مجلس الأمن يدين جرائم “داعش” بحق مسيحيي ريف الحسكة

0
30

نيويورك/

أدان مجلس الأمن الدولي الليلة الماضية الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش الإرهابي بحق المسيحيين الآشوريين في قرى ريف الحسكة.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن مجلس الأمن الدولي أصدر بيانا أكد فيه أنه يدين بشدة خطف أكثر من مئة شخص من قبل تنظيم داعش الإرهابي في الثالث والعشرين من الشهر الجاري شمال شرق سورية وكذلك تدمير وتدنيس المواقع الدينية.

وأضاف البيان إن “مثل هذه الجرائم تدل على وحشية هذا التنظيم المسؤول عن آلاف الجرائم والانتهاكات ضد أشخاص من كل الديانات والقوميات وبدون اكتراث بأي من القيم الإنسانية”.

وطالب البيان “بالإفراج الفوري وغير المشروط عن كل المخطوفين من قبل تنظيم داعش وجبهة النصرة وغيرها من الأفراد والمجموعات الأخرى والكيانات المرتبطة بتنظيم القاعدة” مؤكدين ضرورة “محاسبة المسؤولين عن مثل هذه الأعمال المقيتة”.

وكان إرهابيو تنظيم داعش شنوا قبل عدة أيام هجوما مسلحا على أهالي قرى تل هرمز وتل شاميرام وتل رمان وتل نصرى والاغيبش وتوما يلدا والحاووز في الريف الغربي للحسكة واختطفوا عشرات الأشخاص وأحرقوا كنيسة تل هرمز التاريخية التي تعد من أقدم الكنائس في سورية.