مبعوث أوباما: الرقة ستكون الوجهة المقبلة بعد تحرير منبج من “داعش”

0
39

واشنطن|

أكد مبعوث الرئيس الأميركي للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي بريت مكغورك أنّ أيام سيطرة التنظيم على أراضي شاسعة قد ولت، مشيراً إلى تركيز التحالف الدولي على دحر التنظيم في سوريا والعراق.

وفي حديث تلفزيوني، أوضح أن استراتيجية التحالف الدولي للفترة المقبلة تركز على إشراك السكان المحليين في محاربة “داعش”، لتحقيق نتائج قوية.

ولفت الى أنه بعد تحرير بلدة منبج في سوريا والتي تشهد استماتة من “داعش” لأنها المعبر الرئيس للإمدادات والمسلحين، فإنّ الرقة معقل التنظيم ستكون الوجهة المقبلة.

وأوضح أنّ الرئيس الأميركي باراك أوباما أمر بنشر ثلاثة آلاف من القوات الخاصة لهذا الهدف، مشيراً إلى تحرير 60 في المئة من الأراضي التي كان يسيطر عليها “داعش” في العراق، وإلى أنّ الحملة مستمرة لتحقيق أهدافها.

ولفت إلى أن الاستراتيجية المقبلة تشمل أيضاً تجفيف منابع التمويل ومحاربة الرسائل الدعائية والفكرية التي يبثها التنظيم.

وأشاد مكغورك بجهود دولة الإمارات العربية المتحدة في مكافحة الفكر الإرهابي إلكترونياً، والمساعدات التي قدمتها للتحالف الدولي في هذا المجال.

وبشأن التنسيق مع روسيا في سوريا، أوضح مكغورك أنّ تنسيقاً يجري بين الجانبين بشأن الضربات ضد جبهة “النصرة”، واستبعد انضمام روسيا للتحالف الدولي ضد “داعش”، وألمح إلى أن بلاده “لا تثق في موسكو”، التي تدعم الحكومة السورية عسكرياً ومادياً.