسوشيتد برس”.

وقالت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” إن “أفراد الطاقم الثلاثة – روسيان وأمريكي – انتقلوا إلى مركبتهم الفضائية سويوز مع بدء المناورة حتى يتمكنوا من الإخلاء إذا لزم الأمر”.

وأكد جيم بريدنشتاين، رئيس ناسا في تغريدة على موقع “تويتر”، أن “مناورة بيرن اكتملت.. رواد الفضاء يخرجون من الملاذ آمن”.

وذكرت “ناسا”، أن “الوقت المحدد لاقتراب الحطام الفضائي من المحطة كان (22:21 بتوقيت غرينتش)”.

تدور محطة الفضاء الدولية على ارتفاع 260 ميلا (420 كيلومترا) فوق الأرض، بسرعة تبلغ حوالي 17130 ميلا في الساعة.

بهذه السرعة، يمكن حتى لجسم صغير أن يلحق أضرارا جسيمة بلوحة شمسية أو جانب آخر من جوانب المحطة.

هذا النوع من المناورة ضروري بشكل منتظم. وقالت ناسا إن “25 من هذه المناورات حدثت بين عامي 1999 و 2018”.